شركة مراقبة صينية ترصد تحركات المسجونين المسلمين في مقاطعة شينغيانغ
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

نشطاء في مجال حقوق الإنسان والأمم المتحدة والحكومات الأجنبية أدانوا حملة القمع

شركة مراقبة صينية ترصد تحركات المسجونين المسلمين في مقاطعة "شينغيانغ

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شركة مراقبة صينية ترصد تحركات المسجونين المسلمين في مقاطعة "شينغيانغ

تحركات المسلمين وسط حملة قمعية في الصين
بكين ـ مازن الأسدي

 أكتشف خبير في "أمن الأنترنت"، قيام شركة مراقبة صينية بتتبع تحركات أكثر من 2.5 مليون شخص في منطقة شنّت فيها سلطات "بكين" حملة قمعية ضد الأقليات المسلمة.

ووفقا للخبير في مجال الانترنين فيكتور جيفرز ، تقوم نقاط التفتيش والكاميرات الأمنية التابعة للشرطة بتسجيل البيانات الخاصة بمنطقة "شينغيانغ" وسكانها ، حيث أكتشف فيكتور قاعدة بيانات تحتوي على أسماء وصور وأرقام بطاقات هوية وتواريخ ميلاد وتفاصيل عن عمل الأشخاص الذين يتم رصدهم.

اقرا ايضا

السعودية تُحذر "إسرائيل" من العواقب الخطيرة لاستفزاز المسلمين

وقال جيفرز إن قاعدة البيانات تركت دون حماية لعدة أشهر من قبل شركة  SenseNets Technology . وعبر سلسلة من التغريدات أوضح جيفرز ، المؤسس المشارك لمؤسسة GDI Foundation غير الربحية لأمن الإنترنت أن قاعدة البيانات بنيت لهدف واحد لتكون أداة لتعقب المسلمين "الأويغور" في مقاطعة شينغيانغ بتمويل من السلطات الصينية " .

واستطاع جيفرز رؤية 6.7 مليون إحداثيات جغرافية تبين مكان وجود المواطنين على مدى ال 24 ساعة الماضية. وكانت البيانات موسومة بأوصاف مثل المسجد والفندق ومقهى الإنترنت، وغيرها من الأماكن التي يرجح ان توجد فيها كاميرات مراقبة.

وعن طريقة رؤيته لتلك البيانات، قال جيفرو: إن "قاعدة البيانات كانت مفتوحة كليا لأي شخص، حيث يمكنك الذهاب وإنشاء وقراءة وتحديث وحذف أي شيء تريده". وأضاف: كانت"مفتوحة على العالم بأسره".

ومن خلال قاعدة البيانات ،تم تحديد 54.9 في المائة من الأشخاص على أنهم من "الهان" الصينيين ، وهم الأغلبية العرقية للبلد ، في حين أن 28.3 في المائة كانوا من الأويغور و 8.3 في المائة من الكازاخستانيين ، وكلتاهما من الأقليات العرقية المسلمة.

الجدير بالذكر أن الصين كانت شنت حملات قمعية على الأقلية المسلمة في شينغيانغ من خلال سجن ملايين المسلمين في معسكرات إعادة التأهيل ، فيما أفيد بأن هؤلاء السجناء تعرضوا هناك للتعذيب ، وأجبروا على تناول أطعمة تتعارض مع دينهم مثل لحم الخنزير وشرب الكحول، وأمروا بالتخلي عن دينهم. فيما أدان نشطاء حقوق الإنسان والأمم المتحدة والحكومات الأجنبية حملة القمع التي وصفتها السلطات الصينية بأنها برنامج ناجح لردع التطرف والحركات الانفصالية.

وقد قامت الحكومة الصينية ، خلال السنوات الأخيرة بتعريز المراقبة على منطقة  شينغيانغ ، من خلال بناء شبكة كاميرات مراقبة واسعة ومراقبة الهواتف الذكية. ويعتقد المحللون الخارجيون أن المنطقة الغربية قد تكون  ساحة اختبار لأساليب يمكنها  أن تزحف إلى أجزاء أخرى من البلاد.

قد يهمك ايضا

ترامب يدرس كل الاحتمالات بشأن مهلة التجارة مع الصين

بوادر انفراجة في المفاوضات "الأميركية -الصينية" وترامب ينوي مدّ المهلة

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شركة مراقبة صينية ترصد تحركات المسجونين المسلمين في مقاطعة شينغيانغ شركة مراقبة صينية ترصد تحركات المسجونين المسلمين في مقاطعة شينغيانغ



GMT 10:11 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج القوس الإثنين 6 أكتوبر/تشرين الأول 2020

GMT 12:48 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

ضبط مواد غذائية منتهية الصلاحية في حي باب السباع في حمص

GMT 06:08 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

انطلاقة قوية لسيارة بيجو 208 الجديدة خلال 2019

GMT 04:02 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

صابرين تؤكّد استعدادها للمشاركة في بطولة سينمائية جديدة

GMT 15:10 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

شركة لكزس تطلق نسخة فاخرة من LX محدودة بـ500 نسخة

GMT 18:59 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

2.9 مليار درهم تصرفات عقارية في دبي خلال أسبوع

GMT 13:18 2018 الثلاثاء ,08 أيار / مايو

الشخير بصوت عال قد يؤدي إلى الموت
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24