دمشق تنفي ادعاءات أردوغان باستهداف أي منشأة أو مستودعات عسكرية في حلب
آخر تحديث GMT16:16:39
 العرب اليوم -

اعتبرت أنه يمارس سياسة التضليل ويدعي تدمير منشآت للأسلحة الكيميائية

دمشق تنفي ادعاءات أردوغان باستهداف أي منشأة أو مستودعات عسكرية في حلب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دمشق تنفي ادعاءات أردوغان باستهداف أي منشأة أو مستودعات عسكرية في حلب

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
دمشق - سورية 24

نفت دمشق ادعاءات الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، السبت، باستهداف أي منشأة أو مستودعات عسكرية كيميائية في شمال حلب.ونفت وكالة الأنباء السورية “سانا”، عبر مراسلها، وجود أي استهداف لأي منشأة عسكرية في شمال سوريا، معتبرا أن الرئيس التركي “يمارس سياسة التضليل ويدعي تدمير منشآت للأسلحة الكيميائية”.

وأشارت الوكالة إلى أنه، لو كانت ادعاءات الرئيس التركي صحيحة، بتدمير منشأة كيميائية تبعد 13 كم جنوب حلب، لكان هناك أعداد كبيرة من القتلى في المناطق المحيطة.واعتبرت الوكالة أن “الجميع يعلم أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أكدت في تقاريرها أن سوريا لا تمتلك أية منشآت كيميائية”.وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أعلن اليوم في كلمة ألقاها أثناء مشاركته في لقاء مع نواب حزبه “العدالة والتنمية” في إسطنبول، تدمير مستودعات كيميائية تابعاة للحكومة السورية، مشيرا إلى أنه “لم نرغب بالوصول إلى هذه النقطة لكن النظام أجبرنا على معاملته بهذه الطريقة”.

قد يهمك ايضا

إردوغان يهدد بعملية عسكرية في إدلب "على حين غرة"

تحذير أممي من "حمام دم" شمال غربي سورية وتباين "روسي ـ تركي" بشأن إدلب

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دمشق تنفي ادعاءات أردوغان باستهداف أي منشأة أو مستودعات عسكرية في حلب دمشق تنفي ادعاءات أردوغان باستهداف أي منشأة أو مستودعات عسكرية في حلب



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 13:09 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

شؤونك المالية والمادية تسير بشكل حسن

GMT 19:50 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل صيحات حقائب 2019 لإرضاء عاشقات الموضة

GMT 16:18 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

صفاء سلطان تخضع لعملية استئصال الرحم

GMT 07:28 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

نزوح وقتل بنكهة تركية شمال سوريا

GMT 17:19 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة السورية سارة نخلة تكشف حقيقة طلاقها
 
syria-24
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24