رابح ماجر يُهنئ محمد صلاح ويرشحه للتتويج بالكرة الذهبية
آخر تحديث GMT12:02:30
 العرب اليوم -

بعد تحقيق فريقه لقب دوري أبطال أوروبا

رابح ماجر يُهنئ محمد صلاح ويرشحه للتتويج بالكرة الذهبية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رابح ماجر يُهنئ محمد صلاح ويرشحه للتتويج بالكرة الذهبية

رابح ماجر أسطورة كرة القدم الجزائرية
الجزائر -سورية 24

هنأ رابح ماجر أسطورة كرة القدم الجزائرية، الدولي المصري محمد صلاح، بعدما نجح في قيادة ليفربول الإنجليزي للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا على حساب مواطنه توتنهام بهدفين نظيفين أمس السبت.

وسجل صلاح، الهدف الأول لليفربول في الدقيقة الثانية من المباراة من ركلة جزاء، ليصبح اللاعب العربي الثاني الذي يخوض المباراة النهائية بدوري الأبطال ويتوج باللقب بعد الجزائري رابح ماجر، الذي حقق نفس الانجاز مع بورتو البرتغالي عام 1987، علما بأن المغربي  أشرف حكيمي توج باللقب مع ريال مدريد لكنه لم يخض المباراة النهائية.

وقال ماجر في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الأحد: " أهنئ محمد صلاح على تتويجه بلقب دوري أبطال أوروبا، كما أهنئ كل الشعب المصري على هذا الفوز المستحق الذي يعد انجازا للكرة المصرية أيضا. قد يقول البعض أن صلاح سجل هدفا من ركلة جزاء، لكن هذا لا ينقص أبدا من قيمة دور هذا اللاعب فيما حققه ليفربول".

وأضاف :" لست أنانيا وأقولها بصراحة وقناعة أنا سعيد جدا لما حققه صلاح، لأنه لاعب مميز جدا ومجتهد. الكرة العربية انتظرت 32 سنة لتحرز لقب دوري أبطال أوروبا، تحقيق هذا الهدف استغرق وقتا طويلا، لأن العرب يملكون المواهب والمهارات ليكونوا في أعلى مستوى".

وأكد ماجر أنه يحق لصلاح التطلع لنيل الكرة الذهبية بغض النظر عن أداءه مع منتخب " أحفاد الفراعنة" في نهائيات بطولة كأس أمم أفريقيا التي تستضيفها مصر في الفترة من 21 حزيران/يونيو الحالي إلى 19 تموز/ يوليو المقبل.

واستطرد يقول " كان يمكن لي أن أتوج بالكرة الذهبية بعد الانجاز الذي حققته مع بورتو، لكن قوانين الجائزة التي كانت تقتصر حصرا على اللاعبين الأوروبيين حرمتني من ذلك، اليوم القوانين تغيرت، ومن حق صلاح أن يتطلع للتتويج بالكرة الذهبية حتى لو كان منافسه ليونيل ميسي الذي أصفه بعبقري كرة القدم".

قد يهمك أيضًا:

أسطورة الجزائر يُؤكّد أنّ مصر المُرشَّح الأوّل للفوز ببطولة أفريقيا

محمد صلاح يؤكّد أنه "ضحى بالكثير" من أجل مسيرته الكروية

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رابح ماجر يُهنئ محمد صلاح ويرشحه للتتويج بالكرة الذهبية رابح ماجر يُهنئ محمد صلاح ويرشحه للتتويج بالكرة الذهبية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رابح ماجر يُهنئ محمد صلاح ويرشحه للتتويج بالكرة الذهبية رابح ماجر يُهنئ محمد صلاح ويرشحه للتتويج بالكرة الذهبية



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً من جلد الغزال

الملكة ماكسيما تختار الوردي لأحدث إطلالاتها

لندن كاتيا حداد

GMT 08:50 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

إطلالة فيكتوريا بيكهام مستوحاة من ميغان ماركل
 العرب اليوم - إطلالة فيكتوريا بيكهام مستوحاة من ميغان ماركل

GMT 23:48 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

أفضل شواطئ الشرق الأوسط التي تسحرك بجمالها
 العرب اليوم - أفضل شواطئ الشرق الأوسط التي تسحرك بجمالها

GMT 07:13 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"
 العرب اليوم - مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"

GMT 01:20 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

6 أفكار بسيطة تسهّل مهمة تنظيف وترتيب بيتك
 العرب اليوم - 6 أفكار بسيطة تسهّل مهمة تنظيف وترتيب بيتك

GMT 10:06 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

ترامب يرشح مارك إسبر وزيرًا للدفاع بالوكالة
 العرب اليوم - ترامب يرشح مارك إسبر وزيرًا للدفاع بالوكالة

GMT 08:34 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

انطلاق النسخة العربية لبرنامج "Facing The Classroom"
 العرب اليوم - انطلاق النسخة العربية لبرنامج "Facing The Classroom"

GMT 10:33 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

وليد العوض يعلق على تأجيل إعلان صفقة القرن

GMT 04:45 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

يسرا تكشف سبب عدم مُشاركتها في دراما رمضان 2019

GMT 03:38 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

عراك ومشادات في طهران بعد "الفشل في بيع النفط"

GMT 05:51 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

قوة نارية نوعية تصل الجيش السوري لحسم إعصار إدلب

GMT 02:18 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 06:02 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

توقيف مروج مخدرات وعملة مزورة في محافظة حمص

GMT 06:11 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

19 مليار ليرة خسائر الحرائق في شمال سوريا
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24