استطلاع جديد يؤكد أن غالبية الشعب البريطاني لا تريد استفتاء ثانياَ حول بريكست
آخر تحديث GMT08:28:05
 العرب اليوم -

الانقسامات السياسية تجعل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق محتملاً

استطلاع جديد يؤكد أن غالبية الشعب البريطاني لا تريد استفتاء ثانياَ حول "بريكست"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - استطلاع جديد يؤكد أن غالبية الشعب البريطاني لا تريد استفتاء ثانياَ حول "بريكست"

رئيسة الوزراء تيريزا ماي
لندن ـ سليم كرم

كشف استطلاع للرأي أمس الاثنين، أن معظم البريطانين لا يريدون استفتاء ثانياً على مسألة خروج بريطانياً من الاتحاد الأوروبي، لافتاً الى أن المملكة المتحدة منقسمة بشأن ما إذا كان عليها تأجيل الخروج من الاتحاد، أو أن الحكومة كانت محقة بإجراء التصويت عليه عام 2016. ووفقا للاستفتاء الذي أجرته  Sky Data، قال 56% إنهم عارضوا استفتاء عام آخر. 

وذكرت صحيفة "إكسبريس" البريطانية، أن البيانات تأتي مع مخاطبة رئيسة الوزراء تيريزا ماي للبرلمان أمس الاثنين، ومحاولة عدد من النواب تقويض سيطرتها على عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

اقرا ايضا

ماي تعلن أن بركسيت يرسم شكل العلاقة المستقبلية والشراكة الاقتصادية مع الاتحاد الأوروبي

 

وقال ليام فوكس، وزير التجارة الدولية، في حديثه لبرنامج أندرو مار:"لديك شعب يريد ترك الاتحاد وبرلمان يريد البقاء. وأضاف: ليس لدى البرلمان الحق في مهاجمة عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، لأن البرلمان قال للشعب البريطاني "لدينا عقد معك، أنت تقرر ونحن نحترم قرارك". وأضاف: "ما نحصل عليه الآن أن بعض من أولئك الذين دائما يعارضون نتائج الاستفتاء يحاولون مهاجمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وفي الحقيقة سرقة نتائج تصويت الشعب."

وبعد رفض اتفاقها لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروربي بقوة في الأسبوع الماضي، تقع السيدة تيريزا ماي الآن تحت ضغط لتقديم خطة تمر من خلال مجلس العموم. وللحصول على أي اتفاق محتمل من خلال البرلمان، تواصلت رئيسة الوزراء مع الأحزاب المتنافسة، ولكن حتى الآن، لا يزال زعيم المعارضة، جيرمي كوربين، لم يتحدث مع ماي.

وأصر كوربين على أنه لن يتحدث إلى السيدة ماي، ما لم يتم استبعاد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق، وفقا لاستطلاع الذي يعارض ذلك أيضا بنسبة 54%.

ومع اقتراب تاريخ 29 مارس/ آذار، وعدم توصل السيدة ماي لاتفاق، يبدو أن خروج بريطانيا من الاتحاد دون اتفاق أصبح أقوى، وبدأ يحصل على دعم من أعضاء البرلمان.

وخلص مؤيدوعدم التوصل الى اتفاق، إلى أنه يجب الاحتفاظ به كشريحة تفاوضية للحصول على أفضل صفقة للبلاد، وبعيدا عن استفتاء ثان، وبخصوص ما إذا كان يجب عقد التصويت الأول، لفت 50% إلى معارضتهم لفكرة تأجيل المادة 50.

وأظهر الاستطلاع أيضا نتيجة أقرب في ما يتعلق بما إذا كانت المملكة المتحدة كانت محقة في اتخاذ قرار بالمغادرة، وسط اعتقاد 51% أن البلد اتخذ قرارا خاطئا بالمغادرة.

وتأتي بيانات الاستطلاع في الوقت الذي يعتزم فيه فصيلان من أعضاء البرلمان وضع تعديلات لتأجيل العملية. وفكرت المجموعة الأولى في ضم النائب العمالي، يفيت كوبر، ووزير "حزب المحافظين" الساب نيك بولس، وهي تريد تأجيل عملية المادة 50، إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق بنهاية شهر فبراير/ شباط.

أما المجموعة الثانية بقيادة دومنيك غريف، فتخطط لاقتراح تعديل يمكن أعضاء البرلمان من اختيار المناقشة والتصويت على قضايا خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ليوم واحد في الأسبوع، بانقطاع من الجدول الزمني العادي للبرلمان.

ووصف مقر الحكومة في "داوننغ ستريت" هذه التحركات بأنها مثيرة للقلق بدرجة مبالغ فيها، وقال إنهم أكدوا على ضرورة قيام أعضاء البرلمان الذين أيدوا خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي للتصويت لصالح العملية في المجلس.

وبينما وصف مقر الحكومة البريطانية التعديلات المقترحة بالمقلقة، فإن "حزب العمال" لا يزال غير متأكد في أي اتجاه سيوجه نوابه، إذا تم تقديم المجموعتين اليوم.

وقد يهمك ايضًا: 

 الاتحاد الأوروبي دعم الأردن بـ2.2 مليار دولار منذ 2011

استطلاع للرأي في دول الاتحاد الأوروبي يكشف عن تزعزع الإيمان به

 
syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استطلاع جديد يؤكد أن غالبية الشعب البريطاني لا تريد استفتاء ثانياَ حول بريكست استطلاع جديد يؤكد أن غالبية الشعب البريطاني لا تريد استفتاء ثانياَ حول بريكست



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 11:50 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك

GMT 15:23 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

عراقيل متنوعة تسيطر عليك خلال الشهر

GMT 14:56 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

أحوالك المالية تتحسن كما تتمنى

GMT 13:23 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

تملك أفكاراً قوية وقدرة جيدة على الإقناع

GMT 15:38 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

انفراجات ومصالحات خلال هذا الشهر

GMT 12:44 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

اليونان تتوقع رفضًا أوروبيًًا لاتفاقيتي "السراج أرودغان"

GMT 09:30 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

«حزب الله» يلوم جنبلاط... والسفير السوري يحسمها

GMT 19:17 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

وماذا بعد إقالة مدرب الهلال دياز؟!

GMT 09:12 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

محمود حافظ يكشف عن كواليس فيلم "الممر" للمخرج شريف عرفة

GMT 06:04 2019 الثلاثاء ,03 أيلول / سبتمبر

طريقة تحضير بودينغ البلوبيري خطوة بخطوة

GMT 11:17 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

اصطدام طائرة كويتية بجسر أثناء إقلاعها من مطار نيس
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24