برلماني سوري يكشف عن اعتقال عدد من الضباط في الجيش
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

برلماني سوري يكشف عن اعتقال عدد من الضباط في الجيش

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - برلماني سوري يكشف عن اعتقال عدد من الضباط في الجيش

قوات سورية الديمقراطية
دمشق ـ سورية 24

كشف مصدر برلماني سوري، الأسبوع الماضي، عن قيام الجهات الأمنية السورية، باعتقال عدد كبير جداً من الضباط العاملين في جيشه، وإيداعهم السجن. وقال نبيل صالح النائب في البرلمان السوري على صفحته في "فيسبوك"، إنه تم اعتقال "عدد كبير جداً من الضباط" وإيداعهم السجن، منذ 8 أشهر. وقد أثار هذا الاعلان موجة تعليقات واسعة طالبت الرئيس السوري بشار الأسد بإصدار عفو عنهم.

وذكر البرلماني صالح، أن الجهات الأمنية السورية،  قامت بإيداع الضباط المعتقلين، في سجن "صيدنايا" في ريف دمشق. وفيما لم يتحدث النائب عن منطقة "جبلة" التابعة لمحافظة اللاذقية، عن التهم الموجهة لهؤلاء الضباط، تساءل عن سبب توقيفهم، مطالباً بمحاكمتهم طلقاء، من قبل القضاء العسكري السوري، كما قال في منشوره الذي ذكر فيه أنهم من فئة (القادة): " ناهيك عن الفراغ الذي يشكله غياب هؤلاء القادة عن المؤسسة العسكرية". ولفت صالح إلى أن هؤلاء الضباط معتقلون على تهم "لم تثبت إدانتهم بها بعد". على حد قوله.

ولم تعرف أسماء الضباط المعتقلين ولا التهم الموجهة لهم. إلا أن بياناً تم نشره تحت عنوان (صوت لعائلات وزوجات وأبناء وأمهات وآباء الضباط الموقوفين في سجن صيدنايا) وباسم ناشطة موالية للنظام تدعى سناء ناصر، يفهم منه أن الاعتقال جاء على خلفية فساد وسرقات. وأوضحت الناصر أن عدد الضباط وصفّ الضباط المعتقلين بلغ 240 شخصاً، في واحدة من أكبر عمليات الاعتقال التي يقوم بها الأسد داخل جيشه، في عملية واحدة لم تتضح جميع تفاصيلها بعد.

وكان الأسد قد أعفى وزير دفاعه فهد جاسم الفريج، من منصبه، في بداية العام الجاري، أي تقريبا، في الفترة التي تم فيها اعتقال وسجن هذا العدد الكبير من الضباط (القادة) وصف الضباط.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

برلماني سوري يكشف عن اعتقال عدد من الضباط في الجيش برلماني سوري يكشف عن اعتقال عدد من الضباط في الجيش



GMT 10:51 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجدي الإثنين 6 أكتوبر/تشرين الأول 202

GMT 09:35 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل الأربعاء 7 أكتوبر/تشرين الثاني 2020

GMT 06:44 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

أجواء عذبة عاطفياً خلال الشهر

GMT 10:22 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 12:55 2018 الأحد ,28 تشرين الأول / أكتوبر

30 عملًا فنيًا بمعرض "على رصيف الدمى" في السويداء

GMT 06:26 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

أصالة نصري تعود إلى لبنان من جديد بلا شروط

GMT 05:13 2018 الثلاثاء ,27 شباط / فبراير

فنادق رومانسية حول العالم لقضاء شهر عسل مميز

GMT 08:44 2019 الثلاثاء ,04 حزيران / يونيو

عبايات سعودية ولفات حجاب جديدة للسمراوات
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24