مجهولون يحاولون تصفية قادة سابقين في فصائل درعا المتصالحة مع القوات السورية
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

ألقوا قنبلة أمام منزل أحدهم دون معلومات عن إصابته حتى اللحظة

مجهولون يحاولون تصفية قادة سابقين في "فصائل درعا" المتصالحة مع القوات السورية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مجهولون يحاولون تصفية قادة سابقين في "فصائل درعا" المتصالحة مع القوات السورية

مجهولون يحاولون تصفية قادة سابقين في لواء عامود حوران
دمشق - نور خوام

 استهدف مسلحون مجهولون في منطقة بصر الحرير في الريف الشرقي لإدلب، سيارة تقل قياديين سابقين في لواء عامود حوران، ما تسبب بإصابة أحدهم بجراح بليغة، وذلك استمرارًا لمحاولات تصفية المقاتلين السابقين في الفصائل التي كانت تعمل في محافظة درعا والجنوب السوري، وانضمت إلى المصالحة والتسوية مع النظام.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، وقوع محاولة اغتيال من قبل مجهولين لعنصر من المسلحين الموالين للقوات الحكومية السورية في مدينة الصنمين بريف درعا، إذ جرى إلقاء قنبلة يدوية أمام منزله في المدينة بالتزامن مع استهداف المنزل بالرصاص، دون معلومات عن إصابته حتى اللحظة.

اقرا ايضا

القوات السورية تواصل خرقها للهدنة التركية الروسية في محافظتي إدلب وحماة

في حين كان رصد المرصد السوري أمس الثلاثاء، انفجار عبوة ناسفة في بلدة الأتارب في الريف الغربي لحلب، ما تسبب بأضرار مادية ومعلومات مؤكدة عن وقوع عدد من الجرحى، فيما كان المرصد السوري 514 تعدد الأشخاص الذين قضوا في أرياف إدلب وحلب وحماة، منذ الـ 26 من نيسان / أبريل الفائت من العام 2018، تاريخ بدء تصاعد الفلتان الأمني في المحافظة، هم زوجة قيادي أوزبكي وطفل آخر كان برفقتها، والنائب العام ضمن وزارة العدل التابعة لحكومة الإنقاذ، إضافة إلى 148 مدني بينهم 20 طفلاً و12 مواطنات، عدد من اغتيلوا من خلال تفجير مفخخات وتفجير عبوات ناسفة وإطلاق نار واختطاف وقتل ومن ثم رمي الجثث في مناطق منعزلة، و312 عنصراً ومقاتلاً من الجنسية السورية ينتمون إلى هيئة تحرير الشام وفيلق الشام وحركة أحرار الشام الإسلامية وجيش العزة وفصائل أخرى عاملة في إدلب، و51 مقاتلاً من جنسيات صومالية وأوزبكية وآسيوية وقوقازية وخليجية وأردنية وتركية، اغتيلوا بالطرق ذاتها، كذلك فإن محاولات الاغتيال تسببت بإصابة عشرات الأشخاص بجراح متفاوتة الخطورة.

قد يهمك أيضاً :

32 قتيلا وجريحا للنظام بقصف إسرائيلي على مواقع عسكرية جنوبي سوريا

"قسد" تؤكد سنرد بقوة على أي هجوم تركي في شمال شرق سورية

 
syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجهولون يحاولون تصفية قادة سابقين في فصائل درعا المتصالحة مع القوات السورية مجهولون يحاولون تصفية قادة سابقين في فصائل درعا المتصالحة مع القوات السورية



GMT 09:58 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد 6 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 15:49 2020 الأحد ,02 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 16:11 2021 الإثنين ,01 آذار/ مارس

بوغدانوف يلتقي السفير السوري في موسكو

GMT 06:40 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تعليق إضراب الوقود في لبنان والأزمة المالية تتفاقم

GMT 07:27 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تختبر السيارات ذاتية القيادة على الطرق العامة

GMT 09:15 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

مشاورات روسية تركية في موسكو حول سوريا

GMT 12:58 2020 الأربعاء ,29 تموز / يوليو

خسائر دور العرض المصرية تدفع بعضها إلى الإغلاق

GMT 13:49 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز إنجازات وزارة قطاع الأعمال المصرية خلال 2019
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24