الرئيس التركي يستعدُّ للهجوم على مَنْبِج ويُعلِّق على تحرُّك الجيش السوري
آخر تحديث GMT16:16:39
 العرب اليوم -

وَصَفَ انسحاب دونالد ترامب من دمشق بـ"الخطوة الإيجابية"

الرئيس التركي يستعدُّ للهجوم على مَنْبِج ويُعلِّق على تحرُّك الجيش السوري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الرئيس التركي يستعدُّ للهجوم على مَنْبِج ويُعلِّق على تحرُّك الجيش السوري

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
أنقرة ـ جلال فواز

علَّق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الإثنين، للمرة الأولى على انتشار الجيش السوري على الحدود، وذلك بعد ساعات من إعلان قوات سورية الديمقراطية أنها توصلت إلى اتفاق مع دمشق لمساعدتهم على صد الغزو التركي.

وقال أردوغان: "إنه لا يعتقد بأنه ستكون هناك مشاكل في كوباني (عين العرب) وإن بوتين أبدى نهجا إيجابيا"، ووصف الرئيس التركي الانسحاب الأميركي من سورية بالخطوة "الإيجابية".
وأضاف أردوغان أن القوات التركية وقوات المعارضة السورية الموالية لها تستعد لشن هجوم على مدينة منبج السورية الكردية، قائلا: "نحن على وشك تنفيذ قرارنا بشأن منبج".

وأوضح أن هدف تركيا هو إعادة المدينة إلى السكان العرب، الذين قال إنهم "سكانها الشرعيون"، ويأتي ذلك بعد أن انتشر الجيش السوري قرب الحدود مع تركيا، الإثنين، بعد ساعات من إعلان قوات سورية الديمقراطية الاتفاق مع دمشق.

ويعد الإعلان عن اتفاق بين الأكراد السوريين وحكومتهم تحولا كبيرا في التحالفات التي جاءت بعد أن أمر الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بسحب جميع قوات بلاده من منطقة الحدود الشمالية وسط فوضى تتفاقم.
وينذر هذا التحول بصراع محتمل بين تركيا وسورية، ويثير شبح عودة تنظيم "داعش" بعد أن تخلت الولايات المتحدة عن أي نفوذ متبق لها في شمال سورية إلى الرئيس بشار الأسد وحليفته الرئيسية روسيا.

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) أن القوات الحكومية دخلت بلدة تل تمر، التي تبعد نحو 20 كيلومترا عن الحدود التركية.
وأوضحت أن الجيش السوري انتقل إلى المنطقة "لمواجهة العدوان التركي"، دون تقديم مزيد من التفاصيل، مشيرة إلى أن سكان بلدة تل تمر رحبوا بالقوات.

وتل التمر بلدة مسيحية آشورية كانت تحت سيطرة تنظيم "داعش" قبل أن تستعيدها القوات، التي يقودها الأكراد.
وغادر معظم المسيحيين السوريين، الذين يشكلون نحو 10 في المائة من سكان سورية قبل الحرب، إلى أوروبا على مدار 20 عاما الماضية، حيث تزايدت وتيرة هذه الهجرة منذ بدء الصراع في مارس/ آذار عام 2011.

قد يهمك أيضًا:

جماعات ارهابي“النصرة” تقصف أحياء حلب بالصورايخ

 

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس التركي يستعدُّ للهجوم على مَنْبِج ويُعلِّق على تحرُّك الجيش السوري الرئيس التركي يستعدُّ للهجوم على مَنْبِج ويُعلِّق على تحرُّك الجيش السوري



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 16:46 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 14:36 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم

GMT 01:54 2019 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

قمر تخرج عن صمتها للمرة الأولى وترد على إنجي خوري

GMT 04:55 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 16:34 2019 السبت ,18 أيار / مايو

فحص طبي للاعب طائرة الأهلي عبدالحليم عبو

GMT 12:34 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

50 سيدة تشارك في معرض أشغال يدوية في حمص

GMT 10:51 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجدي الإثنين 6 أكتوبر/تشرين الأول 202

GMT 15:19 2020 الإثنين ,27 تموز / يوليو

علاج الشعر بماء الذهب، ستذهلكِ النتيجة!
 
syria-24
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24