بيلوسي تدعو الكونغرس لإلغاء قرار ترامب حول سوريا
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

بيلوسي تدعو الكونغرس لإلغاء قرار ترامب حول سوريا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بيلوسي تدعو الكونغرس لإلغاء قرار ترامب حول سوريا

بيلوسي تدعو الكونغرس لإلغاء قرار ترامب حول سوريا
واشنطن_سوريه24

قالت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، إنها دعت الكونغرس لإصدار قرارا، لإلغاء قرار رئيسها دونالد ترامب، حول الانسحاب من شمال شرق سوريا.

وكتبت بيلوسي، على "تويتر"، اليوم الاثنين: "أشعر بالسعادة بعد محادثتي مع السناتور ليندسي غراهام، هذا الصباح، ويجب أن نتخذ قرارا من كلا الحزبين، لإلغاء قرار ترامب الخطير بشأن الانسحاب من سوريا".

وتابعت: "الخطوة التالية، يجب أن تشمل فرض عقوبات على تركيا بسبب العملية العسكرية، التي تقوم بها في سوريا".

وأضافت: "أصبحنا في وضع يجب أن نتعامل معه بفرض عقوبات أقوى على تركيا من تلك التي يفرضها البيت الأبيض، بعدما منح الرئيس دونالد ترامب ضواء أخضرا للأتراك للقيام بعملية عسكرية في سوريا وإطلاق العنان لتنظيم داعش الإرهابي في سوريا".

وقال السيناتور الجمهوري الأمريكي ليندسي غراهام، في وقت سابق، إنه يدعم رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، في ضرورة فرض عقوبات على تركيا بسبب هجومها على سوريا.

وكتب غراهام على "تويتر": "تحدثت للتو مع الرئيسة بيلوسي حول تحرك الكونغرس بشأن توغل تركيا في سوريا. الرئيسة تدعم العقوبات بين الحزبين ضد الاعتداءات التركية في سوريا. إنها تعتقد أيضًا أنه يجب علينا إظهار الدعم للحلفاء الأكراد، وتشعر بالقلق من عودة ظهور تنظيم داعش" الإرهابي.

وأضاف غراهام: "سأعمل عبر خطوط حزبية بطريقة ثنائية في المجلس لصياغة العقوبات والتحرك بسرعة، معرباً عن تقديري لاستعداد الرئيس ترامب للعمل مع الكونغرس".

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في التاسع من تشرين الأول/أكتوبر الجاري، إطلاق عملية عسكرية في منطقة شمال سوريا، تحت اسم "نبع السلام".

وادعت تركيا أن العملية تهدف للقضاء على التهديدات التي يمثلها مقاتلو وحدات حماية الشعب الكردية السورية ومسلحو تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول) وتمكين اللاجئين السوريين في تركيا من العودة إلى ديارهم بعد إقامة "منطقة آمنة".

وتحذر العديد من الدول من هذه العملية، وتعتبرها تهديدا للاستقرار والأمن في المنطقة، نظرا لاحتمالية فرار مسلحي تنظيم "داعش" الإرهابي الذين يحتجزهم الأكراد منهم هربا من منطقة شمال شرق سوريا.

وتوصلت "الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا" أمس الأحد لاتفاق مع الحكومة السورية على دعم الأخيرة لها عسكريا بوجه القوات التركية التي تشن حملة عسكرية شمالي البلاد ضد الفصائل الكردية، فيما هددت أنقرة بمواجهة الجيش السوري حال دخوله تلك المنطقة.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بيلوسي تدعو الكونغرس لإلغاء قرار ترامب حول سوريا بيلوسي تدعو الكونغرس لإلغاء قرار ترامب حول سوريا



GMT 13:57 2018 الأحد ,03 حزيران / يونيو

عبد الفتاح شرف يكشف عن نظام تجارة عالمي جديد

GMT 19:56 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

تقرير عن الصحة والبيئة في البلدان العربية

GMT 13:20 2020 السبت ,11 كانون الثاني / يناير

جماعات مسلحة تهدد حياة الصحفيين العراقيين

GMT 22:26 2019 الثلاثاء ,30 تموز / يوليو

الخيار وجوز الهند للتخلص من آثار حبوب الوجه

GMT 11:34 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

طريقة سهلة في دقائق لجعل طعم الرز ألذ أثناء طهوه

GMT 11:52 2019 الأربعاء ,27 آذار/ مارس

عودة أكثر من 1000 لاجئ إلى سورية خلال 24 ساعة

GMT 12:25 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

أحدث خمسة ألوان تمنح جدران منزلك الدفء والرُقي

GMT 05:05 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

هند صبري "سعيدة" بالاشتراك في "الفيل الأزرق 2"

GMT 06:13 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

نبيلة عبيد تُؤكّد على عودتها إلى السينما مِن جديد

GMT 20:28 2018 الجمعة ,01 حزيران / يونيو

المسعفة النجار شهيدة وشاهدة على جرائم الاحتلال

GMT 19:42 2018 الجمعة ,01 حزيران / يونيو

مقتل طفل في حادث دهس في مدينة يطا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24