المخابرات الأميركية تُؤكّد عدم مقتل زعيم داعش المُتطرّف أبوبكر البغدادي
آخر تحديث GMT14:34:34
 العرب اليوم -

اختفاؤه يرجع إلى عدم رغبته في الظهور للعلن مِن جديد

المخابرات الأميركية تُؤكّد عدم مقتل زعيم "داعش" المُتطرّف أبوبكر البغدادي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المخابرات الأميركية تُؤكّد عدم مقتل زعيم "داعش" المُتطرّف أبوبكر البغدادي

المخابرات الأميركية
واشنطن ـ يوسف مكي

أكّدت المخابرات الأميركية على أنّ زعيم تنظيم "داعش" المتطرّف، أبوبكر البغدادي، لم يُقتل حسب الإشاعات، ولكنّ اختفاءه يرجع إلى عدم رغبته في الظهور للعلن، وهو يتحدث فقط في المناسبات المحدودة داخل جماعته، كما يقول مسؤولو مكافحة التطرف الأميركيين إن البغدادي يحاول الظهور باستراتيجية جديدة، وبخاصة بعد تقلص أعداد مقاتلي التنظيم، ومن بين هذه الاستراتيجيات هي إعادة بناء الأسس الأيديولوجية لدولة الخلافة من خلال تطوير البرامج الخاصة بتعليم مدارس الأطفال.

لا يحبّ الظهور كثيرًا للعلن
وفي هذا السياق، قال عضو سابق في التنظيم يدعى أبوزيد العراقي، إن البغدادي جمع كبار مساعديه بالقرب من مدينة دير الزور في سورية، في منتصف عام 2017، وذلك للانتقال إلى مدينة الرقة، عاصمة الخلافة التي فقدتها داعش، وأضاف "حضر العديد من القادة المهمين، بما فيهم أعضاء لجنة وضع المناهج الدراسية".
وظهر البغدادي آخر مرة  في يوليو/ تموز 2014، أثناء خطبته في مسجد في الموصل ليعلن تأسيس دولة الخلافة الإسلامة، ومن المعروف عنه أنه لا يحب الظهور في الأضواء، ولكنّ اختفاؤه قاد إلى انتشار العديد من التقارير الخاطئة عن وفاته أو أنه على حافة الموت.
ولفتت تقارير إعلامية إلى أن البغدادي قُتل بفعل غارة أميركية على سورية، أو ربما روسية، كما قيل إنه أُلقي القبض عليه في سورية، وتعرض للتسمم ومات، ولكن في عام 2016، تم رصد مكافأة تبدأ من 10 ملايين دولار وتصل إلى 25، لمن يلقي القبض عليه.

يجمع المعلومات من القادة ليكوّن استراتيجيته
وخرجت بعض التقارير إلى العلن، تفيد بوجود تحركات  قليلة له، ولكن مؤخرًا أكدت المخابرات الأميركية أنه لا يزال على قيد الحياة ويتمتع بصحة جيدة.
وقال مسؤول "نعتقد بأنه لا يزال ينسق مهام التنظيم، ويساعد في إدارته، وتخميننا هو أنه لا يزال موجودا في سورية، في أحد الأماكن التي تسيطر عليها داعش".
ويقول البعض إن غياب البغدادي يهدف إلى جمع المعلومات المؤكدة من القادة الآخرين ومن ثم ينشر الأيدولوجيات الجديدة للتنظيم، ومع ذلك، يقول البعض إنه أخرج نفسه من ساحة المعركة، كما أنه غير قادر على توحيد قواته.

يُؤمن بالتأثير في الجيل القادم من خلال الأطفال
ويؤكد البعض أنه اختفى لأنه يضع في أولوياته تقديم مناهج جديدة للأطفال عن داعش وكذلك توظيفهم في التنظيم، لأنه مقتنع أنه حتى مع اختفاء داعش، يمكنهم فرض سيطرتهم على الجيل القادم من خلال التعليم، لأن فكرة الخلافة صامدة.
من جهته، قال نيكولاس راسومسون، المدير السابق للمركز الوطني لمكافحة التطرف "ربما يستغل البغدادي الوقت للتحضير للمستقبل، وبخاصة مع انهيار دولة الخلاقة"، مضيفا "كان داعش على علم بما سيحدث، لم يكن الأمر كما بدا حيث النصر والسيطرة على الرقة والموصل إلى الأبد، وربما المشروع المقبل غير مرتبط بالصرع السوري، ولكنه لن يختفي بمجرد هزيمة داعش في ساحة المعركة".​

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المخابرات الأميركية تُؤكّد عدم مقتل زعيم داعش المُتطرّف أبوبكر البغدادي المخابرات الأميركية تُؤكّد عدم مقتل زعيم داعش المُتطرّف أبوبكر البغدادي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المخابرات الأميركية تُؤكّد عدم مقتل زعيم داعش المُتطرّف أبوبكر البغدادي المخابرات الأميركية تُؤكّد عدم مقتل زعيم داعش المُتطرّف أبوبكر البغدادي



عززت طولها بزوج من الصنادل العالية باللون البيج

صوفيا فيغارا تبدو مذهلة في كنزه صوفية وتُظهر بطنها

كاليفورنيا ـ رولا عيسى

GMT 09:18 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

السنغال الوجهة المُفضّلة للشعور بالاستجمام والراحة
 العرب اليوم - السنغال الوجهة المُفضّلة للشعور بالاستجمام والراحة

GMT 09:25 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

تعرّف على أفضل الأماكن السياحية جزيرة "ماوي"
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل الأماكن السياحية جزيرة "ماوي"

GMT 09:14 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

حسابات التصميم الداخلي الأفضل لعام 2019 عبر "إنستغرام"
 العرب اليوم - حسابات التصميم الداخلي الأفضل لعام 2019 عبر "إنستغرام"

GMT 07:33 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

اليماني يؤكّد أن لجنة" تفاهمات تعز" ستبدأ عملها قريبًا
 العرب اليوم - اليماني يؤكّد أن لجنة" تفاهمات تعز" ستبدأ عملها قريبًا

GMT 10:37 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة
 العرب اليوم - أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة

GMT 07:09 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

تعرف على أسرار "جزيرة البالغين" في المالديف
 العرب اليوم - تعرف على أسرار "جزيرة البالغين" في المالديف

GMT 07:28 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة
 العرب اليوم - إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة

GMT 07:13 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

غانتز يحتل المركز الثاني في الاستطلاعات بعد نتنياهو
 العرب اليوم - غانتز  يحتل المركز الثاني في الاستطلاعات بعد نتنياهو

GMT 07:56 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح
 العرب اليوم - مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح

GMT 06:28 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

الفنان أحمد عز يعتبر فيلم "الممر" فيلمًا تاريخيًا

GMT 10:39 2018 الأحد ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

امرأة تقاضي الخطوط الأميركية وتزعم تعرضها للاغتصاب

GMT 17:47 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

"سيد رجب يحضر حفل ختام "مهرجان القاهرة

GMT 10:20 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف أن الهواتف الذكية تجعل المراهقين غير ناضجين

GMT 11:37 2018 الأحد ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

بيبي ريكسا تُظهر أناقتها وتميُّزها خلال جولتها في لندن

GMT 07:01 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

إليكِ طرق مُميزة لتنسيق القمصان "المعرقة" موضة خريف 2018

GMT 05:41 2014 الخميس ,15 أيار / مايو

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 06:35 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

التلميذ.. ونجاح الأستاذ
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24