إن بي سي نيوز تُعلن الاستغناء عن مُقدِّمة برنامج توداي
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

كان يُدفع لها أكثر من 20 مليون دولار أميركي سنويًّا

"إن بي سي نيوز" تُعلن الاستغناء عن مُقدِّمة برنامج "توداي"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "إن بي سي نيوز" تُعلن الاستغناء عن مُقدِّمة برنامج "توداي"

مقدمة البرامج ميغين كيلي
واشنطن ـ يوسف مكي

أعلنت شبكة "إن بي سي نيوز" الأميركية عن اتفاق انفصال مع  مقدمة البرامج ميغين كيلي، في وقت متأخر من الجمعة، إذ تنهي بذلك ارتباطها بالمذيعة السابقة لشبكة فوكس نيوز، والتي فشلت في أن تصبح نجمة البرنامج الصباحي "توداي" على "إن بي سي".

وذكرت وكالة أسوشيتد برس الأميركية أنه لم يتم الكشف عن شروط الانفصال، حيث كانت كيلي في الجزء الثاني من العقد البالغ مدته 3 أعوام، وكان يُدفع لها أكثر من 20 مليون دولار أميركي سنويا.

ولم تظهر كيلي على الهواء منذ أكتوبر/ تشرين الأول، بعد تسببها في غضب بسبب الإشارة إلى أنه لا يوجد مشكلة في أن يرتدي أصحاب البشرة البيضاء أقنعة لأصحاب البشرة السمراء خلال الاحتفال بعيد الهالووين، مما دفع إلى بدء مفاوضات إخراجها من الشبكة الأميركية واستمرت لشهرين، وحتى قبل هذا التصريح، بدا عملها في "إن بي سي" محدودا.

وقالت الشبكة في بيان الجمعة: "حل الطرفان اختلافتهما، ولم تعد ميغين كيلي موظفة لدى إن بي سي. وسيتم استبدالها بالمذيعين كاريغ ميلفن، وروكر، وديلان دراير، وشاينيل جونز، لتقدم برنامج توداي."

كانت فترة عملها بمثابة فشل لرئيس الشبكة، أندرو لاك، والذي كان السبب في سحبها من قناة فوكس نيوز، من خلال تقديم عقد بمبلغ مالي ضخم، كما كانت محط شك للعديد بسب قدومها من فوكس نيوز، في حين استاء منها جمهورها السابق في فوكس نيوز، لاستجوابها القوي للرئيس الأميركي، دونالد ترامب، خلال الحملة الانتخابية، وأثناء عملها في فوكس نيوز، ساعد اتهامها للرئيس التنفيذي، روغر أيليز، إلى فصله من القناة.

واستضافت كيلي في "إن بي سي" العديد من النساء اللاتي اتهمن ترامب بممارسة سلوك غير لائق معهن، وتحدثت مع متهمي المخرج والمنتج الأميركي، هارفي واينشتاين، بالتحرش الجنسي، وغيره مثل بيل أوريلي، وروي مور، بالإضافة إلى نساء قلن إنهن تعرضن لمضايقات في الكابيتول هيل، وحصلت حلقة ترامب على أكثر من 2.9 ملايين مشاهدة، أحد أكثر حلقاتها مشاهدة في الشبكة.

ولفتت مجلة تايم الأميركية إلى أن كيلي رائد مجموعة مجال الترفيه، لكنها لم تتمكن من تلقي استحسان زملائها في الشبكة، وبعد تلاشي المشكلات مع زملائها، فشلت في جذب جمهورها إلى برنامجها الصباحي "توداي".

إن بي سي نيوز تُعلن الاستغناء عن مُقدِّمة برنامج توداي
وقدمت كيلي اعتذارا للجمهور بعد تصريح الهالويين، وكان ذلك آخر ظهور لها على "إن بي سي"، واتهمها النقاد بتجاهل التاريخ البشع للعروض والأفلام السنمائية التي استخدمها أصحاب البشرة البيضاء للسخرية من أصحاب البشرة السمراء، كما أن الخطوة القادمة لكيلي ليست واضحة، ولم تعلق الشبكة، يوم الجمعة، على ما إذا كان هذا الانفصال سيسمح لها بالكتابة عن تجربتها في الشبكة، وتبين أنه لا يوجد شرط يقيدها، حيث تتمكن الآن من البحث عن عمل.

قد يهمك أيضًا :موظفو "شبكة فوكس" يقدمون 18 دعوى قضائية ضد الشركة

توقُّف حسابات "فوكس نيوز" الإخبارية عن نشر الأخبار عبر "تويتر"

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إن بي سي نيوز تُعلن الاستغناء عن مُقدِّمة برنامج توداي إن بي سي نيوز تُعلن الاستغناء عن مُقدِّمة برنامج توداي



GMT 04:37 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 10:11 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج القوس الإثنين 6 أكتوبر/تشرين الأول 2020

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 14:52 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

قرارات مصيرية تحسم كثير من المواقف

GMT 15:03 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

سيد رجب يؤكد أنه يستعد إلى بدء تصوير "أبو العروسة 2"

GMT 17:55 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

إعادة "ابن آوي" إلى البرية بعد العثور عليه في قرطبا

GMT 21:11 2019 الأحد ,13 كانون الثاني / يناير

تعرف علي أبرز مُميزات وعيوب سيارة " لوتس ايفورا 400"

GMT 06:01 2018 الجمعة ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ميشيل أوباما تحيي أمسية خاصة تتحدث فيها عن تجارب حياتها

GMT 13:35 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 17:20 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

انعطاف مبارك من المشتري يجلب معه "الحظ الوفير"

GMT 17:43 2021 الأربعاء ,10 شباط / فبراير

هزة أرضية تضرب الحدود السورية العراقية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24