أحمد أبو الغيط يرحب بمخرجات حوار الفصائل الفلسطينية
آخر تحديث GMT16:16:39
 العرب اليوم -

أحمد أبو الغيط يرحب بمخرجات حوار الفصائل الفلسطينية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أحمد أبو الغيط يرحب بمخرجات حوار الفصائل الفلسطينية

أمين عام الجامعة العربية أحمد أبو الغيط
القاهرة - سورية 24

رحب أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، بمخرجات حوار الفصائل الفلسطينية الذي استضافته القاهرة على مدار يومين، مؤكدا أن الحوار حقق التوافق المطلوب الذي يمهد لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة في أجواء إيجابية.جاء ذلك في بيان  الأربعاء، وجه فيه أبو الغيط، رسالة شكر لمصر على رعايتها الحوار في هذا التوقيت المهم، مشيرا إلى أن الانقسام طالما مثل خصما من الموقف الفلسطيني، وأن الوقت قد حان لتجاوزه بالمصالحة والانتخابات معا.

وأكد أبو الغيط تقديره الكبير للرئيس عباس الذي أطلق هذه العملية السياسية بقرار عقد الانتخابات، ودعا الفصائل الفلسطينية إلى الإمساك بهذه الفرصة وعدم تفويتها عبر الالتزام الدقيق بما تم الاتفاق عليه.
وقال أبو الغيط "الانتخابات تمثل خطوة مهمة من أجل تجديد الشرعية الفلسطينية، داعيا المجتمع الدولي إلى بذل كل جهد ممكن لضمان انعقاد الانتخابات في جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية".

وتابع: "إسرائيل - دولة قائمة بالاحتلال - ملزمة بواقع القانون الدولي بعدم وضع العراقيل أمام سير العملية الانتخابية في عموم الأراضي المحتلة". ولفت البيان إلى أن "مصدر مسؤول بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية نقل عن أبو الغيط قوله إن الجامعة ستقف إلى جوار فلسطين في هذه المرحلة السياسية المهمة"، مؤكداً أن "مراقبين من قِبل الجامعة العربية سيتابعون سير العملية الانتخابية في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة".

ولفت إلى أنه "يتوقع مشاركة كبيرة تعكس الوعي السياسي للشعب الفلسطيني، وإدراكه لأهمية هذه المحطة في المسار النضالي من أجل بناء الدولة المستقلة".وأوضح البيان أن تصريحات أبو الغيط جاءت عقب استقبال جبريل الرجوب، أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، في مقر الأمانة العامة بالجامعة العربية، حيث تبادل الطرفان وجهات النظر في شأن كيفية البناء على الاجتماع الوزاري الطارئ الذي تم عقده في القاهرة قبل يومين".

وأوضح أن "هناك إرادة عربية واضحة لإسناد الموقف الفلسطيني، والتأكيد على الالتزام بثوابت القضية، والعمل على إطلاق عملية تفاوضية تقود إلى إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود الرابع من يونيو67، وعاصمتها القدس الشرقية".ونوه البيان إلى قول أبو الغيط إن "الوزراء العرب بعثوا برسالة واضحة للعالم عبر اجتماعهم الأخير بأنه عندما يتعلق الأمر بفلسطين فإن العرب يتحدثون بصوت واحد، ويتبنون نفس النهج".

قد يهمك أيضا

أبو الغيط يدعو إلى إيقاف العماليات القتالية في ليبيا

المسماري يؤكد أن القوات التركية موجودة على الأرض في ليبيا وتم قتل الكثير منهم

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد أبو الغيط يرحب بمخرجات حوار الفصائل الفلسطينية أحمد أبو الغيط يرحب بمخرجات حوار الفصائل الفلسطينية



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 15:05 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكم الفرنسي كليمان توربان يقود موقعة ريال مدريد وروما

GMT 15:13 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

سعد لمجرد يغني باللهجة المصرية للمرة الأولى

GMT 04:04 2019 الثلاثاء ,03 أيلول / سبتمبر

مطعم عائم في اللاذقية محاولة لتحسين القطاع السياحي

GMT 12:24 2019 الجمعة ,15 آذار/ مارس

"نبات القيامة" يعود إلى الحياة مرة أخرى

GMT 08:38 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

سهر الصايغ تؤكّد رضاها عن نجاح فيلم"سوق الجمعة"

GMT 19:22 2020 الأحد ,28 حزيران / يونيو

فساتين زفاف 2020 خارجة عن المألوف

GMT 07:52 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

ميني البريطانية تستعد لإطلاق سيارة "كوبر أس أى"

GMT 10:08 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

95 دار نشر سورية تشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب

GMT 06:49 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

فرنسا تحقق في "مأدبة غداء" منحت قطر استضافة كأس العالم 2020

GMT 00:43 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

زوجة "الرب كوزي" تقع في قبضة الأمن الروسي بعد فرار 3 سنوات
 
syria-24
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24