وباء الليشمانيا يصيب 5 آلاف مواطن ليبي في 6 أشهر فقط
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

بخلاف الإصابات التي لم يرغب أصحابها في تسجيلها

وباء "الليشمانيا" يصيب 5 آلاف مواطن ليبي في 6 أشهر فقط

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وباء "الليشمانيا" يصيب 5 آلاف مواطن ليبي في 6 أشهر فقط

منظمة الصحة العالمية
طرابلس -سورية 24

أصاب  وباء اللشمانيا في ليبيا، خمسة آلاف مواطن خلال ستة أشهر، أغلبها في المناطق الواقعة بين مدينة مصراتة (200 كلم شرقي طرابلس) ومدينة تاورغاء الواقعة 40 كلم جنوب شرق مصراتة بخلاف وجود عدد من الإصابات لم تسجل نظرًا لعدم رغبة البعض في العلاج.

ويكون داء اللشمانيا في شكل تقرحات بالأحشاء، وهو مميت إذا لم يعالج أو في شكل جلدي يمكن أن يخلِّف جروحًا لا تندمل أو حتى حالات إعاقة شديدة، وتنتقل العدوى بهذا الداء الى البشر بلسعة نوع من الذباب وهو ذبابة الرمل، بحسب منظمة الصحة العالمية.

وهذا المرض مسجل في ليبيا منذ 100 عام وأول تفشي للمرض في ثمانيات القرن الماضي ، كما سجل التفشي الأخير عام 2006 وكانت الأعداد كبيرة.

اقرأ أيضًا:

نصائح عملية للتخلّص من السمنة لدى الرجال بعد الأربعين

وقامت منظمة الصحة العالمية بتقديم المساعدة في توريد جزء من عقار للشمانيا من الهند، في انتظار شحنة جديدة نهاية الأسبوع الجاري.

وهذا الداء الذي لا يوجد له حاليًا أي لقاح، ينتشر في حالات تحرك السكان القسري أو سوء التغذية أو السكن في أماكن غير صحية.

وبحسب تقديرات منظمة الصحة العالمية لسنة 2018 هناك سنويا في العالم ما بين 700 الف ومليون مصاب جديد بداء اللشمانيا تؤدي إلى وفاة ما بين 20 الفًا و30 الف شخص.

قد يهمك أيضًا:

منظمة الصحة العالمية تحذر من مخاطر "الجنس الفموي"

"الصحة العالمية" تنفي إرسال وفد إلى مدينة دوما في سورية

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وباء الليشمانيا يصيب 5 آلاف مواطن ليبي في 6 أشهر فقط وباء الليشمانيا يصيب 5 آلاف مواطن ليبي في 6 أشهر فقط



GMT 09:58 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد 6 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 15:49 2020 الأحد ,02 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 16:11 2021 الإثنين ,01 آذار/ مارس

بوغدانوف يلتقي السفير السوري في موسكو

GMT 06:40 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تعليق إضراب الوقود في لبنان والأزمة المالية تتفاقم

GMT 07:27 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تختبر السيارات ذاتية القيادة على الطرق العامة

GMT 09:15 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

مشاورات روسية تركية في موسكو حول سوريا

GMT 12:58 2020 الأربعاء ,29 تموز / يوليو

خسائر دور العرض المصرية تدفع بعضها إلى الإغلاق
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24