محامي الإعلامية ريهام سعيد يكشف عن سبب عدم الإفراج عنها
آخر تحديث GMT18:54:01
 العرب اليوم -

محامي الإعلامية ريهام سعيد يكشف عن سبب عدم الإفراج عنها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - محامي الإعلامية ريهام سعيد يكشف عن سبب عدم الإفراج عنها

الإعلامية ريهام سعيد
القاهرة - العرب اليوم

كشف محامي الإعلامية ريهام سعيد، عن سبب عدم الإفراج عنها حتى الآن بعد الحكم ببراءتها من تهمة خطف الأطفال التي وجهت إليها منتصف فبراير/شباط الماضي هي و3 أخرين وفريق الإعداد والمراسلة غرام عيسى.

وأكد المحامي، أن إجراءات إنهاء إطلاق سراح الإعلامية ريهام سعيد هي سبب عدم خروجها حتى الآن، ومن المقرر أن تنتهي اليوم الخميس ليتم الإفراج عنها رسميًا، مؤكدًا أن موكلته لم يتم إثبات أي شبهه جنائية عليها وبالتالي استقرت المحكمة على براءتها لعدم وجود أدلة. ورفض محامي ريهام سعيد التعليق على الأحكام الصادرة بشأن فريق الإعداد والمراسلة غرام عيسى، مؤكدًا أنه يهتم بموكلته فقط ومدير الإنتاج ورئيس تحرير البرنامج الذين حصلوا على براءة أمس الأربعاء.

وفريق الإعداد تراوحت الأحكام الصادرة ضدهم ما بين السجن المشدد سنة وحتى 15 سنة، حيث قضت المحكمة بحبس غرام عيسىى لمدة سنة مع الشغل وإلزامها بالمصروفات، بينما قضت المحكمة بحبس 2 متهمين “عطية” و”محمد” بالسجن المشدد 15 سنة، وتغريمهما 200 ألف جنيه، وحبس إسلام خالد لمدة 5 سنوات.

وكان فريق إعداد برنامج “صبايا الخير” وجهت له إتهامات بخطف أطفال بهدف السبق الإعلامي وتصوير حلقة تلفزيونية، فيما وتضمنت التحقيقات اعترافات تفصيلية أدلى بها المتهمين تفيد بإرتكاب الإعلامية وفريق عمل البرنامج جريمة التحريض على خطف الأطفال والإتجار بالبشر.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محامي الإعلامية ريهام سعيد يكشف عن سبب عدم الإفراج عنها محامي الإعلامية ريهام سعيد يكشف عن سبب عدم الإفراج عنها



تنوّعت بين الفساتين والبناطيل القماشية والجينز

إطلالات كاجوال صيفية للصبايا مُستوحاة مِن كاندل جانير

لندن - سورية 24

GMT 12:01 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 10:40 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالانسجام مع نفسك ومع محيطك المهني

GMT 14:00 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

تستعيد حماستك وتتمتع بسرعة بديهة

GMT 13:16 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات رفوف للحائط لتزيين المطبخ و جعله أكثر إتساعا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24