اشتباك عنيف بين النظام السوري وقوات أميركية في القامشلي وخلف قتيلاً
آخر تحديث GMT21:42:12
 العرب اليوم -

أثناء قيام دورية بالقرب من نقطة تفتيش في محافظة الحسكة

اشتباك عنيف بين النظام السوري وقوات أميركية في القامشلي وخلف قتيلاً

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اشتباك عنيف بين النظام السوري وقوات أميركية في القامشلي وخلف قتيلاً

اشتباك عنيف بين النظام السوري وقوات أميركية
دمشق - سورية 24

أوضح المتحدث العسكري باسم قوات التحالف الدولي في سوريا، العقيد مايلز كيكيننز الثالث، الأربعاء، تفاصيل الاشتباك الذي وقع بين دورية أميركية وقوات من النظام السوري في مدينة القامشلي، التابعة لمحافظة الحسكة في سوريا، وخلف قتيلاً.

في التفاصيل، أوضح بيان للمتحدث نشر نسخة منه على حسابه في تويتر، كشف أن قوات التحالف واجهت أثناء قيامها بدورية قرب مدينة القامشلي نقطة تفتيش تابعة لقوات النظام السوري، فأطلقت حينها سلسلة تحذيرات للنقطة في محاولة منها لخفض التصعيد، لكن دون جدوى.

بعدها، وبحسب المتحدث، تعرضت الدورية الأميركية لنيران أسلحة صغيرة من أشخاص مجهولين، فقامت الدورية بالرد في محاولة منها للدفاع عن النفس.

وأشار المتحدث إلى أن الدورية عادت إلى القاعدة الأميركية بعد الحادثة، منوهاً إلى فتح تحقيق بما حدث.

يشار إلى أن مئات الجنود الأميركيين متمركزون في شمال شرقي سوريا، ويتعاونون مع شركائهم المحليين من قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكرادفي قتال داعش.

فيما تقوم القوات الأميركية بدوريات في شمال شرقي سوريا.

وكان مراسل "العربية والحدث" قد أفاد، الأربعاء، بسقوط قتيل وجرحى من النظام السوري، إثر اشتباك مع دورية أميركية قرب مدينة القامشلي التابعة لمحافظة الحسكة شرق البلاد.

وأضافت المعلومات أن دورية روسية اتجهت إلى موقع اشتباك النظام والدورية الأميركية قرب القامشلي.

من جهته، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن توترا كبيرا شهدته منطقة القامشلي، بعد اعتراض مجموعة من أهالي قرية خربة عمو شرق القامشلي الموالين للنظام يرافقهم مسلحون موالون لقوات النظام طريق دورية أميركية أثناء تجولها في المنطقة.

وفي حين عمد المسلحون إلى إطلاق النار في الهواء، ردت الدورية الأميركية بإطلاق قنابل دخانية، وتطور الأمر لإطلاق القوات الأميركية النار ما أدى لمقتل شخص لا يعرف حتى اللحظة فيما إذا كان مدنيا أو من المليشيات الموالية للنظام.

و عقب ذلك حلقت طائرات أميركية في أجواء المنطقة بالتزامن مع استهدافها لشرق القامشلي.

بدورها، أقرّت وكالة أنباء النظام السوري الرسمية بوقوع الاشتباك، وقالت إن اشتباكا مباشرا بالسلاح الخفيف وقع في ريف القامشلي بين جيش النظام وقوات أميركية، تبعه 3 غارات أميركية على قرية خربة عمو بريف المدينة. كما أكدت "سانا"، مقتل مدني وإصابة آخر جراء الاشتباك.

ويأتي هذا التوتر الجديد في القامشلي ليضاف إلى توتر آخر بين القوات التركية والفصائل الموالية لها وبين قوات النظام المدعوم من روسيا، في محافظة إدلب، شمال غرب سوريا.

فقد اتهم المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف الأربعاء أنقرة بأنها لا تحترم الاتفاقات الروسية-التركية حول وقف إطلاق النار في سوريا وأنها لا تفعل شيئاً من أجل "تحييد الإرهابيين" في منطقة إدلب. ومتحدثاً عن اتفاقات سوتشي التي تم التوصل إليها في تشرين الأول/أكتوبر، أوضح بيسكوف أن تركيا "ملزمة بتحييد من وصفهم بالمجموعات الإرهابية" لكن "كل تلك المجموعات تهاجم قوات النظام وتقوم بأعمال عدوانية ضد المنشآت العسكرية الروسية".

انسحاب تركي

يشار إلى أن القوات التركية كانت انسحبت، الأربعاء، من مواقعها في قرى حليوة وجاموس وعريشة ومحمودية والسودة والسعيد وخربة جمو الواقعة في منطقة تل تمر – أبو رأسين (زركان)، في الحسكة شمال شرق سوريا دون إبداء أسباب، وفق ما أورد المرصد .

ورجحت مصادر بأن القرى تلك لم تكن ضمن المخطط التركي في الأساس، مشيرة إلى توجه قسم من القوات المنسحبة إلى بلدة تل حلف الواقعة غرب مدينة رأس العين (سري كانييه) على بعد 3 كلم عنها.
قد يهمـك أيضـا: مقتل أكثر من 3 آلاف مدني على يد قوات التحالف الدولي منذ تدخلها في سورية

رتل للتحالف ينسحب من إحدى قواعده العسكرية في الرقة إلى الحسكة

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباك عنيف بين النظام السوري وقوات أميركية في القامشلي وخلف قتيلاً اشتباك عنيف بين النظام السوري وقوات أميركية في القامشلي وخلف قتيلاً



منحتها ستايلًا ساحرًا وأناقة متجددة في عالم الموضة

تعرفي على إطلالات بسمة بوسيل بـ"البناطيل الكاجوال"

القاهرة - سورية 24

GMT 18:00 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

يسود الوفاق أجواء الأسبوع الاول من الشهر

GMT 12:52 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 15:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أمامك فرص مهنية جديدة غير معلنة

GMT 09:56 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

روبرت داوني جونيور يعود بشخصية Iron man في فيلم "Black Widow"

GMT 10:26 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:12 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

لاميتا فرنجية تبهر متابعيها على إنستغرام بـفستان أحمر

GMT 04:34 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

ضحايا جدد في الهند وبنغلاديش بسبب موجة البرد القارس

GMT 16:29 2020 الثلاثاء ,14 كانون الثاني / يناير

السلطات السودانية تغلق مطار الخرطوم الدولي

GMT 09:25 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

الألعاب الجنسية كثيرة ومختلفة..فكيف تختارونها؟

GMT 06:29 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

"الجوكر" يحقق رقمًا قياسيًا في افتتاحية عرضه

GMT 22:03 2019 الأربعاء ,18 أيلول / سبتمبر

مؤسسة المباقر تطرح 3 منتجات جديدة في اللاذقية

GMT 05:35 2019 الثلاثاء ,03 أيلول / سبتمبر

طريقة كورما الخضار للنباتيين خطوة بخطوة

GMT 10:38 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

"أحمد حلمي يواصل تصوير "خيال مآتة

GMT 09:38 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

"ثاندا سافاري" في جنوب أفريقيا لرحلة مليئة بالإثارة

GMT 17:05 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

إيقاف ايهاب الخطيب عن الظهور في قناة الأهلي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24