الرئيس عون الحراك بدأ بمطالب اقتصادية من جراء الضرائب المفروضة ثمّ زادت المطالب واصبحت سياسية والمطالب محقة ووجهت نداء للمعتصمين في بداية الاحتجاجات ودعوتهم للقاء الا انني لم ألق جوابا
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

الرئيس عون: الحراك بدأ بمطالب اقتصادية من جراء الضرائب المفروضة ثمّ زادت المطالب واصبحت سياسية والمطالب محقة ووجهت نداء للمعتصمين في بداية الاحتجاجات ودعوتهم للقاء الا انني لم ألق جوابا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الرئيس عون: الحراك بدأ بمطالب اقتصادية من جراء الضرائب المفروضة ثمّ زادت المطالب واصبحت سياسية والمطالب محقة ووجهت نداء للمعتصمين في بداية الاحتجاجات ودعوتهم للقاء الا انني لم ألق جوابا

الرئيس عون
بيروت_سوريه24

الرئيس عون: الحراك بدأ بمطالب اقتصادية من جراء الضرائب المفروضة ثمّ زادت المطالب واصبحت سياسية والمطالب محقة ووجهت نداء للمعتصمين في بداية الاحتجاجات ودعوتهم للقاء الا انني لم ألق جوابا

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس عون الحراك بدأ بمطالب اقتصادية من جراء الضرائب المفروضة ثمّ زادت المطالب واصبحت سياسية والمطالب محقة ووجهت نداء للمعتصمين في بداية الاحتجاجات ودعوتهم للقاء الا انني لم ألق جوابا الرئيس عون الحراك بدأ بمطالب اقتصادية من جراء الضرائب المفروضة ثمّ زادت المطالب واصبحت سياسية والمطالب محقة ووجهت نداء للمعتصمين في بداية الاحتجاجات ودعوتهم للقاء الا انني لم ألق جوابا



GMT 09:35 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل الأربعاء 7 أكتوبر/تشرين الثاني 2020

GMT 12:14 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تشعر بالإرهاق وكل ما تفعله سيكون تحت الأضواء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24