ورش الكهرباء والخدمات الفنية تبدأ عمليات تأهيل الشبكات والمرافق في كفر بطنا
آخر تحديث GMT08:28:05
 العرب اليوم -

الجهات المعنية في ريف دمشق تعمل على إزالة الأنقاض من الشوارع

ورش الكهرباء والخدمات الفنية تبدأ عمليات تأهيل الشبكات والمرافق في كفر بطنا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ورش الكهرباء والخدمات الفنية تبدأ عمليات تأهيل الشبكات والمرافق في كفر بطنا

بلدة كفر بطنا تبدء في التعافي والعودة إلى الحياة الطبيعية بشكل متسارع
ريف دمشق - سانا

كغيرها من سائر بلدات الغوطة الشرقية التي نفضت عنها غبار الإرهاب بفضل تضحيات الجيش العربي السوري وبطولاته بدأت بلدة كفر بطنا بالتعافي والعودة إلى الحياة الطبيعية بشكل متسارع حيث بدأت ورشات الكهرباء بعمليات إصلاح وتأهيل الشبكات والمحولات الكهربائية بالتوازي مع إيصال جميع المواد الأساسية إلى الأهالي في البلدة.

وتعمل الجهات المعنية في محافظة ريف دمشق على إزالة الأنقاض من الشوارع لتسهيل دخول الآليات والسيارات والورشات للقيام بعملها تمهيدا لإعادة البنية التحتية والحياة الطبيعية لشوارع بلدة كفر بطنا وجاداتها السكنية حيث أشار نائب محافظ ريف دمشق راتب عدس في تصريح لموفدة سانا إلى أن التنظيمات الارهابية ألحقت أضرارا كبيرة في البنى التحتية والمراكز الخدمية في بلدات وقرى الغوطة الشرقية ومنها كفر بطنا التي باشرت فيها ورشات الصيانة التابعة لشركة كهرباء ريف دمشق عملها في إصلاح وتأهيل شبكات الكهرباء وملحقاتها.

ولفت عدس إلى أنه تم تشكيل فريق عمل لمتابعة مراحل العمل وتقييمها وتامين الغذاء والدواء والعناية الطبية والمياه والاصحاح والخدمات الفنية التي تتعلق بالعمران وتم تشكيل فرق على مستوى الوحدات الادارية لتقييم واقع المخططات التنظيمية وحالة الأبنية السكنية والمنازل لتحديد التي بحاجة لترميم أو إعادة بناء إضافة لوضع هيكلية جديدة وبرامج للمخططات التنظيمية.

الأهالي في بلدة كفر بطنا لعبوا دورا مهما بتحرير بلدتهم حيث قاموا بمساندة الجيش العربي السوري عبر طرد الإرهابيين منها ليقوم الجيش على الفور بتأمينهم داخل منازلهم حيث ما يزال يقطن في البلدة ما يزيد عن 12 الف مواطن بحسب نائب محافظ ريف دمشق إضافة إلى وجود أكثر من 150 ألفا في قرى وبلدات حزة وسقبا وحمورية وجسرين وعين ترما وزملكا مشيرا إلى أنه رغم الدمار الكبير والأضرار التي لحقت في بلدة كفر بطنا إلا أن التنظيمات الإرهابية لم تستطع النيل من إرادة الأهالي منوها بصمودهم في ظل سطوة الإرهابيين الذين اتخذوهم دروعا بشرية.

ولفت عدس إلى أنه ستتم تسوية أوضاع من تخلف عن الخدمة الالزامية ومن يرغب بالالتحاق في صفوف الجيش العربي سيكون له ذلك مؤكدا أن الغوطة ستعود اجمل مما كانت بهمة أهلها وجهود الجهات المعنية موجها التحية للجيش العربي السوري الذي قدم الشهداء دفاعا عن كرامة سورية وعزتها.

وبالتوازي مع عمل ورشات إصلاح البنى التحتية يواصل مركز ناحية كفر بطنا عمله في تعزيز الأمن والاستقرار في البلدة حيث أشار مدير الناحية الرائد غيث اليونس إلى التحسن الكبير في الوضع الانساني والأمني في الغوطة الشرقية وجهود مؤسسات الدولة التي أمنت لهم الطعام والاصحاح والعناية الطبية فور إعادة الأمن والاستقرار إليها بفضل بطولات الجيش العربي السوري لافتا إلى الارتياح الكبير الذي لمسه عند الأهالي وتجاوبهم مع الجهات المعنية منذ اللحظات الأولى لإعلان تطهير البلدة من رجس الإرهاب.

وبين اليونس أنه يتم العمل وفق خطة متكاملة لإعادة المحكمة والسجل المدني والاتصالات وجميع مقومات الحياة التي فقدتها الناحية خلال وجود المجموعات الارهابية فيها.

وخلال قيام سيارة تابعة للمؤسسة السورية للتجارة أوضح المهندس يوسف العقلة معاون مدير فرع ريف دمشق أنه يتم بيع المواد الغذائية والسلع المتنوعة للأهالي عبر 4 سيارات جوالة يوميا إضافة إلى سيارات تبيع اسطوانات الغاز المنزلي وأخرى تبيع المنظفات لافتا إلى أنه يتم العمل على تأهيل صالة المؤسسة لافتتاحها في الأيام القليلة القادمة.

وفي تصريحات لموفدة سانا طالب الأهالي بالإسراع في عودة السجل المدني إلى مركز الناحية من أجل تسجيل الولادات التي حصلت في السنوات السابقة خلال حصار الارهابيين للغوطة وعودة المحكمة من أجل تحصيل حقوق المواطنين وحماية ممتلكاتهم والتبليغ عن سرقات واعتداءات الإرهابيين عليهم وعلى ممتلكاتهم وتنظيم ضبوط الأضرار التي لحقت بها.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ورش الكهرباء والخدمات الفنية تبدأ عمليات تأهيل الشبكات والمرافق في كفر بطنا ورش الكهرباء والخدمات الفنية تبدأ عمليات تأهيل الشبكات والمرافق في كفر بطنا



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 12:01 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 13:29 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

قناع "الموز والعسل" لعلاج مشاكل الشعر الجاف

GMT 13:13 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق "التاي داي" مِن وحي أحدث إطلالات جينيفر لوبيز

GMT 10:03 2020 الأربعاء ,15 إبريل / نيسان

مقتل طفلين وإصابة آخر بانفجار لغم في تدمر السورية

GMT 11:34 2020 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

إطلاق صاروخ النقل فالكون-9 بنجاح

GMT 01:37 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أميرة السويد تُبهرنا من جديد بفستان آنثوي فاخر

GMT 00:10 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

قلق عراقي من احتمالية دخول عناصر "داعش" من سوريا

GMT 09:02 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 15:15 2019 الجمعة ,01 آذار/ مارس

الجو العام لا يبشر بالهدوء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24