الفتياني يطالب بحلول عملية لا بـحوار طُرشان
آخر تحديث GMT12:02:30
 العرب اليوم -

كشف لـ"سورية 24 " جمود المُصالحة مع حماس

الفتياني يطالب بحلول عملية لا بـ"حوار طُرشان"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الفتياني يطالب بحلول عملية لا بـ"حوار طُرشان"

ماجد الفتياني أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح
رام الله - منيب سعادة

أكد ماجد الفتياني أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح، عدم وجود أي شيء رسمي حتى الآن بشأن ملف المصالحة الفلسطينية مع حركة حماس.

وقال الفتياني في مقابلة مع ":سورية 24 "حتى الآن، لا يوجد أي شيء رسمي أو دعوات أو مواعيد أو مواقيت"، مؤكدا تقدير حركته للجهود المصرية "لكن على الآخرين أن يستقبلوها بجهود صادقة". بحسب حديثه.

وحول الحديث عن وصول وفد مصري إلى غزة قريبًا لبحث امكانية الدعوة ل حوار فلسطيني شامل، قال الفتياني: "سمعنا ذلك على لسان المصريين وحماس". وذكر أن الجميع يريد حوارًا، مستدركا : "لكن لا نريد حوار طرشان، إنما نريد حوار عملي يخرج بنتائج ملزمة للجميع وطنيا وليس فئويا أو حزبيا بعيدا عن الارتباطات التي تؤثر على مشروعنا". وفق تعبيره.

وأضاف: "نريد فعلا على الارض، ولا نريد خطابات ولمس عواطف وجملا طنانة ورنانة". وذلك في سياق حديثه عن رسالة وجهها القيادي في حماس أحمد يوسف إلى رئيس الوزراء محمد اشتية . وتابع الفتياني: "عواطفنا وقبلوبنا مع غزة لانها خزان الثورة الفلسطينية". 

وخاطب القيادي في فتح، حماس قائلا : "هناك اتفاقيات، تعالوا نطبقها على الطاولة، وان اختلفنا نختلف على الطاولة"، مؤكدا أن حركته منفتحة على الجميع ولم تقص احدا يوما من عمر الثورة الفلسطينية.

قد يهمك أيضًا:

أبناء قطاع غزة ينقلبون على حركة حماس الفلسطينية

حركة "حماس" تؤكّد أن بوصلتها ثابتة نحو القدس رغم محاولات قمعها

المصدر :

Wakalat | وكالات

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفتياني يطالب بحلول عملية لا بـحوار طُرشان الفتياني يطالب بحلول عملية لا بـحوار طُرشان



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفتياني يطالب بحلول عملية لا بـحوار طُرشان الفتياني يطالب بحلول عملية لا بـحوار طُرشان



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً من جلد الغزال

الملكة ماكسيما تختار الوردي لأحدث إطلالاتها

لندن كاتيا حداد

GMT 08:50 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

إطلالة فيكتوريا بيكهام مستوحاة من ميغان ماركل
 العرب اليوم - إطلالة فيكتوريا بيكهام مستوحاة من ميغان ماركل

GMT 23:48 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

أفضل شواطئ الشرق الأوسط التي تسحرك بجمالها
 العرب اليوم - أفضل شواطئ الشرق الأوسط التي تسحرك بجمالها

GMT 07:13 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"
 العرب اليوم - مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"

GMT 01:20 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

6 أفكار بسيطة تسهّل مهمة تنظيف وترتيب بيتك
 العرب اليوم - 6 أفكار بسيطة تسهّل مهمة تنظيف وترتيب بيتك

GMT 10:06 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

ترامب يرشح مارك إسبر وزيرًا للدفاع بالوكالة
 العرب اليوم - ترامب يرشح مارك إسبر وزيرًا للدفاع بالوكالة

GMT 08:34 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

انطلاق النسخة العربية لبرنامج "Facing The Classroom"
 العرب اليوم - انطلاق النسخة العربية لبرنامج "Facing The Classroom"

GMT 10:33 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

وليد العوض يعلق على تأجيل إعلان صفقة القرن

GMT 04:45 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

يسرا تكشف سبب عدم مُشاركتها في دراما رمضان 2019

GMT 03:38 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

عراك ومشادات في طهران بعد "الفشل في بيع النفط"

GMT 05:51 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

قوة نارية نوعية تصل الجيش السوري لحسم إعصار إدلب

GMT 02:18 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 06:02 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

توقيف مروج مخدرات وعملة مزورة في محافظة حمص

GMT 06:11 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

19 مليار ليرة خسائر الحرائق في شمال سوريا
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24