الجيش الوطني الليبي يُؤكّد أنّ الحل العسكري هو الأمثل لفرض القانون
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

رفض المسماري دعوة غسان سلامة العودة إلى طاولة الحوار

الجيش الوطني الليبي يُؤكّد أنّ الحل العسكري هو الأمثل لفرض القانون

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الجيش الوطني الليبي يُؤكّد أنّ الحل العسكري هو الأمثل لفرض القانون

المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري
طرابلس - سورية24

أكَّد اللواء أحمد المسماري، الناطق الرسمي باسم قوات الجيش الوطني الليبي، أن "الحل العسكري الحل الأمثل لاستتباب الأمن وفرض القانون"، وتابع: "عندما تتحدث المدافع تصمت الدبلوماسية".

وحسب وكالة الصحافة الفرنسية، رفض المسماري، في مؤتمر صحافي في أبوظبي، دعوة مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة، للعودة إلى طاولة الحوار.

وقال سلامة أمام مجلس الأمن، الأربعاء، إن فريقه يسعى إلى الحصول على «الدعم الوطني والدولي لوقف الأعمال العدائية وتجديد الحوار»، مضيفا: «بدأت كذلك حملة مكثّفة لدى أصحاب العلاقة الدوليين لعقد اجتماع دولي يوجّه رسالة مفادها إنهاء النزاع واستئناف المسار السياسي».

وعلق المسماري، على تصريحات سلامة بأنّ «زمن العودة إلى الحوار انتهى لأن حتى رئيس حكومة (الوفاق) فائز السراج الذي كنا نأمل أن يكون جزءاً من العملية السياسية وبعيداً من الإرهابيين، وجد نفسه عالقاً في وسط الإرهابيين».
وتحدّث المسماري عن اقتراب الحسم العسكري في طرابلس، وقال: «وصلنا إلى نهائيات هذه المعركة»، مضيفاً: «أهدافنا واضحة من هذه المعركة وهي قطع رؤوس الإرهاب وإنهاء الفوضى المسلحة».

قد يهمك أيضًا:

أحمد المسماري يُجدِّد اتّهاماته لأنقرة والدوحة بارتكاب جرائم بحقّ الليبيين

الجيش الليبي طورنا عملياتنا على جميع المحاور وحققنا نجاحات كبيرة

 

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجيش الوطني الليبي يُؤكّد أنّ الحل العسكري هو الأمثل لفرض القانون الجيش الوطني الليبي يُؤكّد أنّ الحل العسكري هو الأمثل لفرض القانون



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:53 2020 الأحد ,26 إبريل / نيسان

مناكير فرنسي للأظافر القصيرة

GMT 11:57 2020 الأربعاء ,22 إبريل / نيسان

كورونا يدخل مخيما للاجئين الفلسطينيين في لبنان

GMT 06:41 2020 الثلاثاء ,14 إبريل / نيسان

وزير الصناعة السوري يكشف كيف غيّر "كورونا" حياته

GMT 22:51 2020 الخميس ,09 إبريل / نيسان

عبايات دانتيل ناعمة من أشهر الماركات
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24