ناهد السباعي تُؤكّد على عدم ندمها مِن مَشاهدها الجريئة
آخر تحديث GMT23:17:48
 العرب اليوم -

كشفت حقيقة خلافها مع رانيا فريد شوقي

ناهد السباعي تُؤكّد على عدم ندمها مِن مَشاهدها الجريئة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ناهد السباعي تُؤكّد على عدم ندمها مِن مَشاهدها الجريئة

الفنانة ناهد السباعي
القاهره-سورية 24

أكدت الفنانة  ناهد السباعي أنها اتفقت مع والدتها في حالة عدم زواجها أن تقوما بتبني طفل، وأن تقوما بتربيته، بسبب عدم القدرة أن تتركا بعضهما البعض، موضحة أن والدتها قالت لها: "يا تجيبي لي عيال يا تجيبي لي كلاب".

وحلت الفنانة الأحد، ضيفة على برنامج "شيخ الحارة" الذي تقدمه الإعلامية بسمة وهبة، عبر شاشة "القاهرة والناس".

وأضافت: "أنا مرتبطة بأمي وأنام في حضنها حتى يومنا هذا، فأنا اعتبرها بنتي فهي لا تعرف تأكل أو تنام وأنا مش موجودة، وأدعي ربنا أن يجعل يومي قبل يومها، وهي مرتبطة بي أيضا بشكل كبير"، وأشارت ناهد السباعي: "ماما ماتقدرش تتجوز وتقعد في بيت تاني، فعندما تزوجت من المحامي عاصم قنديل فأنا كنت بنام في المنتصف بينهما".

اقرا ايضا

رانيا شوقي تُؤكّد أنّ "أبوالعروسة 2" مسلسل اجتماعي هادف

وبيّنت حقيقة الخلاف مع خالتها النجمة رانيا فريد شوقي، قائلة: "بالفعل كان هناك شجار بين والدتي وخالتي النجمة رانيا فريد شوقي وأنا كنت قليلة الأدب جدا ضد رانيا.. فأنا مع والدتي في أي حاجة فأنا مريضة بأمي".

وأكدت "السباعي" أنها ندمانة لما قامت بفعله ضد "رانيا" قائلة: "قمت بالاعتذار لها بعد الخلاف، كما قدمت اعتذارا لها خلال البرنامج، وتمنت ألا يكون هناك خلاف بينهما.

وقالت إنها لم تندم على مشاهدها الجريئة التي قدمتها وبخاصة في فيلمي "حرام الجسد" و"يوم للستات"، موضحة: "أحلى فيلمين في حياتي".

وردت "ناهد" على اتهامها بتعمد ارتداء ملابس مثيرة للفت الانتباه في المهرجانات، نافية هذا الأمر قائلة: "استأت من الصحافيين بسبب عدم لفت نظري بقطع فستاني، العري ليس شياكة، ولم يميز صاحبه".

"شيخ الحارة" هو برنامج حواري تستضيف "بسمة" من خلاله عددًا من مشاهير الفن والسياسة والرياضة والإعلام، وينقسم البرنامج إلى 3 فقرات على مدى ساعة واحدة، وتتطرق في الحوار عن تساؤلات مثيرة للجدل في حياة ضيوفها.

يذكر أن أولى حلقات البرنامج حققت نجاحًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي استضافت خلالها الراقصة دينا، وأحمد آدم، وآيتن عامر، وأحمد سعد، وإبراهيم سعيد، والمحامي سمير صبري، ورانيا يوسف، وسمية الخشاب، وجورج قرداحي، وإلهام شاهين.

قد يهمك أيضا:

ناهد السباعي "سعيدة" لمُشاركة الرداد مسلسل "الابن 13"

ناهد السباعي تُؤكّد أنّ "جريمة الإيموبيليا" سينما مِن نوع خاص

 
syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ناهد السباعي تُؤكّد على عدم ندمها مِن مَشاهدها الجريئة ناهد السباعي تُؤكّد على عدم ندمها مِن مَشاهدها الجريئة



ظهرت بجاكيت من قماش التويد من تصميم "هيوغو بوس"

أجمل إطلالات ملكة إسبانيا أثناء فترة "الحجر المنزلي"

مدريد - سورية 24

GMT 16:00 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

أحدث الإكسسوارات الشبابية من "الصدف" لصيف 2020
 العرب اليوم - أحدث الإكسسوارات الشبابية من "الصدف" لصيف 2020
 العرب اليوم - أفضل المعالم السياحية في ألبانيا واحظى بعطلة رائعة

GMT 06:57 2020 السبت ,30 أيار / مايو

إليسا تحصد 1.2 مليون مشاهدة بـ قهوة الماضي

GMT 15:23 2020 الأحد ,02 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 17:07 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 15:01 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 18:00 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

يسود الوفاق أجواء الأسبوع الاول من الشهر

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 13:14 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

عليك أن تتجنب الأنانية في التعامل مع الآخرين

GMT 17:47 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

يتحدث هذا اليوم عن مغازلة في محيط عملك

GMT 08:29 2019 الثلاثاء ,29 تشرين الأول / أكتوبر

تشكيلية مصرية تبرز أوجاع المرأة وأحلامها عبر "حكايات ستات"

GMT 04:49 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24