مسلحون يشنون هجمات على الجيش النيجيري غرب البلاد
آخر تحديث GMT16:16:39
 العرب اليوم -

قُبيل استضافة قمة استثنائية للاتحاد الأفريقي

مسلحون يشنون هجمات على الجيش النيجيري غرب البلاد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مسلحون يشنون هجمات على الجيش النيجيري غرب البلاد

مسلحون يشنون هجمات على الجيش النيجيري
نيامي- سورية24

بات خطر الجماعات الإرهابية في منطقة الساحل والصحراء يتفاقم بشكل كبير وبوتيرة متسارعة، حيث تتالت هجمات المتطرفين الدامية في المنطقة حتى أصبحت تنفذ بشكل شبه يومي في هذا الجزء من القارة السمراء الذي يعد مسرحا لجرائم وبطش هذه الجماعات.وفيما تتهيأ عاصمة النيجر نيامي لاستضافة قمة استثنائية للاتحاد الأفريقي، تسلل الإرهاب إلى ثكنات الجيش في الدولة، حيث شن مسلحون هجوما إرهابيا ضد معسكر للجيش غربي البلاد على الحدود مع مالي راح ضحيته 16 جنديا.وتبدأ الاجتماعات التحضيرية للقمة الإفريقية الخميس المقبل، وتعقد القمة الاستثنائية رقم 12 في نيامي يوم 7 يوليو الجاري، وستشهد إطلاق منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية، بعد دخول الاتفاقية المنشئة لها حيز التنفيذ يوم 30 مايو الماضي عقب وصول عدد الدول المصدقة على الاتفاقية إلى 24 دولة.

ووفق وسائل إعلام نيجرية، فإن السلطات الأمنية رفعت مستوى الاستعداد واتخذت إجراءات أمنية مشددة، لتأمين القمة الإفريقية.وأوضحت وزراة الدفاع النيجرية في بيان لها  "أن مهاجمين يشتبه بأنهم متشددون قتلوا 16 جنديا في هجوم على معسكر للجيش غربي البلاد "، مشيرة إلى أن البعض من منفذي الهجوم قتلوا أو أصيبوا خلال الاشتباكات، دون تحديد أعدادهم.ونقلت تقارير إعلامية، عن المصادر الأمنية قولها إن الهجوم نفذ بواسطة سيارتين مفخختين، استهدفتا المعسكر وإثر ذلك أطلق مسلحون يستقلون دراجات النار.

نهج إرهابي جديد

هجوم النيجر الدامي سبقه بساعات آخر أكثر عنفا وأشد دموية شهدته إحدى القرى في وسط مالي أسفر عن مقتل 23 شخصا، فيما اعتبر نحو 300 آخرين في عداد المفقودين.وأكدت تقارير صحفية مالية أن قريتين أخريين تسكنهما عرقية "الفولاني" تعرضتا مساء الأحد لهجوم مماثل من قبل مسلحين من عرقية "الدوجون"، دون معرفة حصيلة المعارك.هذان الهجومان يأتيان ضمن سلسلة من الهجمات الدامية المتبادلة بين الرعاة والمزارعين، التي أججها هذا العام الوجود المتزايد للجماعات الإرهابية بالمنطقة.حيث تشير التقارير الصادرة من  هناك أن الجماعات المتطرفة، بدأت تأخذ منحى آخر وفتحت جبهة قتال جديدة، عبر استغلال العنف العرقي بين بعض قبائل المنطقة من أجل بناء "خلافة".ورغم أن الجماعات الإرهابية لم تسيطر على أراض في وسط مالي، فإنها تمكنت من إنشاء قواعد للهجوم على القرى والبلدات القريبة.

أقرا أيضا" :

المشير حفتر يُرهن استئناف المفاوضات في ليبيا بحل الجماعات المسلحة

وتستهدف هذه الجماعات قبائل الدوجون والبامبارا، وكذلك أولئك الذين ينتمون إلى قوات الأمن أو يقدمون معلومات لها، فجماعة "نصرة الإسلام والمسلمين" على سبيل المثال، نفذت هجمات تقول إنها انتقام لاستهداف الفولاني.وكان مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية قد أعلن قبل أيام قليلة عن تصاعد العنف المسلح في منطقة الساحل الإفريقي، مما أدى إلى مستويات غير مسبوقة من النزوح القسري وحالات الطوارئ الإنسانية في المنطقة.وبدأ التمرد في منطقة الساحل بعد الفوضى التي عمت ليبيا في 2011. ووقعت هجمات إرهابية في شمال مالي فيما برزت جماعة بوكو حرام في نيجيريا.

وقد يهمك أيضا" :

إيران تتهم الجماعات المتطرفة بإشعال فتيل الحرب مع الولايات المتحدة

رسالة شديدة اللهجة من سورية إلى تركيا بشأن الجماعات المسلحة في إدلب

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مسلحون يشنون هجمات على الجيش النيجيري غرب البلاد مسلحون يشنون هجمات على الجيش النيجيري غرب البلاد



GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك

GMT 17:10 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

سلوك متحضر يجمع الفنانة هنا شيحة مع طليقة زوجها أحمد فلوكس

GMT 09:06 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

مكياج خطوبة سموكي على طريقة نجمتكِ المفضلة

GMT 09:14 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

هاجر أحمد تُشارك في الجزء الخامس من "حكايات بنات"

GMT 14:57 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

زوج الفنانة نانسي عجرم يقتل شاب سوري

GMT 12:26 2019 الأربعاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

"علكة" من الخشب تكشف هوية "لولا" الراحلة قبل 6000 عام

GMT 14:57 2019 السبت ,05 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب المحلي المغربي يواجه رديف ليبيا ببركان

GMT 23:58 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

أجمل ساعات الماس لهذا العيد
 
syria-24
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24