مبعوث الجامعة العربية يُعلِن جاهزية الأوضاع في ليبيا لإجراء الانتخابات الرئاسية
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

توقع أن تتم قبل نهاية العام معتبرًا أن حفتر لديه رؤية واضحة للعملية السياسية

مبعوث الجامعة العربية يُعلِن جاهزية الأوضاع في ليبيا لإجراء الانتخابات الرئاسية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مبعوث الجامعة العربية يُعلِن جاهزية الأوضاع في ليبيا لإجراء الانتخابات الرئاسية

جامعة الدول العربية
طرابلس ـ فاطمة السعداوي

أكد السفير صلاح الدين الجمالي مبعوث الأمين العام للجامعة العربية إلى ليبيا، أن «الوضع الجديد في جنوب البلاد وبنغازي بات يسمح بإجراء الانتخابات»، وأن نتائج زيارته الأخيرة إلى مدينتي طبرق وبنغازي الليبيتين (شرق) كانت إيجابية، مشيراً إلى أنه التقى المشير خليفة حفتر القائد العام للجيش الوطني، والمستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب، حيث أكدا «دعمهما للعملية السياسية، والانتهاء من المرحلة الانتقالية»

وأضاف الجمالي في تصريحات لمصادر إعلامية، أن جولته على بعض المناطق الليبية كانت فرصة للاستماع إلى مسؤولين محليين، ورجال أعمال، موضحاً أنهم تحدثوا معه عن ضرورة إعادة إعمار البلاد، لافتًا إلى أن حفتر لديه رؤية واضحة للعملية السياسية، منوهاً بما قامت به قوات الجيش من تعقُّب الجماعات الإرهابية، والخارجين عن القانون في الجنوب. وقال الجمالي بهذا الخصوص: «وجدتُ لدى المشير حفتر والمستشار صالح إصراراً على ضرورة مشاركة الشعب الليبي في حل الأزمة، بحيث لا يُفرض عليه شيء من الخارج، وأن يتم الاتفاق على البرنامج المستقبلي بكل وضوح».

وقال: «أعتقد أن الأمر نفسه ينسحب على العاصمة طرابلس، خصوصاً بعد الترتيبات الأمنية التي أجراها فائز السراج، رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق  الوطني، مما يمهّد الطريق لإجراء انتخابات». وعما إذا كانت الانتخابات ستتم، العام الحالي، قال الجمالي: «ربما تتم قبل نهاية العام لإنهاء الفترة الانتقالية، التي كلفت ليبيا خسائر كبيرة في البشر والاقتصاد والأمن»، لافتاً إلى أنه «في حال إجراء انتخابات سيكون الشعب الليبي هو صاحب السيادة. وهناك رغبة حقيقة في الوصول للحل، لأنه لم يعد بمقدور الشعب الليبي الانتظار أكثر من ذلك».

اقرأ أيضًا:

"مجلس الأمن" يُبدي تعاونًا مع السلطات الليبية لحل "الأصول المجمدة"

كما تطرّق الجمالي للحديث عن الملتقى الجامع، المقرر انعقاده الشهر المقبل في مدينة غدامس، وقال إن «هناك تساؤلات لبعض القوى عن طبيعة الأطراف التي ستشارك، وهل ستُدعى له أطراف بعينها تريدها الأمم المتحدة، أم سيتمّ اختيار المشاركين من طرف الليبيين أنفسهم لضمان وجود أطراف فاعلة؟». كما أوضح الجمالي أنه نقل جميع ملاحظات الليبيين إلى الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط.

وردّاً على سؤال حول اجتماع «الرباعي» حول ليبيا، في تونس، عشية القمة العربية، قال الجمالي: «هناك مشاركات على مستوى عالٍ، من بينها أنطونيو غوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة، وفيديريكا موغيريني، الممثلة العليا للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، وموسى فقيه رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، وهو اجتماع له دور مهم باتجاه حل الأزمة الليبية

وقد يهمك أيضاً :

سلامة يكشف عن عمليات إرهابية في الجنوب وتكهنات بلقاء حفتر والسراج في عمَّان

غسان سلامة يستبعد إجراء الانتخابات قبل نهاية العام الجاري

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مبعوث الجامعة العربية يُعلِن جاهزية الأوضاع في ليبيا لإجراء الانتخابات الرئاسية مبعوث الجامعة العربية يُعلِن جاهزية الأوضاع في ليبيا لإجراء الانتخابات الرئاسية



GMT 08:09 2019 الثلاثاء ,05 شباط / فبراير

هند براشد تكشف عن مجموعة جديدة لصيف 2017

GMT 11:25 2019 الإثنين ,04 شباط / فبراير

ألوان الباستيل الناعمة مع الداكنة في مجموعة Aigner

GMT 10:24 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 10:31 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 17:25 2019 الخميس ,21 آذار/ مارس

تعرفي على فوائد الخل لصحة وجمال شعرك

GMT 05:49 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

أحمد حاتم ينتهي من تصوير فيلمه الجديد "قصة حب"

GMT 12:46 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

الأهلي يهزم فريق الزمالك 11 - 4 فى منافسات كرة الماء الثلاثاء

GMT 06:06 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تربط بين اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة

GMT 07:53 2018 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

أحمد فهمي يستعد لرمضان 2019 بمسلسل كوميدي عائلي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24