الصين تجبر مسلمي منطقة شينغيانغ على أكل لحم الخنزير وشرب الكحول
آخر تحديث GMT16:01:50
 العرب اليوم -

وسط حملة قمع جديدة ضد الإسلام تزامنت مع الاحتفال بالسنة القمرية الجديدة

الصين تجبر مسلمي منطقة "شينغيانغ" على أكل لحم الخنزير وشرب الكحول

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الصين تجبر مسلمي منطقة "شينغيانغ" على أكل لحم الخنزير وشرب الكحول

"مركز تعليم المهارات المهنية" في دابانتشينغ الصين
بكين ـ مازن الأسدي

أفادت تقارير صحفية، بأن السلطات الصينية أجبرت المسلمين في منطقة "شينغيانغ" على أكل لحم الخنزير وشرب الكحول، خلال عطلة السنة القمرية الجديدة في البلاد وسط حملة قمع جديدة ضد الإسلام.

وذكرت صحيفة الـ"إندبندنت" البريطانية، أنه تمت دعوة الناس الذين يعيشون في محافظة "ايلي" الكازاخستانية المتمتعة بالحكم الذاتي، للمشاركة في فعاليات احتفالات "السنة القمرية" بعدما هددوا بانه يمكن نقلهم إلى معسكرات "إعادة التأهيل"، اذا لم يشاركوا فيها، وفقا لراديو آسيا الحرة (RFA).

اقرا ايضا

"العفو الدولية" تتهم شركات سياحية كبرى بتوسيع النشاط الاستيطاني الإسرائيلي

ونقلت المحطة المذكورة التي تديرها الحكومة الاميركية، عن مصدر لم تذكر اسمه، على موقعها الإلكتروني قوله: "إن الكازاخستانيين في شينغيانغ لم يسبق لهم ابدا ان تناولوا لحوم الخنازير، ولكن منذ العام الماضي اضطر البعض إلى تناوله ليتمكنوا من الاحتفال بمهرجان صيني مرتبط بالصينيين الهان."

وقام المسؤولون الصينيون بتسليم لحم الخنزير مباشرة إلى الأسر المسلمة، وأصروا على وضع هذه الأسر الزخارف الصينية التقليدية خارج منازلهم، حسب ما ورد في تقرير RFA.

وكان تقرير سابق نشرته منظمة "تشاينا أيد" المسيحية غير الحكومية ، كشف في فبراير/شباط عام 2018 ، أن المسلمين في شينغيانغ قد أجبروا على المشاركة في احتفالات العام الجديد ، والتي شملت تناول طعام لم يعدوه بأنفسهم ولم يتمكنوا من التأكد من محتوياته.

كما أفيد في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بأن المسؤولين في عاصمة شينغيانغ ، "أورومتشي" ، أطلقوا حملة ضد "المنتجات الحلال".

وتشارك الصين فيما تدعى انه "مناهضة التطرف والنزعة الانفصالية" في منطقة شينغيانغ التي تسكنها أغلبية مسلمة، وهي منطقة تتمتع بالحكم الذاتي وتقطنها أعداد كبيرة من سكان "الأيوغور" والكازاخستانيين.

واتهمت جماعات حقوق الانسان والحكومات الاجنبية، بكين، بالقيام بشكل منهجي بقمع الاسلام في الاقليم قائلة ان "ما يصل إلى مليون شخص محتجزون في ما يسمى بمخيمات "إعادة التعليم" حيث يجبرون على قراءة الدعاية للحزب الشيوعي والتنازل عن معتقداتهم." وكشف معتقلون سابقون أنهم أُجبروا على تناول لحم الخنزير والكحول أثناء وجودهم في تلك المعتقلات.

وفي إشارة إلى حجم القمع، أفادت تقارير بأن مسؤولين ومدنيين صينيين من "الهان" أرسلوا للعيش مع عائلات مسلمة لأغراض المراقبة، في مخطط رسمي لإضفاء الصبغة المحلية على الإسلام في غضون أربع سنوات.

وهذا الأسبوع، ناشدت مجموعات حقوقية، منها "هيومن رايتس ووتش" و"منظمة العفو الدولية"، مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة أن يرسل بعثة لتقصي الحقائق في المنطقة.

قد يهمك أيضاً:

منظمة العفو تتَّهم "الحوثيين" بعسكرة "مستشفى الثورة" في الحديدة

منظمة العفو الدولية تدين احتلال "الحوثيين" لمستشفى الحديدة

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصين تجبر مسلمي منطقة شينغيانغ على أكل لحم الخنزير وشرب الكحول الصين تجبر مسلمي منطقة شينغيانغ على أكل لحم الخنزير وشرب الكحول



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 14:31 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 العرب اليوم - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021
 العرب اليوم - اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021

GMT 14:34 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين
 العرب اليوم - قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين

GMT 12:32 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

خواتم ذهب أصفر أحدث موضة

GMT 08:39 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

روستو اللحم على الطريقة اللبنانية

GMT 09:08 2018 الأحد ,15 إبريل / نيسان

جوارب ذكية تتنبأ بقروح أقدام مرضى السكري

GMT 14:43 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

ديكورات مطابخ أميركية غايةٌ في الرقيّ

GMT 14:44 2020 السبت ,04 كانون الثاني / يناير

"قصة جندي" على المسرح الكبير في دار الأوبرا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24