ماكرون يوجِّه مساءً خطاب الى الشعب يعتذر فيه عما حصل ويعلن قرارات مهمة
آخر تحديث GMT08:28:05
 العرب اليوم -

بعد أعمال الشغب التي قام بها محتجو "السترات الصفراء" وأدَّت الى أضرار جسيمة

ماكرون يوجِّه مساءً خطاب الى الشعب يعتذر فيه عما حصل ويعلن قرارات مهمة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ماكرون يوجِّه مساءً خطاب الى الشعب يعتذر فيه عما حصل ويعلن قرارات مهمة

الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون
باريس ـ مارينا منصف

يطلُّ الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون مساء اليوم الاثنين، على شاشات التلفزة لتوجيه اعتذار للشعب الفرنسي، والإعلان عن المزيد من التخفيضات الضريبية، بعد أن هزَّت أعمال الشغب جميع أنحاء البلاد خلال الأسابيع الماضية، وفق ما ذكرت صحيفة "ميرور" البريطانية.

ماكرون يوجِّه مساءً خطاب الى الشعب يعتذر فيه عما حصل ويعلن قرارات مهمة

وكانت إحدى الصحف الباريسية، كشفت أن الرئيس ماكرون سيخرج عن صمته، حيث أخبر أنصاره أنه سيتحدث مساء الاثنين على شاشة التلفزيون للرد على المتظاهرين الغاضبين.

وأشارت الصحيفة الفرنسية، الى أن كلمة ماكرون ستكون معبرة ، وسيعلن خلالها عن تقديم المزيد من التنازلات في ما يتعلق بالضرائب، بعد أن وصل الأمر إلى اعتقال أكثر من 1700 وسط أعمال الشغب، شهدتها  مدن مثل باريس وبوردو على مدى أربعة أسابيع قام بها متظاهرو حركة "السترات الصفراء".

ماكرون يوجِّه مساءً خطاب الى الشعب يعتذر فيه عما حصل ويعلن قرارات مهمة

ووسط أعمال الشغب التي اندلعت في البلاد، ظل ماكرون محصوراً في قصر الإليزيه في باريس، حيث أضرم المتظاهرون النيران في المباني ، ونُهبوا المتاجر ، وتعرضت الشرطة للهجوم ما اضطرها لاستخدام السيارات المدرعة وخراطيم المياه والآلاف من قنابل الغاز المسيل للدموع ضد المتظاهرين، الذين انضم إليهم محرضون من الأحزاب المعارضة ، وكذلك جماعات إجرامية تسببت في نشر الفوضى.

ويواجه الرئيس انتقادات متزايدة لعدم ظهوره علنا منذ أكثر من أسبوع فيما تفاقم العنف. وكان آخر خطاب مهم خاطب فيه الأمة في 27 نوفمبر/تشرين الثاني وقال وقتها إنه "لن يذعن ويغير سياسته بسبب خارجين عن القانون"، إلا أن الحكومة الفرنسية قالت أمس الأحد إن الرئيس "سيعلن قرارات مهمة في خطاب متلفز".

واشتبك محتجون مناهضون للحكومة مع شرطة مكافحة الشغب الفرنسية في باريس السبت، ورشقوا رجال الشرطة بالحجارة والقناني، وأضرموا النار في السيارات، وخربوا متاجر ومطاعم اعتراضا على سياسات ماكرون الاقتصادية، في رابع موجة من الاحتجاجات التي تنظم في العطلة الأسبوعية، وتم اعتقال أكثر من 1000 متظاهر  في باريس  يوم السبت ، في حين أن الرقم في جميع انحاء البلاد كان 1723 شخصاً. وردد المتظاهرون مطالبين ماكرون بالتنحي عن الحكم  في وسط العاصمة الفرنسية. وقال منظمو حركة السترات الصفراء إن احتجاجاتهم ستستمر إلى أجل غير مسمى حتى تتحقق المزيد من التخفيضات الضريبية.

وتعتبر موجة العنف في باريس الحالية الأسوأ منذ ربيع عام 1968 ، عندما واجهت حكومة الرئيس الراحل شارل ديغول احتمال حدوث ثورة كاملة.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماكرون يوجِّه مساءً خطاب الى الشعب يعتذر فيه عما حصل ويعلن قرارات مهمة ماكرون يوجِّه مساءً خطاب الى الشعب يعتذر فيه عما حصل ويعلن قرارات مهمة



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 11:50 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك

GMT 15:23 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

عراقيل متنوعة تسيطر عليك خلال الشهر

GMT 14:56 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

أحوالك المالية تتحسن كما تتمنى

GMT 13:23 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

تملك أفكاراً قوية وقدرة جيدة على الإقناع

GMT 15:38 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

انفراجات ومصالحات خلال هذا الشهر

GMT 12:44 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

اليونان تتوقع رفضًا أوروبيًًا لاتفاقيتي "السراج أرودغان"

GMT 09:30 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

«حزب الله» يلوم جنبلاط... والسفير السوري يحسمها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24