المقداد يؤكّد أن الدول المجاورة لسورية مستهدفة بـقانون قيصر
آخر تحديث GMT06:42:18
 العرب اليوم -

أوضح أن من مصلحتها الاستمرار في التنسيق مع دمشق

المقداد يؤكّد أن الدول المجاورة لسورية مستهدفة بـقانون قيصر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المقداد يؤكّد أن الدول المجاورة لسورية مستهدفة بـقانون قيصر

فيصل المقداد
دمشق_سورية24

قال نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، إن الدول المجاورة مستهدفة بـ”قانون قيصر” بمقدار ما هي سوريا مستهدفة، مشيرا إلى أنه من مصلحتها الاستمرار في التنسيق مع دمشق.جاء ذلك في تصريحات لصحيفة “الوطن” السورية، اليوم الأحد، على هامش حفل أقامته وزارة الخارجية والمغتربين، خلال وداع سفير جمهورية موريتانيا في سوريا، أعل أحمدو أعل.

وشدد المقدار على أنه “من مصلحة قيادات وشعوب هذه الدول العربية بشكل خاص أن تستمر في تنسيقها السياسي والاقتصادي مع سوريا”، مضيفا: “قادرون بتضامنا معا أن نخرج من هذه المشاكل التي تقف خلفها جميعا إسرائيل ومن خلفها الولايات المتحدة الأمريكية”. 

وأضاف المقداد: “نحن ضد احتلال ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية (قسد) بعض مباني المؤسسات الحكومية شمال شرق البلاد”، مضيفا: “نحن ضد هذه الممارسات التي ستنعكس سلبا على هذه الميليشيات”.

وأوضح نائب وزير الخارجية السوري: “سوريا التي صمدت أمام هذه المؤامرات ستستمر بصمودها، وهذه ألعاب لا تستحق الذكر تقف ورائها الولايات المتحدة الأمريكية وأعداء سوريا”، مضيفا: “أثق أن سوريا بكل أطيافها ومكوناتها تقف مع قيادة سوريا بقيادة الرئيس بشار الأسد في مواجهة مثل هذه الهجمات”.

وتابع: “سيأتي الوقت الذي يعي فيه هؤلاء أن ما يقومون به يرتقي إلى خيانة ويرتقي إلى أن لا يكون أخلاقيا في الأبعاد السياسية والاقتصادية، وأن سوريا تواجه وتصمد منذ عشر سنوات، فإنها ستواجه مثل هذه المحاولات الجديدة لتنفيذ مخططات الولايات المتحدة الأمريكية على مختلف المستويات”.

وقال المقداد إن “سوريا ترحب بالموقف الموريتاني، الذي كان دائما إلى جانب الشعب السوري على الرغم من كل الضغوطات التي تعرضت لها جميع الدول العربية”، مضيفا: “نحن نعرف الضغوط التي تم ممارستها على موريتانيا لسحب سفيرها ولعدم الوقوف إلى جانب سوريا في هذه المعركة، ولعدم التنسيق معها في مجالس المنظمات العربية وفي الأمم المتحدة، لكن مجرد وجود السفير الموريتاني في سوريا هو دلالة على أن العلاقات بين البلدين الشقيقين استمرت بنفس الزخم”.

وتابع: “هناك التفاف جماهيري في موريتانيا، وهذا موقف عربي حقيقي وتشعر بنقاء هذا الموقف العروبي من الشعب الموريتاني تجاه الشعب السوري”.

قد يهمك أيضا

مظاهرات ضد مجموعات “قسد” في بلدة غرانيج في ريف دير الزور

المقداد يؤكّد أنّ سورية تُقدّر مواقف موريتانيا الدعامة لها ضد الإرهاب

 

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المقداد يؤكّد أن الدول المجاورة لسورية مستهدفة بـقانون قيصر المقداد يؤكّد أن الدول المجاورة لسورية مستهدفة بـقانون قيصر



حمل لون المشاهير بعدما ظهر به عدد من عارضات الأزياء

3 نجمات يرفعن شعار اللون الأسود هذا الأسبوع وكيندال جينر أبرزهن

واشنطن-سورية24

GMT 12:00 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 11:12 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 11:27 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 11:50 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

ما كنت تتوقعه من الشريك لن يتحقق مئة في المئة

GMT 10:26 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:12 2020 الثلاثاء ,30 حزيران / يونيو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 10:54 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 12:24 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

النشاط والثقة يسيطران عليك خلال هذا الشهر

GMT 12:34 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 14:54 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

تعيش شهرا غنيا وحافلا بالتقدم والنجاح

GMT 14:56 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

أحوالك المالية تتحسن كما تتمنى

GMT 10:57 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

صدور طبعة خاصة من "زمن الخيول البيضاء" لإبراهيم نصرالله

GMT 15:59 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

تنظيف فراش السرير المتسخ يتم بهذه الطرق

GMT 17:27 2019 الخميس ,26 كانون الأول / ديسمبر

نجيب ساويرس يوجه رسالة للزعيم عادل إمام على تويتر

GMT 07:22 2019 الجمعة ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على موعد عرض "كابتن ماجد" عبر "إم بي سي 3"

GMT 07:40 2019 الثلاثاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

اختاري أجمل الكوشات المنزلية وأكثرها تميزًا في 2019

GMT 04:01 2019 الخميس ,03 تشرين الأول / أكتوبر

مجموعة Max Mara لربيع وصيف 2020 مستوحاة من التسعينات

GMT 19:15 2019 الأربعاء ,21 آب / أغسطس

ملحن مصري يعلن عن تفاصيل اعتزال إليسا الغناء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24