بديع صقور يوقع كتابه قمر على مركب الريح في المركز الثقافي العربي
آخر تحديث GMT14:22:08
 العرب اليوم -

بديع صقور يوقع كتابه قمر على مركب الريح في المركز الثقافي العربي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بديع صقور يوقع كتابه قمر على مركب الريح في المركز الثقافي العربي

الشاعر بديع صقور
دمشق - سورية 24

وقع الشاعر بديع صقور كتابه (قمر على مركب الريح) في المركز الثقافي العربي في أبو رمانة.

وأوضح الشاعر صقور في تصريح لسانا أن الكتاب مختارات من ثلاثة عشر عملاً شعرياً صدرت له دون الأعمال القصصية بهدف تعريف القارئ بأعماله من خلال الهيئة العامة السورية للكتاب ليكون فكرة عن مجمل تجربته الشعرية فهي من مقتطفات كل مجموعة.

وبين الشاعر صقور أنه لم يتبع خطاً ما فنياً أو زمنياً في اختيار الأشعار فهو يتبنى كل ما قاله ولكن الاختيار تم على أساس باقة من كل حديقة ليكون القارئ فكرة عن مجمل الحديقة.

الشاعرة ميس كريدي أوضحت أنها جاءت لتتحدث عن مسيرة الشاعر صقور الشعرية من خلال كتابه قمر على مركب الريح الذي يختصر مسيرته الشعرية على مدى يقارب الأربعة عقود من العطاء مشيرة إلى ضرورة التحدث عن اللغة والشاعرية عند قامات عالية في الإنتاج الأدبي والشعري خاصة أن هناك من ينحت في الصخر لإنتاج حالة ثقافية أدبية في ظل ضعف الاهتمام بالثقافة والأدب ومحاولة إرهاق الشعر والفنون النثرية.

وألقى الشاعر صقور نفحات شعرية من المجموعة حلق في سماوات الشعر بلغة شعرية هامسة وعميقة في آن وتفوح منها الموسيقا الداخلية عبر الوقف والحركة والسكون وحروف الهمس والجهر وتناغم العبارات من خلال المقابلة والتوازن بين الجمل والتراكيب إضافة إلى الانسيابية في العبارات والدهشة التي يسبغها الشاعر في قصائده ثم تناولت الشاعرة كريدي قصائد الشاعر صقور بإضاءات أدبية مشيرة إلى ما تتسم به من خيال مجنح رفض عبره تأطير الشعر بالعمود والقافية وتناول حياة الناس البسطاء بلغة سلسلة بسيطة تشبههم.

رباب أحمد مديرة ثقافي أبو رمانة عبرت عن اهتمام المركز بتجارب القامات الأدبية والثقافية التي يمثل بديع صقور أحدها فهو اسم مهم في المشهد الأدبي في سورية بعد مجموعاته العديدة التي اختصرها في كتابه قمر على مركب الريح إضافة لأسلوبه المميز بعذوبة الكلمة وعمق الفكرة والرؤيا ضمن سياق القصيدة.

يذكر أن الشاعر بديع صقور من مواليد اللاذقية عمل مدرسا للغة العربية وأوفد إلى تشيلي لتدريس الجالية العربية هناك كما عمل رئيساً لتحرير جريدة ومجلة بناة الأجيال ومجلة الآداب العالمية والشاعر صقور عضو المكتب التنفيذي لاتحاد الكتاب العرب لديه مجموعات قصصية عديدة منها (مرفأ طائر الظهيرة) و(خريف المطر) إضافة إلى 15 مجموعة شعرية منها (أعد الزهرة إلى السماء) و(يحدث في السهل البعيد) و(أيها العابر أيها الغريب).

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بديع صقور يوقع كتابه قمر على مركب الريح في المركز الثقافي العربي بديع صقور يوقع كتابه قمر على مركب الريح في المركز الثقافي العربي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بديع صقور يوقع كتابه قمر على مركب الريح في المركز الثقافي العربي بديع صقور يوقع كتابه قمر على مركب الريح في المركز الثقافي العربي



تحدَّت الرياح والمطر وارتدت فستانًا زهريًّا مُذهلًا

ملكة إسبانيا تظهر بإطلالة أنيقة أثناء قداس عيد الفصح

كانبيرا - ريتا مهنا

GMT 06:01 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان
 العرب اليوم - مذاق خاص لـ"الغولف" داخل ملاعب الدومنيكان
 العرب اليوم - أفضل الألحفة وأغطية الوسادات للحصول على نوم جيّد
 العرب اليوم - مراسل "الغارديان" يتحدث عن عودته للعمل في دبلن

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 17:17 2019 السبت ,20 إبريل / نيسان

استلهمي إطلالة شابة وعصرية من جوليا روبرتس

GMT 18:19 2019 السبت ,20 إبريل / نيسان

إليزابيث وورن تدعو لبدء إجراءات عزل ترامب
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24