تحفُّظ السلطات الفرنسية على ساركوزي لاستجوابه في قضية فساد
آخر تحديث GMT21:22:34
 العرب اليوم -

​بتُهمة تمويل معمّر القذافي حملته الانتخابية عام 2007

تحفُّظ السلطات الفرنسية على ساركوزي لاستجوابه في قضية فساد

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تحفُّظ السلطات الفرنسية على ساركوزي لاستجوابه في قضية فساد

الديكتاتور الليبي الراحل معمر القذافي ونيكولا ساركوزي
باريس ـ مارينا منصف

تحفّظت السلطات الفرنسية على الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، في حجز الشرطة لاستجوابه بشأن مزاعم أنه تلقّى ملايين اليوروهات في تمويل حملة انتخابية غير قانونية من نظام الديكتاتور الليبي الراحل معمر القذافي.

ويجرى استجواب ساركوزي الذي كان رئيسا لليمين في فرنسا من عام 2007 حتى عام 2012 صباح الثلاثاء، على يد ضباط شرطة متخصصين في قضايا الفساد وغسيل الأموال والتهرب من الضرائب في إطار تحقيق بشأن ما إذا كان القذافي والبعض الآخر في ليبيا موّل بشكل غير قانوني حملته الانتخابية الفائزة في عام 2007، ونفى ساركوزي مرارا وتكرارا هذه المزاعم ووصف هذه المزاعم بأنها "شاذة".

وتعدّ هذه هي المرة الأولى التي تستجوب فيها الشرطة ساركوزي بسبب المزاعم، وتم فتح تحقيق فرنسي في تمويل حملة غير قانونية مزعومة من ليبيا في عام 2013. ولم يحدد التحقيق أي شخص كمشتبه به، وتركز على مزاعم الفساد والتأثير على الاتجار والتزوير وإساءة استخدام الأموال العامة وغسيل الأموال.

يدرس المحققون مزاعم بأن نظام القذافي سرا أعطى ساركوزي 50 مليون يورو بشكل عام لحملة 2007. مثل هذا المبلغ سيكون أكثر من ضعف حد تمويل الحملة القانونية والذي كان 21 مليون يورو في ذلك الوقت، كما أن الدفعات المزعومة تنتهك أيضًا القواعد الفرنسية ضد التمويل الأجنبي وتعلن مصدر تمويل الحملة.

في أبريل/ نيسان 2012، نشر موقع "ميديا ​​نت" الاستقصائي وثيقة قال إنها وُقّعت من قبل شخصية ليبية بارزة تقول إن النظام وافق على دفع 50 مليون يورو "لدعم" حملة ساركوزي الانتخابية.

في السابق كان ساركوزي وكلود جيان، الحليف الوثيق والوزير السابق، زعما أن الوثائق التي حصل عليها "ميديا نت" كانت مزيفة، وأعلنت محكمة فرنسية في وقت لاحق أن بعض الوثائق كانت أصلية، مما يسمح باستخدامها في التحقيق الطويل.​

 

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تحفُّظ السلطات الفرنسية على ساركوزي لاستجوابه في قضية فساد تحفُّظ السلطات الفرنسية على ساركوزي لاستجوابه في قضية فساد



GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021
 العرب اليوم - اجمل موديلات فساتين زفاف مرصعة بالكريستال لعام 2021

GMT 14:34 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين
 العرب اليوم - قرار رسمي في حق الإعلامي المصري تامر أمين

GMT 13:27 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

تعرف على أهم الأماكن السياحية في ألبانيا 2021
 العرب اليوم - تعرف على أهم الأماكن السياحية في ألبانيا 2021

GMT 14:00 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

تستعيد حماستك وتتمتع بسرعة بديهة

GMT 09:50 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجوزاء 6 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك

GMT 22:10 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

أفضل 8 مستحضرات كريم أساس للبشرة الدهنيّة

GMT 06:24 2019 الخميس ,03 كانون الثاني / يناير

جينر بإطلالة جريئة في ليلة رأس السّنة

GMT 12:02 2020 الأحد ,05 كانون الثاني / يناير

كتاب يوثق لمدينة قارة وتاريخها وتراثها

GMT 11:26 2019 الأحد ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع عود راشد الماجد في مزاد علني

GMT 10:05 2019 الأحد ,02 حزيران / يونيو

تأهيل مشروع إرواء الأصبح بريف القنيطرة

GMT 07:00 2019 السبت ,05 كانون الثاني / يناير

ماجد المصري يصف مسلسل "بحر" بـ"الصعب جدًّا"

GMT 13:55 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي علي أفكار مميزة لديكورات خلابة لمدخل المنزل

GMT 04:51 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو

GMT 13:30 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مرح جبر ضمن أسرة فقيرة في مسلسل "غفوة القلوب"

GMT 11:03 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحوت الثلاثاء 6 أكتوبر/تشرين الأول 2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24