كتابما العلمانية في ندوة فكرية بمعرض الكتاب الـ 31
آخر تحديث GMT13:18:59
 العرب اليوم -

كتاب(ما العلمانية) في ندوة فكرية بمعرض الكتاب الـ 31

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - كتاب(ما العلمانية) في ندوة فكرية بمعرض الكتاب الـ 31

ندوة فكرية بمعرض الكتاب الـ 31
دمشق_سوريه24

خصصت الندوة المسائية في معرض الكتاب الـ 31 بمكتبة الأسد الوطنية اليوم لتناول كتاب ما العلمانية الذي صدر مترجماً عن الهيئة العامة السورية للكتاب هذا العام.
الكتاب الذي ألفه الفرنسي هنري بينا رويز وترجمه للعربية الدكتور محمد عرب صاصيلا يجمع بين العرض التاريخي لأصول العلمانية وجوهرها وتوضيح ما به من غموض مع التركيز على التجربة الفرنسية في هذا المجال منذ عصري التنوير والثورة.

وخلال الندوة أوضح مترجم الكتاب الدكتور صاصيلا أن الفكر العلماني طاله الكثير من التشويه بغرض تصويره أنه معاد للدين في حين أنه يقوم على حرية الضمير والتفكير والمساواة المطلقة بين جميع أفراد المجتمع بغض النظر عن انتماءاتهم كما أن العلمانية لا تقتصر فقط على إطلاق الحرية الدينية بل هي ايديولوجيا تهدف لتحقيق وحدة أبناء الشعب.

بينما رأت الدكتورة ناديا خوست أن العلمانية لم تخلق بقرار بل جاءت نتيجة طبيعية لتطور تاريخي وخلاصة لآراء فلاسفة عبر العصور مشيرة إلى أن معايير العلمانية تشمل وحدة النسيج الاجتماعي التي تتحقق عبر مؤسسات عدة أهمها التربية والتعليم ليتم ترسيخ سيادة الدولة الوطنية مع تعزيز الخيار الفردي للإنسان.
كما تحدثت خوست عن محاولة الاستراتيجية الغربية والأمريكية تحديدا توظيف الدين وتشويهه عبر إنشاء عصابات تحترف الإرهاب وإنشاب الخلاف والحروب بين الدول الإسلامية.

أما الدكتور عقيل محفوظ فتطرق إلى ضرورة العلمانية في المجتمعات المتعددة أثنيا للحيلولة دون وقوع أزمات وطنية مبينا أن العلمانية تؤكد على أنه لا يمكن للبعض أن يفرض نفسه على الكل وتطلب أن يمارس كل فرد قناعاته الشخصية بطريقة تبعده عن التعصب داعياً لأن تصبح العلمنة جزءاً من أجندة وطنية سورية متفق عليها.

الأديب حسام الدين خضور مدير الترجمة في هيئة الكتاب الذي تولى إدارة الندوة ذكر أن ظهور العلمانية سابق لعصر التنوير حيث عرفت أول إرهاصاتها مع الحضارتين الصينية والهندية القديمة موضحا أن للعلمانية جانباً علمياً ينتصر للتفسير العليم للعالم وآخر سياسياً يؤكد على فصل الدين عن الدولة

وقد يهمك أيضا:

حضور لافت للكتب العلمية والمعلوماتية والتنمية الذاتية في معرض الكتاب

ندوات ومسابقات أدبية ومعارض وإصدارات جديدة في هيئة الكتاب

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كتابما العلمانية في ندوة فكرية بمعرض الكتاب الـ 31 كتابما العلمانية في ندوة فكرية بمعرض الكتاب الـ 31



تسبب الوباء في إلغاء وإرجاء الكثير من أسابيع الموضة والمهرجانات

حديد تتبرع بأرباح مجموعتها من الـ"تي شيرت" لمتضرري "كورونا"

واشنطن - سورية 24

GMT 11:37 2020 الخميس ,02 إبريل / نيسان

كورونا يغير طقوس الدفن عند اليهود والمسلمين

GMT 11:14 2020 الخميس ,02 إبريل / نيسان

النجم التركي كيفانش تاتليتوج غير مصاب بكورونا

GMT 21:38 2018 الثلاثاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

تتمتع بمناخ فلكي ممتاز هذا الشهر وسينعكس على أدائك

GMT 09:49 2019 السبت ,11 أيار / مايو

نهى نبيل توجّه رسالة صُلح إلى حليمة بولند

GMT 11:18 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

محمد سامي أفضل مخرج في مهرجان "نجم العرب"

GMT 01:58 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإطلالات مثالية مع السراويل الجلدية في شتاء 2020

GMT 18:05 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

صيحات موضة شنط 2020 من أسبوع الموضة في ميلان

GMT 09:02 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

طريقة تحضير كيك اسطنبولي بأسلوب سهل وبسيط

GMT 06:54 2019 الإثنين ,24 حزيران / يونيو

قواعد تصميم غرفة نوم كلاسيكية هادئة بديكور مميز

GMT 05:49 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

أحمد حاتم ينتهي من تصوير فيلمه الجديد "قصة حب"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24