دراسة تؤكّد أن السمنة قد تؤدي إلى الاكتئاب مع احتمالات أكثر بإصابة النساء
آخر تحديث GMT10:37:52
 العرب اليوم -

دراسة تؤكّد أن السمنة قد تؤدي إلى الاكتئاب مع احتمالات أكثر بإصابة النساء

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة تؤكّد أن السمنة قد تؤدي إلى الاكتئاب مع احتمالات أكثر بإصابة النساء

السمنة
دمشق - سورية 24

كشفت دراسة بريطانية حديثة، أن زيادة الوزن يمكن أن تسبب الاكتئاب، حيث يُعتقد أن التأثيرات النفسية تزيد إلى حد كبير بجانب الأمراض التي تسببها السمنة، ففي حين أن الدراسات السابقة وجدت أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة هم أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب، فقد كان من غير الواضح ما إذا كان ذلك يقودهم إلى خفض الوزن أو العكس.

الآن، في أكبر دراسة من نوعها، يقول الخبراء في كلية الطب في جامعة "إكسيتر" البريطانية، أن وجود المتغيرات الجينية المرتبطة بمؤشر كتلة الجسم المرتفع (BMI) يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بالاكتئاب، مع تأثير أقوى لدى النساء أكثر من الرجال، والأكثر من ذلك، يشير البحث إلى أن التأثير يمكن أن يرجع إلى عوامل مثل صورة الجسم المثالي الموجودة في مخيلات البعض.

وقال البروفيسور تيم فرايلينغ، الباحث المشارك في الدراسة "إن الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن في هم أكثر اكتئابًا، ومن المحتمل أن يكون ذلك على الأقل جزءًا من التأثير السلبي لزيادة كتلة الجسم".

وكشف الباحثون من المملكة المتحدة وأستراليا في المجلة الدولية "Epidemiology" العلمية، كيف استخدموا البيانات من البنك الأهلي الأوكراني، وهو بحث يهدف إلى مشاركة 500،000 شخص تتراوح أعمارهم بين 37 و 73 عامًا من عام 2006 إلى 2010، ونظر الباحثون في 73 اختلافا وراثيا مرتبطا بارتفاع مؤشر كتلة الجسم والتي ترتبط أيضا بارتفاع خطر الإصابة بأمراض مثل السكري وأمراض القلب، كما نظروا في 14 متغيرا وراثيا مرتبطا بنسبة عالية من الدهون في الجسم ولكنها كانت مرتبطة مع انخفاض مخاطر مثل هذه المشاكل الصحية.

 

وفي حين يمكن ربط المجموعة الأولى بالاكتئاب من خلال الآليات البيولوجية أو النفسية، إلا أنه من المتوقع أن يكون لها تأثيرات نفسية فقط، ثم نظر الفريق بعد ذلك في بيانات المستشفى الخاصة بالمشتركين وأجوبة من مجموعة من الاستبيانات - بما في ذلك التقارير الذاتية لرؤية طبيب عام أو طبيب نفسي للتخلص من القلق أو الاكتئاب وحدد الفريق حوالي 49000 مشارك كانوا واثقين من أنهم يعانون من الاكتئاب.

ووجد الفريق أن الأشخاص ذوي مؤشر كتلة الجسم المرتفع كانوا أكثر عرضة للاكتئاب، كما وجد الباحثون أيضا أن الوجود الوراثي المرتبط بمؤشر كتلة الجسم المرتفع يرتبط بالاكتئاب، مع تأثير أقوى في النساء مقارنة بالرجال، ومع التركيز على 73 اختلافا وراثي، مع الأخذ في الاعتبار العوامل بما في ذلك العمر والجنس، وجدوا أنه كل زيادة 4.7 نقطة في مؤشر كتلة الجسم، تزيد احتمالات الاكتئاب بنسبة 18 ٪ عموما، وبنسبة 23 ٪ بين النساء.

وعندما جمع الفريق بيانات من مصادر مختلفة، وجدوا أن المتغيرات الجينية الأربعة عشر التي تزيد من الدهون في الجسم ولكنها لا ترتبط بالصحة الأيضية مرتبطة أيضا بزيادة فرص الإصابة بالاكتئاب، ويقول فرايلينغ "هذا يشير إلى أن المكون النفسي قوي مثل أي مكون فسيولوجي ويشير أيضا إلى أن صورة الجسم السيئة يمكن أن تكون سببا للاكتئاب".

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكّد أن السمنة قد تؤدي إلى الاكتئاب مع احتمالات أكثر بإصابة النساء دراسة تؤكّد أن السمنة قد تؤدي إلى الاكتئاب مع احتمالات أكثر بإصابة النساء



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 05:50 2020 الأربعاء ,23 أيلول / سبتمبر

رأس تمثال نفرتيتي تبتعد عن "حُلم الاسترداد" إلى مصر

GMT 13:16 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 12:35 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

قتلى وجرحى بانهيار مبنى مأهول في حلب السورية

GMT 19:26 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

أرقى العطور لحفلة رأس السنة

GMT 16:15 2019 الخميس ,26 كانون الأول / ديسمبر

سراويل الجينز بأرجل عريضة ترند هذا الشتاء

GMT 05:05 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تحذيرات من ارتكاب الأمهات خطأ شائع يضر بصحة الرضيع

GMT 11:15 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تفقد السيطرة على الأمور بعض الوقت
 
syria-24
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24