الجامعة العربية توضّح إمكانية عودة سورية إلى شغل مقعدها فيها
آخر تحديث GMT16:16:39
 العرب اليوم -

أكّدت أنّ هذا الأمر يجب أن يُؤخذ بحساسية تجنبًا لزيادة الفرقة

الجامعة العربية توضّح إمكانية عودة سورية إلى شغل مقعدها فيها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الجامعة العربية توضّح إمكانية عودة سورية إلى شغل مقعدها فيها

الجامعة العربية
القاهرة - سورية 24

أوضحت الجامعة العربية إمكانية عودة سورية لشغل مقعدها فيها، وذلك في إطار الجهود التي بذلتها بعض الدول الأعضاء بالتعاون مع روسيا.

وأكد مساعد أمين عامّ الجامعة العربية حسام زكي أن عودة المندوب السوري إلى المجلس تحتاج إلى ذات التوافق الذي تم الإجماع عليه أثناء تجميد عضويته قبل أعوام، وأضاف أن هناك ملاحظات عديدة للدول الأعضاء في الجامعة العربية، حول أداء الحكومة السورية، إضافة إلى وجود تخوفات من أن مثل هذه العودة “تحمل تبعيات سلبية على تماسك الوضع العربي المثقل بعوامل الانقسام”.

وأشار في تصريحات صحافية إلى أن مثل هذه الأمور (عودة سورية إلى الجامعة) يجب أن تؤخذ بحساسية لأنها دقيقة للغاية، وتجنبًا لزيادة عوامل الفرقة الموجودة في الصف العربي.

وذكر “زكي” أن الأمين العام للجامعة “أحمد أبو الغيط” اقترح بخصوص ذلك الموضوع أن تستمر الدول في حوارها حتى لا يكون هناك انقسام إضافي، مضيفًا أن “العودة يجب أن تكون بتوافُق الآراء، وليس بآراء فريق ضد آخر”.

يُشار إلى أن بعض الدول العربية سعت خلال الأشهر الماضية لإعادة سورية إلى مجلس الجامعة، إلا أن تلك المساعي اصطدمت برفض أمريكي قاطع، وعقب تطبيق قانون “قيصر” فإن مهمة تلك الدول ازدادت صعوبة لكونه يفرض عقوبات على جميع الأطراف المعاملة أو الحكومات التي تطبع علاقاتها مع دمشق.

قد يهمك ايضا:

الجامعة العربية تؤكد أن "إعلان القاهرة" يفتح الباب أمام التسوية السياسية في ليبيا

الجامعة العربية التدخل التركي في ليبيا وسوريا والعراق مرفوض ومدان عربيا

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجامعة العربية توضّح إمكانية عودة سورية إلى شغل مقعدها فيها الجامعة العربية توضّح إمكانية عودة سورية إلى شغل مقعدها فيها



GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك

GMT 17:10 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

سلوك متحضر يجمع الفنانة هنا شيحة مع طليقة زوجها أحمد فلوكس

GMT 09:06 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

مكياج خطوبة سموكي على طريقة نجمتكِ المفضلة

GMT 09:14 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

هاجر أحمد تُشارك في الجزء الخامس من "حكايات بنات"

GMT 14:57 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

زوج الفنانة نانسي عجرم يقتل شاب سوري

GMT 12:26 2019 الأربعاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

"علكة" من الخشب تكشف هوية "لولا" الراحلة قبل 6000 عام

GMT 14:57 2019 السبت ,05 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب المحلي المغربي يواجه رديف ليبيا ببركان

GMT 23:58 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

أجمل ساعات الماس لهذا العيد
 
syria-24
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24