نصائح تُساعدك على تناول الطعام الصحي
آخر تحديث GMT06:12:46
 العرب اليوم -

للحفاظ على صحة الجسم والحماية من خطر السمنة

نصائح تُساعدك على تناول الطعام الصحي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نصائح تُساعدك على تناول الطعام الصحي

الأطعمة الصحية الأقل في السعرات الحرارية
لندن ـ كاتيا حداد

نسمع كثيرًا أن الطعام الصحي يكلفنا أموالًا أكثر من الطعام غير الصحي، حيث يقول الطلاب إنهم يريدون تناول طعامًا أفضل، ولكن لا يُمكنهم توفير المال لذلك، ويوجد معتقد قوي بأن طهي الطعام من البداية يكلفك ثروة، وأن الوجبات السريعة يبدأ سعرها من جنيهًا إسترلينيًا، وبالتالي أرخص سعرًا، لذا ليس لدى الأشخاص الحافز لتغير سلوكهم لتناول الطعام الصحي.

وذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، أن الـ10 سنوات الماضية، شهدت تزايد في تركيز وسائل الإعلام على أنظمة الطعام الصحي، ونشر قصص عن أن تكلفة تناول الطعام الصحي تتصاعد، وكل ذلك يؤثر على التصور العام، ولكن تُشير بعض الدراسات التي تُقارن السعر بكل سعر حراري للأطعمة، إلى أن الأطعمة الصحية الأقل في السعرات الحرارية غالبًا ما تكون أرخص سعرًا، لكنها لا تُحكي القصة كاملة، إذ تعتبر المقاييس المُستخدمة لقياس التكلفة مهمة.

ونأخذ في الاعتبار مثال صحنين من حلوى الشكولاتة، الأول عادي والثاني بدهون أقل، ونستخدم مقياس السعر لكل سعر حراري، سنجد أن الحلوى الأقل دهون تبدو أنها أغلى سعرًا، من العادية، لأنها تحتوي على سعرات حرارية أقل، ولكن دراسات المقارنة، وجدت أن خيارات الطعام الصحي في الغالب تكون أرخص سعرًا، فعلى سبيل المثال، 200 غرام من الحمص في مقابل 200 غرام من لحم الخنزير، فالأخير مقياس ذو معنى،  لأن معظم الناس تشتري الطعام وتفكر في الكمية التي يشترونها بدلًا من عدد السعرات الحرارية، التي يدفعون المال في مقابلها.

تغير العادات مبكرًا

يزيد كبر حجم الخصر من قلق الصحة العامة، وعلى الصعيد العالمي، ارتفع معدل السمنة 3 أضعاف منذ عام 1975، ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، يوجد أكثر من 1.9 مليار شخص بالغ زائد الوزن، من بينهم 650 مليون شخص يعانون من السمنة.

وتأثر الجيل الصغير بشكل خاص بالسعرات الحرارية المرتفعة، والطعام سيء التغذية، حيث تعرض مستويات السكر والدهون والملح المرتفعة الأطفال لخطر متزايد، للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، وأمراض القلب، إلى جانب تسوس الأسنان.

ونفكر الآن في أن الطعام الصحي غالي الثمن، لأننا نشتري السمك واللحم ومنتجات الألبان بأسعار معقولة، مقارنة بالتكلفة المرتفعة للمنتجات العضوية، كما تعد عصائر بذور الشيا، باهظة الثمن، ولكن هناك مواد غذائية، والتي تعد من أساسيات التغذية مثل الجزر والعدس والبطاطس، بأسعار رخيصة مثل رقائق الشيبسي.

ضيق الوقت

يعتبر الفقر مرهق، وهذا جزئيًا يدفع إلى اختيارات الغذاء، وفي كثير من الأحيان يكون آخر ما يريده الناس في نهاية يوم طويل هو طهي الطعام، لذا فإن الوجبات الجاهزة الرخيصة تكون جذابة.

ومن المرجح أن يشتري الأشخاص ذوو الدخل المنخفض، أطعمة غنية بالسعرات الحرارية، بدل من الفواكه أو الخضار لأنها أكثر إشباعًا، ولكن في حين أن برغر الجبن، قد يملئ معدتك لفترة أطول من تناول تفاحة، فإن هذا النوع من الطعام مضر للصحة.

من الممكن طهي وجبة صحية تملئ معدتك في وقت قصير للغاية، كما أوضح كاتب الطعام البريطاني، جاك مونرو، بشكل متكرر على سبيل المثال، تكلف الوصفة الخاصة بطهي برتقال الكوسا والطماطم والجبن 33 قرشًا، ويُمكن طهيها في 8 دقائق، ولذا فهي صحية أكثر وأرخص من الوجبات الجاهزة.

ولكن الترويج للأكل الصحي في مجتمع نقدي ويُعاني من ضيق الوقت أمر صعب، كما أن تعليم مهارات الطبخ بمفردك، لن يؤدي إلى ذلك، ولكن توجد حملة جيمي أوليفر، الشيف البريطاني، لتعليم مهارات الطبخ للأشخاص ذوي الدخل المحدود، كما "أن ما نأكله هو أمر أساسي بالنسبة لهوياتنا، ويجب أن تتعرف الاستراتيجيات اللازمة لتناول النظام الغذائي الصحي".

الخطوات الأهم

- كيف يمكنا تناول الطعام بطريقة أفضل اعتمادًا على ميزانية؟، تُعد اللحوم والأسماك من أغلى الأصناف في قائمة التسوق، في حين أن البروتين النباتي غالبًا ما يكون أقل تكلفة، لذا توجه إلى البقوليات مثل الفاصوليا والبازلاء والعدس، جميعًا مغذي ورخيص، ويعمل بشكل جيد مكان اللحم.

- لا تنخدع بالطعام غالي الثمن، لا يوجد تعريف متفق عليه لهذا المصطلح، ويحد ببساطة زيادة حجم وتنوع الفواكه والخضروات في النظام الغذائي الخاص، من خطر اعتلال الصحة، وبالتالي ليس بالضرورة أن يكون الطعام مكلفًا.

- غالبًا ما تكون الفواكه والخضروات المجمدة والمعلبة والمجمدة، أرخص من الفواكه الطازجة، ولكنها تحافظ على قيمتها الغذائية، كما أنها تبقى لفترة أطول، وهذا يعني نفايات أغذية أقل.

- تجنب شراء الأطعمة المصنعة، في كثير من الأحيان يمكنك صنع أطباق مماثلة بسرعة وسهولة، إذ تتكلف هذه الوصفة لصلصة المعكرونة 50 قرشا، في حين أن برطمان من صلصة الباستا تكلف أكثر من أربعة أضعاف هذا السعر.

ويُعد النظام الغذائي أمر أساسي للصحة والرفاهية، وقد تكون الوجبات السريعة رخيصة ولذيذة، ولكن الفكرة القائلة بأن الغذاء الصحي باهظ الثمن هي مجرد خيال.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا

دراسة حديثة تبتكر طريقة جديدة لخفض ضغط الدم دون دواء

5 وجبات خفيفة لمحاربة الجوع الليلي

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نصائح تُساعدك على تناول الطعام الصحي نصائح تُساعدك على تناول الطعام الصحي



GMT 10:18 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

مطربة مصابة بمرض نادر تنجو من الموت بالغناء

GMT 06:28 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أطباء يُنقذون مريضًا من الموت بـ 15 علبة بيرة

GMT 07:58 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

دراسة توضح النظام الغذائي لإنقاذ العالم

GMT 18:18 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

سلمي بلير تكشّف معاناتها مع "التصلب "

GMT 07:28 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

نظام للمحافظة على لياقتك مع تقدّم العمر

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نصائح تُساعدك على تناول الطعام الصحي نصائح تُساعدك على تناول الطعام الصحي



عززت طولها بزوج من الصنادل العالية باللون البيج

صوفيا فيغارا تبدو مذهلة في كنزه صوفية وتُظهر بطنها

كاليفورنيا ـ رولا عيسى

GMT 09:18 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

السنغال الوجهة المُفضّلة للشعور بالاستجمام والراحة
 العرب اليوم - السنغال الوجهة المُفضّلة للشعور بالاستجمام والراحة

GMT 09:25 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

تعرّف على أفضل الأماكن السياحية جزيرة "ماوي"
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل الأماكن السياحية جزيرة "ماوي"

GMT 09:14 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

حسابات التصميم الداخلي الأفضل لعام 2019 عبر "إنستغرام"
 العرب اليوم - حسابات التصميم الداخلي الأفضل لعام 2019 عبر "إنستغرام"

GMT 06:12 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

ترامب يطالب "سيول" بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته
 العرب اليوم - ترامب يطالب "سيول" بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته

GMT 10:37 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة
 العرب اليوم - أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة

GMT 07:09 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

تعرف على أسرار "جزيرة البالغين" في المالديف
 العرب اليوم - تعرف على أسرار "جزيرة البالغين" في المالديف

GMT 07:28 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة
 العرب اليوم - إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة

GMT 07:33 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

اليماني يؤكّد أن لجنة" تفاهمات تعز" ستبدأ عملها قريبًا
 العرب اليوم - اليماني يؤكّد أن لجنة" تفاهمات تعز" ستبدأ عملها قريبًا

GMT 07:56 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح
 العرب اليوم - مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح

GMT 06:40 2018 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يكتشفون "هدفًا فعالًا" في الدماغ لتحسين المزاج

GMT 14:54 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نجوم رحلوا بعدما أثروا الدراما والسينما أبرزهم جميل راتب

GMT 04:50 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

التلفزيون السوري يعتذر عن ظهور فريق إسرائيلي عبر "سبورت 24"

GMT 10:55 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

كهربا يُبلّغ إدارة "الزمالك" بعدم توقيعه لـ"الأهلي"

GMT 12:19 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

معلمة كيمياء تعمل بدوام كامل على قناة "يوتيوب"

GMT 05:53 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

مسبار "باركر" يجتاز أصعب امتحان ويخترق الغلاف الجوي للشمس

GMT 19:20 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

أعداد البطاريق في تناقص ولكنها غير مهددة بالانقراض

GMT 12:32 2018 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

"التواصل الاجتماعي" تعزيز للمشاركة في العملية التعليمية

GMT 13:41 2018 الثلاثاء ,11 أيلول / سبتمبر

ليدي غاغا أنيقة خلال عرض فيلمها في "تورنتو"

GMT 20:28 2018 الجمعة ,01 حزيران / يونيو

المسعفة النجار شهيدة وشاهدة على جرائم الاحتلال

GMT 16:55 2018 الإثنين ,14 أيار / مايو

موسكو تطمئن أسواق النفط

GMT 02:45 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

العراق تودع "الجنرال" علي كاظم الثلاثاء

GMT 10:59 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

كيف تتحكمين في صرخات طفلك المحرجة؟

GMT 12:38 2017 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

المهاجرون العرب بين التعايش والعزلة وأزمة الهوية

GMT 10:47 2018 الإثنين ,19 شباط / فبراير

مغنى الراب كاني ويست يغلق حسابه على "إنستغرام"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24