جلسة بعنوان دعنا نجد بعض الأماكن الجميلة في الشارقة للكتاب
آخر تحديث GMT13:42:43
 العرب اليوم -

جلسة بعنوان "دعنا نجد بعض الأماكن الجميلة" في الشارقة للكتاب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - جلسة بعنوان "دعنا نجد بعض الأماكن الجميلة" في الشارقة للكتاب

معرض الشارقة الدولي للكتاب
القاهرة -سورية 24

استعرض معرض الشارقة الدولي للكتاب أثر أدب الرحلات في تعزيز ثقافة الإنسان وتدعيم جسور التواصل بين الشعوب، في جلسة حملت عنوان «دعنا نجد بعض الأماكن الجميلة».

واستضافت الجلسة التي أدارتها الدكتورة بديعة الهاشمي الكاتب الليبي أحمد الفيتوري، والروائي المصري الدكتور إيمان يحيى، والصحافية الموزمبيقية جورجينا جودوين

واستهل الفيتوري حديثه قائلاً: «بدأت السفر من عمر مبكر، لقد أتاحت لي هذه الفرصة الذهبية الفرصة لأن أكتشف تفاصيل مكثفة في الحياة وأخوض مغامرات أوصلتني لأن أكتب مؤلفات أدبية مغايرة، وأنا أؤمن بأن الأدب بمجمله هو أدب رحلات، ولا يمكن الحديث عن الأدب دون أن نتطرق للسفر».

من جهته قال إيمان يحيى: «ساهم التطور التكنولوجي الكبير الذي نعيشه في فتح المجال على مصراعيه لاكتشاف العالم، فالعالم بات أشبه بعلبة كبريت، حيث يمكن للإنترنت أن يأخذك نحو الكثير من الآفاق البعيدة». أما جورجينا جودوين فقالت: «كان لدي الكثير من علاقات الصدام في البلاد واضطررت لاحقاً للابتعاد عنها، إذ يوجد الكثير من المواقف في حياة الإنسان تدفعه للذهاب بعيداً، فالسفر هو البحث عن أشياء تكمن في داخل الانسان وتقرّ في قلبه».

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جلسة بعنوان دعنا نجد بعض الأماكن الجميلة في الشارقة للكتاب جلسة بعنوان دعنا نجد بعض الأماكن الجميلة في الشارقة للكتاب



GMT 10:54 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

مناقشة رواية "غيوم فرنسية" في معرض الكتاب

GMT 10:45 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

افتتاح معرض "النيل أنشودة مكان" في دار الأوبرا

GMT 13:07 2020 السبت ,04 كانون الثاني / يناير

افتتاح معرض "ألوان خطية" لسامي بخيت

تختار التنسيقات الناعمة بألوان فاتحة وزاهية

موديلات أمل كلوني للعودة للعمل بعد انتهاء الحجر الصحي

واشنطن ـ سورية 24
 العرب اليوم - أكثر 7 أسئلة شائعة في عالم الديكور الداخلي

GMT 12:24 2020 الخميس ,26 آذار/ مارس

حقيقة إصابة رئيس جنوب أفريقيا بـ كورونا

GMT 11:27 2020 الخميس ,26 آذار/ مارس

وفاة أول سجين بـ"كورونا" في بريطانيا

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24