لقاء بين زعماء روسيا وتركيا وإيران لإجراء محادثات بشأن سورية
آخر تحديث GMT08:28:05
 العرب اليوم -

بناء مستشفى للجرحى المدنيين في الغوطة الشرقية

لقاء بين زعماء روسيا وتركيا وإيران لإجراء محادثات بشأن سورية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - لقاء بين زعماء روسيا وتركيا وإيران لإجراء محادثات بشأن سورية

الرئيس بوتين والرئيس أردوغان والرئيس روحاني
موسكو ـ ريتا مهنا

التقى قادة روسيا وتركيا وإيران في أنقرة لإجراء محادثات الأربعاء، معززين تحالفهم غير المحتمل حول سوريا في تحد للنفوذ الأميركي والغرب في المنطقة، وتعهد الرئيس بوتين والرئيس أردوغان والرئيس روحاني بالعمل سوية لإيجاد "وقف دائم لإطلاق النار" ، وبناء مستشفى للجرحى المدنيين في الغوطة الشرقية، والسماح للاجئين بالعودة إلى ديارهم، ومن الممكن أن تكون العلاقات المتعمقة بين الثلاثي مصدر قلق للولايات المتحدة ، من حيث قدرتها على التأثير على مستقبل البلاد، بيمكا يبحث الرئيس ترامب علانية عن سحب القوات وإسقاط الدعم للأكراد.

فمنذ الحرب الباردة كانت روسيا وإيران حليفتين في معارضتهما للولايات المتحدة وكلاهما من الداعمين العسكريين والسياسيين لسورية، والآن انضمت تركيا إلى جهودهما لحماية الأسد لأنها تريد سحق القوات الكردية المدعومة من الولايات المتحدة والتي تتجمع على حدودها.

كما تم الجمع بين تركيا وروسيا بعد إعلان الرئيس أردوغان أن بلاده ستشتري الأسلحة الروسية، وجاءت الصفقة التي بلغت 2.5 مليار دولار لصواريخ اس -400 المتطورة المضادة للطائرات التي وقعت في نهاية العام الماضي رغم عضوية تركيا في حلف شمال الأطلسي، وتتعاون الدول الآن في جهود السلام السورية وكذلك فى مشاريع قطاعي الطاقة والصناعة الدفاعية، بما في ذلك صفقة بقيمة 20 مليار دولار لبناء أول محطة للطاقة النووية في تركيا، والتي بدأت أعمال البناء بها أمس.

وتعد روسيا أكبر مورد أسلحة لإيران وقد وقعت ا لدولتان العام الماضي اتفاقا للتعاون في مجال الطاقة بقيمة 30 مليار دولار من خلال هذه الصفقات تجد روسيا نفسها الآن في موقع تأثير على تركيا بالإضافة إلى إيران. بينما تسيطر تركيا على  تدفق اللاجئين من الشرق الأوسط إلى أوروبا.

وفي الوقت نفسه ، يعارض الرئيس دونالد ترامب النظام السوري بشدة  حيث تمنح إدارته  كل الدعمً للمتمردين الذين يحاربونه كما كان ترامب حليفاً قوياً لإسرائيل ، وظهر هذا بوضوع عند نقل سفارت اسرائيل إلى القدس ، ومما يضع اسرائيل في معارضة مباشرة مع إيران ، التي هددت بتدمير إسرائيل.

كما كانت الولايات المتحدة حليفاً وثيقاً للمملكة العربية السعودية ،حيث قال ولي عهدها الأمير سلمان أثناء زيارته لها هذا الأسبوع بأن اسرئيل لها "حق " في أرضها ، ليصبح بذلك  أول زعيم عربي يقوم بهذا الاعتراف. كما قارن أيضا الزعيم الإيراني الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي بهتلر، وقالت تركيا وروسيا خلال القمة، الأربعاء، إنهما سيعملان معا لبناء مستشفى لعلاج المدنيين المصابين في القتال في الغوطة الشرقية قرب دمشق.

وقد كانت الحكومة السورية تنفذ حملة قصف وحملة برية ضد المناطق التي يسيطر عليها المتمردون في الغوطة الشرقية والتي أسفرت عن مقتل وجرح آلاف المدنيين وإدانة دولية، وقالت روسيا وتركيا أيضا إن 160 ألف لاجئ فروا من الصراع إلى تركيا وتمكنوا من العودة إلى ديارهم.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لقاء بين زعماء روسيا وتركيا وإيران لإجراء محادثات بشأن سورية لقاء بين زعماء روسيا وتركيا وإيران لإجراء محادثات بشأن سورية



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 12:01 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 13:29 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

قناع "الموز والعسل" لعلاج مشاكل الشعر الجاف

GMT 13:13 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق "التاي داي" مِن وحي أحدث إطلالات جينيفر لوبيز

GMT 10:03 2020 الأربعاء ,15 إبريل / نيسان

مقتل طفلين وإصابة آخر بانفجار لغم في تدمر السورية

GMT 11:34 2020 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

إطلاق صاروخ النقل فالكون-9 بنجاح

GMT 01:37 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أميرة السويد تُبهرنا من جديد بفستان آنثوي فاخر

GMT 00:10 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

قلق عراقي من احتمالية دخول عناصر "داعش" من سوريا

GMT 09:02 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 15:15 2019 الجمعة ,01 آذار/ مارس

الجو العام لا يبشر بالهدوء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24