سارة عيدان تستنجد بالأمم المتحدة لمنع إسقاط جنسيتها العراقية
آخر تحديث GMT04:00:16
 العرب اليوم -

بسبب إعلانها دعم إسرائيل في مجلس حقوق الإنسان

سارة عيدان تستنجد بالأمم المتحدة لمنع إسقاط جنسيتها العراقية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - سارة عيدان تستنجد بالأمم المتحدة لمنع إسقاط جنسيتها العراقية

ملكة جمال العراق 2017 سارة عيدان
بغداد - سورية24

كشفت ملكة جمال العراق 2017 سارة عيدان، أن حكومة بلادها تعمل على إسقاط الجنسية عنها بسبب دعمها إسرائيل في مجلس حقوق الإنسان، ودعت المنظمة الأممية والولايات المتحدة وإسرائيل إلى التدخل.

وكتبت عيدان في سلسلة تغريدات عبر "تويتر" أن "لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي أعلنت دعمها لدعوات تطالب بإسقاط الجنسية" عنها ومنع دخولها أراضي البلاد والعودة إليها بسبب تصريحاتها المتعلقة بإسرائيل.

وأضافت عيدان أن "العراق دحض منذ أسبوعين أقوالي في الأمم المتحدة بأنني لا أمتلك حرية التحدث عن إسرائيل، والآن هم يأخذون جنسيتي. هذا غير إنساني.. أنا عاجزة عن الكلام"، كما قالت: "قاتلت إلى جانب الولايات المتحدة لإنهاء الاستبداد وجلب الديمقراطية للعراق. إن حرية التعبير هي أساس الديمقراطية ويجب حمايتها".

ودعت عيدان التي تحمل الجنسييتن العراقية أو الأميركية، الأمم المتحدة والرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى التحقيق في قرار بشأن سحب الجنسية و"وضع حد لهذا الانتهاك وحماية حقوقها كمواطنة أميركية عراقية".

وأكدت في تغريدة أخرى: "يجب أن أناضل للحفاظ على الجنسية لأن هذه معركة ليست فقط من أجل حقوقي ولكن أيضا ضد معاداة السامية، آمل بأن تتدخل كل من إسرائيل والولايات المتحدة لمواجهة هذا القرار".

وتفاعل يائير نتنياهو، نجل رئيس الوزراء الإسرائيلي، مع تصريحات عيدان في "تويتر"، معبرا عن دعمه لها في تغريدة مفادها: "نحبك في إسرائيل، ولديك الكثير من المعجبين بك في إسرائيل والولايات المتحدة وحول العالم!".

ووجهت منظمة "يو إن ووتش" UNWatch الأميركية غير الحكومية طلبا إلى رئيس مجلس حقوق الإنسان، كولي سيك، ناشده إلى "اتخاذ إجراءات عاجلة لمنع العراق من سحب الجنسية من ملكة جمال العراق بشكل غير قانوني ردا على شهادتها في الأمم المتحدة"، وأثارت سارة عيدان الجدل بعد زيارتها إسرائيل لأكثر من مرة وإعلانها تأييد إقامة علاقات رسمية معها.
كانت عيدان ألقت خطابا أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، انتقدت حكومة بلادها لعدم دعمها لها بعد تلقيها تهديدات بالقتل بسبب صورة جمعتها مع ملكة جمال إسرائيل.
واعتبرت أن الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي "ليس مبنيا على خلافات سياسية حقيقية وإنما متجذرة في معتقدات معادية للسامية تدرس في الدول الإسلامية"، ووصفت حركة "حماس" بـ" منظمة إرهابية".

قد يهمك أيضًا:

الملكة إليزابيث الثانية تُتمّ التزاماتها الملكية في كامبريدج

انجيلا ميركل ترتعش للمرة الثالثة خلال شهر وتطمئن الألمان

 

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سارة عيدان تستنجد بالأمم المتحدة لمنع إسقاط جنسيتها العراقية سارة عيدان تستنجد بالأمم المتحدة لمنع إسقاط جنسيتها العراقية



GMT 05:23 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

5 اتّجاهات رائجة في 5 دول مختلفة من أنحاء العالم
 العرب اليوم - 5 اتّجاهات رائجة في 5 دول مختلفة من أنحاء العالم

GMT 03:33 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019
 العرب اليوم - قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019

GMT 03:49 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

5 نصائح لديكورات شقق طابقية فخمة بأسلوب عصري
 العرب اليوم - 5 نصائح لديكورات شقق طابقية فخمة بأسلوب عصري

GMT 05:32 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

تعرَّف على أفضل أحياء الإقامة في لوس أنجلوس
 العرب اليوم - تعرَّف على أفضل أحياء الإقامة في لوس أنجلوس

GMT 09:54 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حذرة خلال هذا الشهر

GMT 09:02 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 11:40 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف غير سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 08:53 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 09:42 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف جيدة خلال هذا الشهر

GMT 11:10 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك نجاحات مميزة خلال هذا الشهر

GMT 12:01 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 10:42 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حماسية وجيدة خلال هذا الشهر

GMT 10:31 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 11:19 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 11:28 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أمور حزينة خلال هذا الشهر

GMT 04:17 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أحدث سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 05:53 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

حريق كبير في برج دمشق وسط العاصمة السورية

GMT 09:27 2019 الأحد ,14 تموز / يوليو

وفاة ثلاث أشخاص من عائلة واحدة غرقاً في حلب
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24