خبراء  يحددون مكانًا في العالم لا حياة فيه رغم وجود الماء في إثيوبيا
آخر تحديث GMT07:42:00
 العرب اليوم -

مياهه ساخنة جدًا تصل حرارتها إلى 109 درجات مئوية

خبراء يحددون مكانًا في العالم لا حياة فيه رغم وجود الماء في إثيوبيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خبراء  يحددون مكانًا في العالم لا حياة فيه رغم وجود الماء في إثيوبيا

وادي البراكين دالول في إثيوبيا
باريس ـ مارينا منصف

أثبت فريق علمي من جامعة باريس الجنوبية عدم إمكانية وجود أي كائن حي وحتى البكتيريا في وادي البراكين دالول في إثيوبيا.

وتفيد مجلة Nature Ecology & Evolution، بأن الباحثين يشيرون إلى أن المياه على سطح الأرض تستخدم كمعيار في تحديد إمكانية وجود الحياة في هذا المكان أو ذاك. ولكن خلال عمل البعثة العلمية للجامعة في هذا الوادي اتضح "وجود أماكن على الأرض محرومة من الحياة على الرغم من وجود الماء".

ووفقا للخبراء، يعود السبب في هذا إلى أن المياه في هذا الوادي ساخنة جدا تصل حرارتها إلى 109 درجات مئوية، ومالحة جدا ومشبعة بالمغنسيوم. كما أن تركيب هذه المياه يفتت الخلايا الحية.

ومع ذلك اكتشف الباحثون وجود الحياة على مقربة من هذا الوادي وهي عبارة عن بكتيريا قديمة أحادية الخلية "عتائق- Archaea"

ويذكر أن وادي البراكين دالول بأملاحه ومصادره الحمضية قد أدرج في قائمة أسخن مناطق العالم. فوفقا للخبراء هنا في الوادي أعلى درجة حرارة للهواء في العالم. وتضم هذه القائمة مدينة العزيزية في ليبيا، ومدينة وادية الخليفة في السودان، ووادي الموت في كاليفورنيا بالولايات المتحدة.

وقد يهمك أيضا:

سنغافورة تفرض حظرًا شاملًا على بيع أنياب الأفيال والمنتجات العاجية

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبراء  يحددون مكانًا في العالم لا حياة فيه رغم وجود الماء في إثيوبيا خبراء  يحددون مكانًا في العالم لا حياة فيه رغم وجود الماء في إثيوبيا



أكملت اللوك بإكسسوارات ناعمة وحذاء ستيليتو باللون النيود

درة تخطف الأنظار بـ"الأزرق" في حفل زفاف هند عبد الحليم

القاهرة - سورية 24

GMT 16:14 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 13:35 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

لا رغبة لك في مضايقة الآخرين

GMT 05:58 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

نرمين الفقي تخطف الأنظار خلال مسابقة ملكة جمال مصر للكون 2019

GMT 01:35 2020 السبت ,04 كانون الثاني / يناير

أسرار جديدة عن حياة نادية لطفي التي وقفت في وجه شارون

GMT 08:20 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

مهرجان أيام حلب المسرحية يكرم عدداً من الفنانين

GMT 04:43 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلاق مهرجان رنوا جراس في حي الحميدية بحمص القديمة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24