تونس تحيي الذكرى العاشرة لرحيل الشاعر محمود درويش باحتفالية النص المضيء
آخر تحديث GMT15:44:52
 العرب اليوم -

تضمن الحدث الذي جمع عشرات المثقفين قراءات شعرية وورقات نقدية في شخصيته ونصوصه

تونس تحيي الذكرى العاشرة لرحيل الشاعر محمود درويش باحتفالية "النص المضيء"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تونس تحيي الذكرى العاشرة لرحيل الشاعر محمود درويش باحتفالية "النص المضيء"

إحياء الذكرى العاشرة لرحيل الشاعر الفلسطيني الكبير محمود درويش
تونس - سورية 24

مثَّل إحياء الذكرى العاشرة لرحيل الشاعر الفلسطيني الكبير محمود درويش (1941 - 2008)، مناسبة ثقافية مهمة لاستعادة توهج الصوت الشعري المميز له، والاحتفاء بإرثه وشعره وحياته ضمن تظاهرة "محمود درويش... النص المضيء"، وذلك بتنظيم من مركز جامعة الدّول العربية في تونس، وبالتعاون مع المسرح الوطني التونسي.

وتضمن هذا الحدث الثّقافي المهم، قراءات شعرية وورقات نقدية في شخصية الرّاحل ونصه الشّعري، علاوة على معرض للخط العربي من إنجاز ياسر الجرادي وفقرات موسيقية قدمتها فرقة "الشيخ إمام" التونسية ومعزوفات على آلة القانون قدمها واصف الجريدي.

هذا الحدث الثقافي كان ببادرة من الكاتبة السودانية سولافة خالد موسى ورافقها في إعداد برنامج الاحتفاء كل من رمزي العموري وسحر التليلي من تونس. وكان الحضور العربي مهمًا في هذه التظاهرة من خلال حضور السوري عبد الله المريش والكاتبة والروائية الفلسطينية ثورة حوامدة التي قدّمت مداخلة تناولت من خلالها تجربة درويش وعنوانها "محمود درويش بين الهوية الفلسطينية والهم العربي والإنسانية".

وبشأن هذا الاحتفاء العربي بتجربة محمود درويش، أكّد عبد اللطيف عبيد الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، أن الجامعة العربية وعلى الرغم من أولوية العمل السياسي في أجنداتها وبرامجها، فهي تحتفي بكل رموز الثقافة العربية، وهذا يمثل رابطة قوية بين أبناء الأمة الواحدة.

ولم تقتصر التظاهرة الثقافية على القراءات الشعرية، بل تجاوزتها إلى عروض لأفلام وثائقية عن الشاعر الفلسطيني الذي بات رمزًا لقوة القضية الفلسطينية، حيث يبقى محمود درويش حالة شعرية فريدة من خلال تطوير الشّعر العربي، وإدخال مضامين الحداثة، على رأسها البعد الرمزي في الشعر، ونجاحه في استعمال معجم شعري مجدد ومختلف عن السائد.

وفي هذا المعنى، أكّد عدد من الشعراء والكتاب المشاركين، طوال يومي السبت والأحد الماضيين، من بينهم الشاعر التونسي منصف المزغني والشاعرة الشابة آلاء بوعفيف، أنّ نص درويش الشعري يبقى عصيًا عن الموت لأنّه نص عابر للحدود والزمان والمكان، ولا يمكن أبدًا الفصل بين السياسي والفكري في شعر درويش، وبالتالي لا يمكن التغاضي أو التغافل عن مساهمته في مسارات التحرير والنّضال من أجل القضية العربية الأم.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تونس تحيي الذكرى العاشرة لرحيل الشاعر محمود درويش باحتفالية النص المضيء تونس تحيي الذكرى العاشرة لرحيل الشاعر محمود درويش باحتفالية النص المضيء



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تونس تحيي الذكرى العاشرة لرحيل الشاعر محمود درويش باحتفالية النص المضيء تونس تحيي الذكرى العاشرة لرحيل الشاعر محمود درويش باحتفالية النص المضيء



ارتدت فستانًا طويلًا دون أكمام بلون الـ"بيبي بلو"

داكوتا جونسون أنيقة خلال حفلة ختام مهرجان مراكش

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 06:27 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية
 العرب اليوم - إليك تصاميم عباءات مستوحاة من دور الأزياء العالمية

GMT 06:56 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

مُصوِّر فرنسي يُصدر كتابًا يُصوِّر الحياة في منغوليا
 العرب اليوم - مُصوِّر فرنسي يُصدر كتابًا يُصوِّر الحياة في منغوليا

GMT 06:32 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ
 العرب اليوم - استخدمي اللونين الأبيض والأزرق في ديكور منزلكِ

GMT 07:44 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب
 العرب اليوم - الكشف عن علاقة تربط ما بين محمد بن سلمان وصهر ترامب

GMT 09:53 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"
 العرب اليوم - استمتع بجمال الطبيعة والحياة البرية في ولاية "داكوتا"

GMT 09:57 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار
 العرب اليوم - بعض الحقائق عن قصر بيل غيتس البالغ قيمته 127 مليون دولار

GMT 11:05 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

توفيق عكاشة يفجر مفاجأة كبرى بشأن قناة "الفراعين"

GMT 15:21 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

"عصابة الرأس" تسيطر على الموضة على صفحات "انستغرام"

GMT 14:35 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات مذهلة من داخل منزل إيف سان لوران في مراكش

GMT 20:14 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي علي طرق تنسيق التنورة مع الحذاء في فصل الشتاء

GMT 08:02 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

محكمة بريطانية تطالب "أمازون أليكسا" بتقديم الأدلة

GMT 02:46 2018 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أبرز توقعات درجات الألوان في ديكورات المنازل 2019

GMT 09:31 2018 الخميس ,25 تشرين الأول / أكتوبر

ألفا روميو "ستيلفيو كوادريفوليو" مزوّدة بمحرك V6

GMT 12:02 2018 الخميس ,24 أيار / مايو

توقيع الجزء الثاني من كتاب “سجل الخالدين”
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24