العراق تعديل وزاري على طاولة البرلمان
آخر تحديث GMT13:08:28
 العرب اليوم -

العراق تعديل وزاري على طاولة البرلمان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العراق تعديل وزاري على طاولة البرلمان

البرلمان العراقي
بغداد -سورية 24

دخل العراق الخميس حداداً سيمتد حتى السبت على أرواح 110 قتلى سقطوا خلال تظاهرات الأيام الماضية، التي انطلقت في الأول من أكتوبر، احتجاجاً على الأوضاع المعيشية الصعبة، والفساد المستشري في البلاد والمحاصصة والبطالة.

إلى ذلك، أعلن رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، في خطاب بثه التلفزيون الرسمي مساء الأربعاء أنه سيطلب من مجلس النواب الخميس التصويت على تعديلات وزارية.

ويعد هذا الإجراء هو الأحدث ضمن محاولات تهدئة المحتجين، الذين طالبوا على مدى أسبوع من الاحتجاجات الدامية برحيل الحكومة والنخبة السياسية التي يرونها فاسدة.

كما اعتبر عبد المهدي أن البلاد واجهت تحدياً اجتماعياً وسياسياً لديمقراطيته النامية.

 كشف جندي من القوات الخاصة الأميركية، التي تخدم في قواعد شمال سوريا، عن فظائع ارتكبتها القوات التركية التي بدأت الأربعاء...جندي أميركي على خط القتال يكشف فظائع تركيا في سوريا سوريا
محاسبة المقصرين
وأكد أن القوات الأمنية خرجت بنية صادقة لحماية المتظاهرين والمنشآت العامة، مضيفاً: "أصدرنا تعليمات مشددة بعدم استخدام الرصاص الحي".

وتابع قائلاً: "نجري الآن تحقيقات تفصيلية في كل مواقع الأحداث، لمحاسبة المقصرين ممن لم يلتزموا بقواعد الاشتباك من جميع الرتب".

وأضاف: "سنصدر خلال ساعات قائمة أولى تتعلق بإحالة عدد من كبار المسؤولين للمحاكمة".

إطلاق سراح الموقوفين
إلى ذلك، أعلن عن "إطلاق سراح الموقوفين فوراً ممن هم قيد التحقيق في حال لم تتوفر ضدهم أدلة بارتكاب قضايا جنائية، تتعلق بالقتل أو الإضرار البالغ بالأشخاص أو الممتلكات أو الأمن العام".

كما قال: "بدأنا في إجراءات لإعادة العائلات التي نزحت نتيجة "بطش" داعش.

وكان الرئيس العراقي، برهم صالح، قد وجه بدوره بفتح تحقيق عاجل في الاعتداءات التي طالت المحتجين. كما دعا إلى ضرورة إجراء تعديل وزاري لتحسين أداء الحكومة بما يحقق طفرة نوعية في عملها.

يذكر أن ما لا يقل عن 110 أشخاص قتلوا وأصيب أكثر من ستة آلاف آخرين في العاصمة بغداد وفي الجنوب العراقي، منذ بدأت قوات الأمن حملتها الصارمة على المتظاهرين، الذين خرجوا احتجاجاً على الفساد والبطالة والمحاصصة وتزايد النفوذ الإيراني.

وقد يهمك أيضا" :

سورية تُؤكّد ضرورة اتخاذ إجراءات جدية لمحاسبة إسرائيل على جرائمها

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العراق تعديل وزاري على طاولة البرلمان العراق تعديل وزاري على طاولة البرلمان



اعتمدها سيرين عبد النور باللون الزهري ونسقت معها توب وحذاء

إطلالات مميزة للنجمات بالبدلة الرسمية استوحي منها أفكار

بيروت - سورية 24

GMT 13:17 2020 السبت ,02 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 14:05 2020 السبت ,02 أيار / مايو

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 10:20 2018 الخميس ,10 أيار / مايو

مسرحيات أبي خليل القباني في كتاب جديد

GMT 10:59 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

أقدم أسواق الموصل "الجريحة" يعود إلى الحياة

GMT 10:52 2020 الإثنين ,10 شباط / فبراير

أحدث قصات الشعر موضة 2020

GMT 07:08 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

سعر ومواصفات "لكزس LX 570 S" الجديدة موديل 2019

GMT 09:05 2020 الأربعاء ,08 كانون الثاني / يناير

بوتين يزور الجامع الأموي الكبير في دمشق ويطلع على معالمه

GMT 10:14 2019 الجمعة ,20 كانون الأول / ديسمبر

تقدم وحدات الجيش السوري على محور ريف إدلب الجنوبي

GMT 10:42 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

مسرحية المهرج على خشبة عبد الحميد الزهراوي في حمص

GMT 00:36 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

"انواع الحجر للديكور الداخلي في المنازل العصرية

GMT 14:27 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

علي السرميني فنان رسم على حطام طيران العدو الإسرائيلي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24