حلف شمال الأطلسي يؤكد دعمه الكامل لتعليق واشنطن العمل بمعاهدة الصواريخ
آخر تحديث GMT03:09:31
 العرب اليوم -

موسكو ندّدت بالقرار الأميركي واعتبرته محاولة للتنصل من التزاماتها الدولية

حلف شمال الأطلسي يؤكد دعمه الكامل لتعليق واشنطن العمل بمعاهدة الصواريخ

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - حلف شمال الأطلسي يؤكد دعمه الكامل لتعليق واشنطن العمل بمعاهدة الصواريخ

حلف شمال الأطلسي "ناتو"
واشنطن ـ رولا عيسى

أعلن حلف شمال الأطلسي "ناتو"، دعمه الكامل لتعليق واشنطن العمل بمعاهدة الصواريخ قصيرة ومتوسطة المدى الموقعة مع موسكو.  ودعا الحلف روسيا، في بيان صدر بهذا الخصوص الجمعة، إلى "الاستفادة من الأشهر الستة" المتبقية أمامها وفق المهلة الأميركية "والعودة إلى التنفيذ الكامل والقابل للتأكد منه للاتفاقية".

وأكد الـ"ناتو" أنه يراقب عن كثب كيفية استخدام روسيا للصواريخ القصيرة والمتوسطة المدى ويتخذ الخطوات اللازمة لضمان فعالية الموقف المشترك لدول الحلف "في مجال الردع والدفاع". وأضاف البيان: "مستمرون في السعي إلى إقامة علاقات بناءة مع روسيا، عندما تجعل خطوات روسيا هذا الأمر ممكنا".

وشدد الـ"ناتو" على أن روسيا وحدها ستتحمل كامل المسوؤلية عن وقف مفعول معاهدة الصواريخ، إن لم توف بالتزاماتها بموجب الاتفاقية من خلال "التدمير القابل للتحقق لكافة منظوماتها الصاروخية 9М729 ما يكفل العودة إلى ما يتوافق مع معايير الاتفاقية"، قبل أن يدخل انسحاب الولايات المتحدة المعلن حيز التنفيذ، بعد انتهاء المهلة الممنوحة لموسكو ومدتها 6 أشهر.

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أعلن أن بلاده ستعلق التزاماتها بموجب معاهدة القوى النووية متوسطة المدى اعتباراً من اليوم السبت. وأضاف بومبيو، خلال مؤتمر صحافي، الجمعة، أنه "سنقدم إخطاراً رسمياً لروسياً بانسحاب الولايات المتحدة من المعاهدة في غضون ستة أشهر".

وأوضح الوزير الأميركي أنه "إذا لم تعد روسيا للالتزام بالمعاهدة فسينتهي العمل بها". واعتبر بومبيو أن الانتهاك الروسي يضع الملايين من الروس والأميركيين في دائرة الخطر ويؤثر على علاقتنا، مشيراً إلى أنه "عندما يتم تجاهل الاتفاق فهذا يستدعي رداً من جانبنا".

اقرأ أيضاً :

بومبيو يوضح أن سحب القوات الأميركية من سورية تكتيكي

وقال: "طلبنا من الروس أن يفوا بالالتزامات خلال 60 يوماً، وبالتالي وفرنا لروسيا وقتاً كي يثبتوا حسن النية". لكن الوزير بيّن أنه "لا بد وجود مفاوضات لتحسين العلاقات بين موسكو وواشنطن.. نأمل أنه بتغيير روسيا لمواقفها يكون ذلك في صالح مواطنينا".

من جهتها، نددت الدبلوماسية الروسية، الجمعة، بقرار الولايات المتحدة الانسحاب من معاهدة نووية مهمة مع روسيا، قائلة إنها جزء من "استراتيجية" واشنطن "للتنصل من التزاماتها الدولية". وذكرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، لقناة التلفزيون العامة "روسيا 1"، أن المسألة ليست في "تحميل روسيا المسؤولية (...) بل في استراتيجية الولايات المتحدة للتنصل من التزاماتها القانونية الدولية في مختلف المجالات". وأضافت زاخاروفا أن الولايات المتحدة لم تقدم "أي دليل ولا صورة قمر اصطناعي ولا شهادة" تثبت وجود انتهاك روسي.

كذلك أعربت موسكو عن قلقها إزاء انسحاب الولايات المتحدة من المعاهدة حول الدفاع الصاروخي وانتشار المختبرات البيولوجية لوزارة الدفاع الأميركية الـ"بنتاغون" في العالم وتأخر تخلص الولايات المتحدة من الترسانة الكيميائية، ورفضها إبرام النسخة المحدثة للمعاهدة حول القوات المسلحة التقليدية في أوروبا والانسحاب من الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني وغير ذلك من الأمور.

وجاء ذلك تعليقا على التصريحات الأمريكية حول عدم التزام روسيا بتعهداتها في مجال الرقابة على الاسلحة.

وأكدت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو ستقف في وجه الخطوات الهدامة في مجال الرقابة على السلاح ونزعه وعدم انتشاره.  وجاء في بيان للخارجية الروسية، الجمعة، أن "روسيا ستواصل الوقوف بحزم في وجه الخطوات الهدامة في مجال الرقابة على السلاح، من خلال توحيد المجتمع الدولي حول أجندة إيجابية لتعزيز منظمة القانون الدولي القائمة".

وأكدت الخارجية أن كل مبادرات روسيا تستند إلى القانون الدولي وتهدف إلى ضمان أمن متساو وغير قابل للتجزئة لجميع الدول. كما شددت روسيا على التزامها بكافة تعهداتها في مجال الرقابة على السلاح، وترفض الأساليب التي تستخدمها الولايات المتحدة في محاولة إقناع المجتمع الدولي بأن خطواتها مبررة وتهدف إلى تعزيز الأمن والسلام.

اقرا ايضا

بومبيو يكشف أن روسيا طوَّرت صواريخ "كروز" بما يجعلها تشكل خطراً على أوروبا

 

وأشارت الخارجية الروسية إلى أن "السبب الحقيقي لهذه التصرفات الأميركية هو تراجع المواقع الأميركية على الساحة الدولية وخوف واشنطن من الكشف عن خطواتها لتدمير منظومة الاتفاقات الدولية وفرض قواعد على العالم أجمع، تضعها وفقا لمصالحها السياسية الخارجية الضيقة".

قد يهمك ايضا

مسؤول إيراني يزور بغداد لتعزيز العلاقات بين البلدين وخاصة في مجال النفط

ترامب وبومبيو يؤكدان أن السعودية حليف مهم للولايات المتحدة

 
syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حلف شمال الأطلسي يؤكد دعمه الكامل لتعليق واشنطن العمل بمعاهدة الصواريخ حلف شمال الأطلسي يؤكد دعمه الكامل لتعليق واشنطن العمل بمعاهدة الصواريخ



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 14:31 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 العرب اليوم - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021
 العرب اليوم - اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021

GMT 14:34 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين
 العرب اليوم - قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين

GMT 09:27 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 15:56 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 00:38 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تعرف على قصة بئر ماء زمزم

GMT 12:34 2019 الخميس ,14 آذار/ مارس

Daily Gemini

GMT 11:23 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

الأمن الجنائي بحمص يلقى القبض على شخصين من مروجي المخدرات

GMT 10:42 2020 الأحد ,26 كانون الثاني / يناير

ماجد المهندس يطرح أغنية "هتان" على يوتيوب

GMT 21:54 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

أمريكا تحذر إيران في العراق وتؤكد انها سترد بشكل "حاسم "

GMT 05:11 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"آلاف أيائل" الرنة تسيطر على طريق سريع في روسيا

GMT 18:14 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

الإعلامية منى الشاذلي تحيى ذكري أم كلثوم في برنامج "معكم"

GMT 10:08 2020 الخميس ,18 حزيران / يونيو

انخفاض صادرات النرويج من سمك السلمون إلى الصين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24