مقاتلات روسية تقصف مواقع للمعارضة السورية رداً على استخدامها غازات سامة
آخر تحديث GMT08:28:05
 العرب اليوم -

تحالف الفصائل ينفي اتهامات موسكو ويؤكد أن ليس لديه مثل هذه الأسلحة

مقاتلات روسية تقصف مواقع للمعارضة السورية رداً على استخدامها "غازات سامة"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مقاتلات روسية تقصف مواقع للمعارضة السورية رداً على استخدامها "غازات سامة"

طائرات حربية روسية
دمشق - سورية 24

شنَّت طائرات حربية روسية، اليوم الأحد، غارات على مناطق تحت سيطرة فصائل معارضة غربي مدينة حلب شمالي سورية، وذلك للمرة الأولى منذ أكثر من شهرين، بعد هجوم بـ"غازات سامة" اتهمت دمشق وموسكو تلك الفصائل بشنه.  وذكرت وزارة الدفاع الروسية أنه تم القضاء على المسلحين الذين نفذوا "هجوم حلب"، مشيرة الى أبلغت تركيا بالضربات مسبقا.

وهذه الغارات هي الأولى منذ إعلان الاتفاق الروسي التركي في 17 سبتمبر/أيلول بشأن إنشاء منطقة منزوعة السلاح تشمل جزءا من محافظة إدلب مع ريف حلب الغربي، وريف حماة الشمالي وريف اللاذقية الشمالي الشرقي. وجاءت الغارات الجوية غداة إصابة أكثر من 100 شخص بحالات اختناق في حلب، الواقعة تحت سيطرة القوات الحكومية، إثر تعرض المدينة لقصف بـ"غازات سامة"، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي السوري.

واتهمت موسكو، "مجموعات إرهابية" في المنطقة المنزوعة السلاح باستخدام أسلحة كيماوية تحتوي على غاز الكلور في قصف مدينة حلب. وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف: "وفقا للمعلومات الأولية التي تم تأكيدها خصوصا من أعراض التسمم البادية على الضحايا، فإن القذائف التي أطلقت على مناطق سكانية في حلب كانت تحتوي على الكلور".

 

فصائل المعارضة تنفي اتهامات موسكو

نفى تحالف من الفصائل المعارضة في ريف حلب ومحافظة إدلب المجاورة استهداف مدينة حلب بقذائف تحتوي على "غاز الكلور"، مؤكداً عدم امتلاكه أسلحة من هذا النوع. وقال عبد السلام عبد الرزاق، القائد العسكري في الجبهة ، اليوم الأحد، إن "المعارضة لا تمتلك غازات سامة أو قدرات على إطلاقها". وأضاف في تغريدة على "تويتر": "هذا محض كذب، فالثوار لا يمتلكون سلاحاً كيمياوياً ولا مختبرات لتجهيزه ولا يمتلكون أغلب وسائط الاستخدام".

 كما نفى مصطفى سيجري، المتحدث باسم "الجيش السوري الحر"، ادعاءات استخدام غازات سامة، متهماً القوات الحكومية بذلك، في محاولة منه لخلط الأوراق وتقويض "اتفاق سوتشي". وقال: إن "جيش الأسد قام بقصف مدينة جرجناز وقتل 5 أطفال، وأتبعه بقصف آخر لبعض أحياء حلب المحتلة بغاز كيمياوي لتحميل المعارضة السورية المسؤولية، وعليه نطالب المجتمع الدولي بالتحرك الفوري والجاد لمحاسبة الأسد على جرائمه المستمرة بحق شعبنا.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقاتلات روسية تقصف مواقع للمعارضة السورية رداً على استخدامها غازات سامة مقاتلات روسية تقصف مواقع للمعارضة السورية رداً على استخدامها غازات سامة



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 13:16 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 19:41 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتدى الصدر: لن نشارك بالحكومة العراقية المقبلة

GMT 05:54 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

القبض على المتهم بقتل مدير ناحية سلحب الشهيد مهند وسوف

GMT 04:16 2019 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

تركيا تعلن مقتل مسلحين أكراد في "تل رفعت" السورية

GMT 10:18 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

احذر 6 علامات مبكرة تكشف الإصابة بسرطان الفم

GMT 10:56 2019 السبت ,04 أيار / مايو

شبكات الانفصال الاجتماعي

GMT 10:34 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

بيلوتشي تتألق في مهرجان "مراكش الدولي للسينما"

GMT 06:08 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

آسر ياسين يؤكّد سعادته بالاشتراك في فيلم "تراب الماس"

GMT 18:51 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

ثمار الكرز غنية بالفيتامينات والبوتاسيوم والبيتا كاروتين

GMT 11:58 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

نجم التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش يحقق الانتصار الـ50 في الموسم

GMT 04:23 2018 الإثنين ,26 شباط / فبراير

جامعة بيشة تعلق الدراسة الأثنين في بيشة وتثليث
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24