الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي
آخر تحديث GMT14:11:49
 العرب اليوم -

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

برج القوس

مهنياً: لا تعلق آمالاً على نتائج أي جهد أوعمل، بل قد لا يقدر أحد جهدك، أنت لست على الساحة وحدك، لا تنس هذا، وبالتأكيد لا تستفز أحداً كي لا تعاقب.
عاطفياً: تفاجئك تصرفات الشريك ولا تفهمه جيداً، غير أن المراقبين من الخارج واثقون أن للسبب علاقة بك كونك مشتت الذهن وتفتقد التركيز الكافي.
صحياً: تتغلب على جميع المشاكل الصحية، وتزداد نشاطاً وتمارس رياضتك المفضلة، وتأخذ الأمور بخفة ومرح حتى تبقى دائماً متفائلاً.

 

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي



اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب وحذاء

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها أفكار

بيروت - سورية 24

GMT 13:17 2020 السبت ,02 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 14:05 2020 السبت ,02 أيار / مايو

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 10:20 2018 الخميس ,10 أيار / مايو

مسرحيات أبي خليل القباني في كتاب جديد

GMT 10:59 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

أقدم أسواق الموصل "الجريحة" يعود إلى الحياة

GMT 10:52 2020 الإثنين ,10 شباط / فبراير

أحدث قصات الشعر موضة 2020

GMT 07:08 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر ومواصفات "لكزس LX 570 S" الجديدة موديل 2019

GMT 09:05 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

بوتين يزور الجامع الأموي الكبير في دمشق ويطلع على معالمه

GMT 10:14 2019 الجمعة ,20 كانون الأول / ديسمبر

تقدم وحدات الجيش السوري على محور ريف إدلب الجنوبي

GMT 10:42 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

مسرحية المهرج على خشبة عبد الحميد الزهراوي في حمص

GMT 00:36 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

"انواع الحجر للديكور الداخلي في المنازل العصرية

GMT 14:27 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

علي السرميني فنان رسم على حطام طيران العدو الإسرائيلي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24