طيران الجيش الليبي يستهدف مخزنًا للأسلحة والذخائر لميليشيات طرابلس
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

أكّد أحمد المسماري على أنّ التقدّم البري يتمّ تحت غطاء جوي

طيران الجيش الليبي يستهدف مخزنًا للأسلحة والذخائر لميليشيات طرابلس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - طيران الجيش الليبي يستهدف مخزنًا للأسلحة والذخائر لميليشيات طرابلس

طيران الجيش الليبي
طرابلس - فاطمة سعداوي

أفادت مصادر عسكرية بشنّ طائرة تابعة إلى الجيش الوطني الليبي، غارة على مخزن للأسلحة والذخائر لميليشيات طرابلس، في تاجوراء شمال شرقي العاصمة.يأتي هذا بعد يوم من شن سلاح الجو الليبي غارة على معسكر الثانوية العسكرية التابع للميليشيات ي فمنطقة تاجوراء، ردا على غارة نفذتها طائرة تابعة لميليشيات طرابلس، في وقت سابق من الجمعة، واستهدفت معسكر اللواء الرابع جنوبي العاصمة الليبية.
وأوضحت مصادر ليبية أن الغارة استهدفت معسكر اللواء الرابع، وهو نفسه، الذي أعلن الجيش الوطني الليبي، قبل يومين، سيطرته عليه، كذلك أظهر مقطع فيديو آثار الدمار، الذي طال أحد المنازل في العاصمة الليبية، بعد أن تعرض لقصف من قبل ميليشيات طرابلس، الجمعة.وذكرت مصادر أن الميليشيات قصفت المنزل الواقع في سوق الخميس، جنوبي العاصمة الليبية، وهي منطقة زراعية تضم منازل مدنيين.
كان المتحدث باسم الجيش الليبي، اللواء أحمد المسماري، أكد، الجمعة، أن الجيش تقدم عبر 7 محاور، رغم محاولات المتطرفين الدفاع عن مراكزهم، مشيرا إلى أن التقدم البري يتم تحت غطاء جوي.

أكد المسماري استهداف المسلحين لمساكن ومواقع مدنية، بالتزامن مع تقدم قوات الجيش في مواقع مثل تاجوراء وعين زارة، كما أشار إلى أن الجيش الوطني الليبي يواجه الآن إرهابيي تنظيم "القاعدة" بشكل مباشر في طرابلس، مؤكدا أن تركيا وقطر تدعمان الميليشيات المتطرفة في العاصمة الليبية، وأضاف أن المتطرفين يطبقون تجاربهم القتالية في أفغانستان بالمعارك، التي يخوضونها في العاصمة الليبية.
وأوضح الناطق باسم الجيش: "سارت المعارك في الساعات الـ24 ساعة الماضية بشكل جيد للغاية. وتواصل قوات الجيش الوطني تقدمها في معركة طرابلس تحت غطاء جوي".

أقرا أيضا" :

مدينة "طرابلس" اللبنانية تستعد لإجراء انتخابات نيابية فرعية الأحد

وأعلن الجيش الوطني الليبي في الرابع من أبريل/ نيسان، إطلاق عملية للقضاء على الإرهاب في غرب البلاد، حيث قالت الوحدة الإعلامية للجيش، إن أوامر صدرت للقوات بالتحرك إلى غرب ليبيا لقتال المتطرفين، وفي يناير الماضي، شنت قوات الجيش الوطني الليبي هجوما في جنوب غرب البلاد، بهدف القضاء على "الجماعات الإرهابية والإجرامية" الموجودة فيه.ونجح الجيش من خلال إقناع العشائر المحلية بالانضمام إليه، في السيطرة دون قتال على سبها، كبرى مدن المنطقة، وحقل الشرارة النفطي الضخم الواقع إلى الجنوب منها.

قد يهمك أيضا" :

طائرة تابعة لميليشيات طرابلس تقصف معسكر "اللواء الرابع"

خبراء يدعون لتجنيب الخرطوم مصير دمشق وطرابلس

 

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طيران الجيش الليبي يستهدف مخزنًا للأسلحة والذخائر لميليشيات طرابلس طيران الجيش الليبي يستهدف مخزنًا للأسلحة والذخائر لميليشيات طرابلس



GMT 10:07 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العقرب الإثنين 6 أكتوبر/تشرين الأول 2020

GMT 09:02 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 13:35 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 09:28 2020 السبت ,25 إبريل / نيسان

"تلغرام" تعلن وصول عدد مستخدميه إلى 400 مليون

GMT 06:47 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

5 نصائح للتعامل مع أثر التغير المناخي "الكارثي" على أنفسنا

GMT 05:40 2019 الأحد ,20 تشرين الأول / أكتوبر

غروس يبدأ مشواره الفني مع الأهلي السعودي بمواجهة الحزم

GMT 05:12 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تعرف على أحدث وأفضل قصات الشعر للرجال في 2019

GMT 04:17 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أحدث سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 18:31 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تتشابك المسؤوليات وتغيير مهم في مسيرتك المهنيّة

GMT 16:29 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

اكتشفي النصائح العشر للتخلص من مشكلة جفاف العين

GMT 19:05 2018 الأربعاء ,14 شباط / فبراير

تألقي بمجموعة مميزة من المجوهرات في عيد الحب

GMT 15:28 2018 الأربعاء ,28 شباط / فبراير

عبد الغني يكشف أسباب غيابه عن ودية العراق
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24