عودة الاشتباكات العنيفة بين الجبهة الشامية وفرقة الحمزات في ريف عفرين
آخر تحديث GMT13:27:01
 العرب اليوم -

القوات السورية تواصل خرقها للهدنة مستهدفة بالقصف مناطق ريفي حلب وحماة

عودة الاشتباكات العنيفة بين "الجبهة الشامية" و"فرقة الحمزات" في ريف عفرين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - عودة الاشتباكات العنيفة بين "الجبهة الشامية" و"فرقة الحمزات" في ريف عفرين

الاشتباكات بين "الجبهة الشامية" و"فرقة الحمزات" في ريف عفرين
دمشق ـ نور خوام

اندلعت اشتباكات عنيفة على محور الطامورة في ريف حلب الشمالي، بين الفصائل العاملة في المنطقة من جهة، والقوات الحكومية السورية والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، ترافقت مع استهدافات متبادلة بين الطرفين، دون معلومات عن خسائر بشرية، فيما جددت القوات الحكومية السورية قصفها على مناطق الهدنة الروسية التركية، حيث استهدفت مساء الاثنين أماكن في اللطامنة والبانة بريف حماة الشمالي، وأماكن أخرى في محور "البحوث العلمية" بضواحي حلب الغربية، وبلدة حيان بريف حلب الشمالي.

ونشر المرصد السوري قبل ساعات، أنه رصد قصفاً من قبل القوات الحكومية السورية طال مناطق سريان الهدنة الروسية التركية، ومناطق اتفاق بوتين أردوغان، حيث رصد المرصد السوري قصفاً مدفعياً استهدف مناطق في أطراف بلدة الهبيط في القطاع الجنوبي من ريف إدلب، بالتزامن مع عمليات قصف مدفعي استهدفت مناطق في أطراف بلدة كفرنبل في ريف معرة النعمان، ضمن القطاع ذاته من ريف محافظة إدلب، في حين تعرضت مناطق في قرية الجنابرة ومحيطها في ريف حماة الشمالي، لقصف مدفعي من قبل القوات الحكومية السورية، ما تسبب بوقوع أضرار مادية، دون أنباء عن إصابات، في حين نشر المرصد السوري خلال الساعات الماضية أنه سمع دوي عدة انفجارات في مدينة حلب، تبين أنها ناجمة عن سقوط عدة قذائف صاروخية على مناطق في حي شارع النيل غرب حلب، والخاضع لسيطرة القوات الحكومية السورية، في حين جددت القوات الحكومية السورية قصفها لمناطق في بلدة كفرزيتا وقرية الصخر، الواقعتين في ريف حماة الشمالي ضمن المنطقة منزوعة السلاح، في استمرار للخروقات في مناطق هدنة الروس والأتراك ومناطق بوتين – أردوغان المنزوعة السلاح 

أقرا أيضًا:

"قسد" تؤكد سنرد بقوة على أي هجوم تركي في شمال شرق سورية

كما نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان قبل ساعات أنه رصد سقوط عدة قذائف صاروخية على مناطق في بلدة سلحب بريف حماة الغربي والخاضعة لسيطرة القوات الحكومية السورية، بالتزامن مع قصف مكثف من قبل القوات الحكومية السورية على مناطق في محيط بلدات وقرى اللطامنة ومورك والجيسات والزكاة والأربعين والصخر بريف حماة الشمالي، ضمن المنطقة منزوعة السلاح، ما أسفر عن استشهاد طفل وإصابة آخر في قرية الزكاة. كذلك استهدفت القوات الحكومية السورية مناطق أخرى في أطراف بلدة الهبيط في ريف إدلب الجنوبي بعدة قذائف مدفعية، ما أسفر عن إصابة مواطنة بجراح، ومع سقوط مزيد من الخسائر البشرية فإنه يرتفع إلى 196 على الأقل عدد الشهداء والقتلى منذ تطبيق اتفاق بوتين أردوغان هم 52 مدنياً بينهم 23 طفلاً و7 مواطنات استشهدوا في قصف من قبل القوات الحكومية السورية والمسلحين الموالين لها واستهدافات نارية وقصف من الطائرات الحربية. 

خلافات جديدة بين الجبهة الشامية وفرقة الحمزات في عفرين 

وفي محافظة حلب، تواصل فصائل عملية "غصن الزيتون" تناحرها في ما بينها في مدينة عفرين وريفها بالقطاع الشمالي الغربي من ريف حلب، حيث رصد المرصد السوري توتراً بين فصيل الجبهة الشامية وفصيل فرقة الحمزات في منطقة الباسوطة بريف عفرين، وفي التفاصيل التي حصل عليها المرصد السوري فإن رتلاً من الجبهة الشامية أقدم على اقتحام منطقة الباسوطة التي تخضع لسيطرة فرقة الحمزات على خلفية مشادات كلامية وخلاف حصل على أحد حواجز فرقة الحمزات مع أحد قادة الجبهة الشامية، فيما تجري اجتماعات لحل الخلاف بين الطرفين عبر وسطاء.

ورصد المرصد السوري قبل ساعات، إجبار فصيل عامل في منطقة الشيخ حديد بريف عفرين، على جمع أشخاص من قرى ومناطق الشيخ حديد وكوندي خليل وجقلا وقرمتلق ممن كانوا مجندين إجبارياً خلال سيطرة القوات الكردية على المنطقة، وبعضهم الآخر كانوا أعضاء في مجالس محلية، حيث جمعوا عشرات الأشخاص وأبلغوهم بأنهم سيدفعون مبلغ ألف دولار، ولم تعرف أسباب فرض الأتاوة، بعد أن كان هؤلاء الأشخاص دفعوا سابقاً مبلغ 3000 دولار، وعند رفض السكان لهذا الانتهاك، أبلغ تجمع العمشات مخاتير المنطقة بأنهم سيدفعون بالقوة، كما أن مجموعة تابعة لما يعرف بتجمع العمشات اعتدت بالضرب على أحد أعضاء المجالس المحلية لقيامه بفضح ممارساتهم وانتهاكاتهم خلال حضور وفد تركي إلى منطقة الشيخ حديد، كما عمدوا لتعذيب رجل وشاب وأحد الكوادر الطبية، من سكان منطقة الشيخ حديد بذرائع مختلفة، ما تسبب بإصابات بليغة في جسديهما، إضافة لتنفيذ مزيد من الاعتقالات بحق سكان من ريف بلدة بلبلة، حيث تجري عمليات الاعتقال ومن ثم التعريض للتحقيق والضرب بذرائع مختلفة أهما التعاون مع القوات الكردية والانتماء لها سابقاً 

معرة النعمان تشهد توتراً عقب اقتحام قوة من "تحرير الشام" المدينة 

وفي محافظة إدلب، علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أن توتراً تشهده مدينة معرة النعمان بالقطاع الجنوبي من ريف إدلب، على خلفية إقدام قوة من "هيئة تحرير الشام" باقتحام المدينة والسيطرة على مقرات فيها. وفي التفاصيل أن قوة من تحرير الشام أقدمت مساء الاثنين، على اقتحام معرة النعمان وعمدت إلى السيطرة على مقر تابع لفيلق الشام في المدينة وهو المتحف سابقاً، كما عمدت القوة إلى السيطرة على مقر آخر لصقور الشام وهو بنك سابق في المدينة، فيما يجري الآن اجتماعاً بين وجهاء وأعيان من المدينة وممثلين عن تحرير الشام لحل الخلافات والتوصل إلى الاتفاق، حيث تعمد تحرير الشام إلى إخضاع المدينة ومؤسساتها إلى حكومة الإنقاذ، فيما كان فصيل صقور الشام أقدم أمس الاثنين على إغلاق مكتب "دعوي" أنشأته تحرير الشام في معرة النعمان، بحجة عدم التنسيق معهم. 

نفي اعتقال قائد ميليشيا "لواء أبو الفضل العباس" الموالي لإيران 

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة، أنه لا صحة لاعتقال قائد ميليشيا "لواء أبو الفضل العباس" الموالي لإيران، من قبل القوات الحكومية السورية في العاصمة دمشق، وأضافت المصادر أن المدعو ماهر عجيب جظة الذي ينحدر من بلدة نبل بريف حلب الشمالي، والذي يترأس ميليشيا "لواء أبو الفضل العباس" جرى استدعائه للخدمة الاحتياطية في القوات الحكومية السورية، ولا صحة لاعتقاله من مكان إقامته في منطقة السيدة زينب بالعاصمة دمشق، ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس الاثنين، أنه صراع سياسي وإقليمي على أرض ليست لهما، حليفان لجهة واحدة، ومتحالفان في الوقت ذاته مع جهة هي ألد أعداء حليفهما الأول، هما روسيا وإيران، اللتان تتنافسان وتتصارعان على النفوذ داخل الأراضي السورية. 

ورصد المرصد السوري عملية التطوع لكل من المنشقين السابقين عن القوات الحكومية السورية والراغبين بتسوية أوضاعهم، بالإضافة لمقاتلين سابقين في صفوف خصوم النظام، ومواطنين آخرين من محافظة دير الزور قالت مصادر أن القسم الأكبر منهم من منطقة القورية بريف مدينة الميادين، كما أن عملية إغراء المواطنين، والمتطوعين تأتي عبر راتب شهري، وتخييره في عملية انتقاء مكان الخدمة بين الذهاب للجبهات أو البقاء في مركز التدريب بغرب نهر الفرات، بالإضافة للحصانة من القوات الحكومية السورية ومن الاعتقال، فيما تجري عملية التطوع مقابل مبالغ مالية ترصد لهم كرواتب كشهرية، وتتفاوت الرواتب من غرب الفرات إلى الجنوب السوري، حيث تبدأ الرواتب من 150 دولار أميركي إلى مبلغ نحو 300 دولار أميركي، تبعاً لقربها من الحدود السورية مع الجولان السوري المحتل، فكلما باتت المسافة أقرب ازداد الراتب للعناصر المتطوعين، في حين أن محاولات الإيرانيين استمالة المدنيين في مناطق ريف دير الزور الشرقي، على طريق طهران بيروت، جاءت كمحاولة لتأسيس حاضنة شعبية في المنطقة، تحول دون خسارتها للطريق الاستراتيجي بين العاصمة الإيرانية طهران والعاصمة اللبنانية بيروت، والذي تستخدمه القوات الإيرانية بشكل رئيسي، وتأتي محاولات الاستمالة هذه من خلال محاولة رد حقوق السكان إليهم، ممن جرى الاستيلاء على ممتلكاتهم من قبل متطوعين ومجندين في الميليشيات الإيرانية، لكسب ود السكان وإرضائهم ودفعهم للانضمام إلى صفوفها، كما تجري عمليات توزيع مواد غذائية وألبسة وأغطية ومستلزمات للمعيشة ومسلتزمات للدراسة، تحمل كتابات باللغة الفارسية، كما تعمد القوات الإيرانية في عملية تمددها إلى منع القوات الحكومية السورية من التجاوز على السكان ورد مستحقات السكان إليهم، حيث بات الأهالي يلجأون للقوات الإيرانية لتحصيل ممتلكاتهم وحقوقهم المسلوبة من عناصر القوات الحكومية السورية والمسلحين الموالين لها 

في حين رصد المرصد السوري تنفيذ الفيلق الخامس المنشأ من قبل روسيا، حملة اعتقالات بحق نحو 15 عنصراً من مليشيات الدفاع الوطني في ريف حماة، حيث ترافقت حينها عملية الاعتقال التي تحدث البعض عن أنها لميليشيا مقربة من القوات الإيرانية، مع إطلاق رصاص، ولا صحة لأي معلومات تحدثت حينها عن وقع معارك بين مليشيات موالية للنظام وقواته وبين الفيلق الخامس الذي أنشأته روسيا والتي أفضت وفق المزاعم لعشرات القتلى بين الطرفين.

وقد يهمك أيضًا:

المرصد السوري يوثق مقتل 3 أشخاص وإصابة 9 آخرين من القوات الحكومية

المرصد السوري لحقوق الإنسان يؤكد تقدم قوات سورية الديمقراطية في بادية دير الزور

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عودة الاشتباكات العنيفة بين الجبهة الشامية وفرقة الحمزات في ريف عفرين عودة الاشتباكات العنيفة بين الجبهة الشامية وفرقة الحمزات في ريف عفرين



GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021
 العرب اليوم - اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021

GMT 14:34 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين
 العرب اليوم - قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين

GMT 09:35 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل الأربعاء 7 أكتوبر/تشرين الثاني 2020

GMT 15:33 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 10:48 2019 الأحد ,15 كانون الأول / ديسمبر

استوحي ظلال عيون جذاب من العراقية هيفاء حسوني

GMT 05:51 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

أفكار لتصميم ديكورات غرف أطفال عصرية ودون تكلفة مالية

GMT 13:31 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

طريقة بسيطة مبتكرة لإعداد التشيز كيك في منزلك

GMT 09:50 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

"زى ما قال الكتاب" في نادي السينما المستقلة السبت

GMT 13:23 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

تملك أفكاراً قوية وقدرة جيدة على الإقناع

GMT 10:07 2020 السبت ,25 كانون الثاني / يناير

غادة عبد الرحيم تشارك في معرض الكتاب بـ"سوبر مامي"

GMT 11:19 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

عودة مئات المعامل إلى الحياة مجددا في "الشيخ نجار" بحلب

GMT 02:46 2019 الأربعاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

متظاهرو التحرير يزينون شجرة الميلاد بأعلام العراق

GMT 14:03 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

الصين تُعلن تضامنها مع سورية ودعمها في حربها ضد التطرف

GMT 13:15 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

أدوات سهلة وبسيطة تساعدك في تزين وتجميل حمام منزلك

GMT 05:56 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

اللواء غسان اسماعيل رئيساً للمخابرات الجوية

GMT 08:59 2019 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

إليكِ أهم صيحة مناكير الفرنش المُلون لصيف 2019

GMT 13:05 2019 الإثنين ,07 كانون الثاني / يناير

شرفات انيقة لمنزلك في 2019 رغم صغر المساحة

GMT 06:24 2018 الثلاثاء ,01 أيار / مايو

راغب علامة يصور كليبًا جديدًا في مدينة كييف

GMT 09:55 2020 الثلاثاء ,28 تموز / يوليو

سلاف فواخرجي تنشر صورة لها مع جمال عبد الناصر

GMT 01:39 2020 الجمعة ,10 تموز / يوليو

5 فوائد سحرية لـ"زيت شجرة الشاي" تعرف عليها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24