مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية يؤكد دعمه للمقاومة ورفضه أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني
آخر تحديث GMT10:37:52
 العرب اليوم -

مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية يؤكد دعمه للمقاومة ورفضه أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية يؤكد دعمه للمقاومة ورفضه أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني

إجتماع مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية
دمشق - سورية 24

أكدت الدكتورة بثينة شعبان المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية رئيس مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية -سورية- أن شهداء سورية وجرحاها الذين قضوا على أرضها في المعركة ضد الإرهاب وداعميه هم شهداء وجرحى فلسطين لأن استهداف سورية هو استهداف مباشر للقضية الفلسطينية.

وقالت الدكتورة شعبان في مؤتمر صحفي اليوم عقب الاجتماع السنوي لمجلس أمناء المؤسسة في فندق داما روز: “إن ما تعرضت له شعوب المنطقة خلال السنوات الماضية يهدف إلى إنهاء الصراع مع العدو الإسرائيلي وحرف البوصلة باتجاه آخر بما يحقق مصالح العدو” مؤكدة أن المشروع التآمري لن يمر وستبقى فلسطين بوصلة النضال وعنوانه الأول.

وأشارت الدكتورة شعبان إلى أن الإرهاب الذي ضرب سورية والذي يضرب اليمن والعراق وليبيا منشأه العدو الصهيوني الذي كان يعالج الإرهابيين ويدعمهم مبينة أن غاية الإرهاب تفتيت المنطقة وتحقيق الأهداف الصهيونية فيها.

ووجهت الدكتورة شعبان التحية والاحترام إلى الشعب الفلسطيني والأسرى والأطفال والنساء والرجال وإلى المرابطين في المسجد الأقصى المبارك وقالت: “أنتم تمثلون ضمير وشرف هذه الأمة.. أنتم الحريصون على فلسطين ومستقبل الأمة العربية”.

وفي بيان صحفي تلاه مدير عام المؤسسة الدكتور خلف المفتاح أكد المجلس أن انتصار سورية هو انتصار لفلسطين ولجميع الشرفاء على الساحة العالمية وللإنسانية كون المشروع الإرهابي في جوهره صراعا بين الرجعية والفكر الحضاري الذي حمله الشعب السوري على مر التاريخ.

ودعا المجلس إلى رفض جميع أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني الذي يعتبر خيانة تاريخية لتضحيات الأمة وما قدمته من شهداء وتفريطا بالحقوق الفلسطينية.

وأكد المجلس دعمه للمقاومة الوطنية اللبنانية ورفضه جميع محاولات النيل منها من قبل القوى الغربية لافتا إلى أن حق الشعوب في المقاومة لا يحتاج إلى شرعنة من أحد.

ودعا المجلس المؤسسات والجهات الشعبية العربية والإسلامية والدولية للتنبه إلى خطورة ما تتعرض له القدس المحتلة من مخاطر وجودية وضرورة التحرك العاجل لنصرتها واستثمار انتصار سورية ومحور المقاومة والرهان على الشعب الفلسطيني أولا والمنظمات والأحزاب والقوى الشعبية الحية والفاعلة في أمتنا.

وعبر المجلس عن ثقته بانتصار فنزويلا على العدوان الخارجي كالانتصار الذي حققته سورية مؤكدا وقوفه إلى جانب الشعب الفنزويلي وحكومته الشرعية ورفضه كل أشكال التدخل في الشأن السيادي لهذا البلد.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية يؤكد دعمه للمقاومة ورفضه أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية يؤكد دعمه للمقاومة ورفضه أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني



GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 12:34 2019 الخميس ,14 آذار/ مارس

Daily Gemini

GMT 18:09 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

ميرنا عوني تبدأ تحضيرات برنامج «الموضة»

GMT 18:03 2019 الخميس ,10 كانون الثاني / يناير

مواجهة مانشستر و توتنهام الاختبار الحقيقي لسولسكاير

GMT 17:30 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

ساري يؤكّد أن مستوى "تشيلسي أفضل من مباراة "واتفورد"

GMT 17:29 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

تألقي باللون الذهبي على غرار النجمات في مناسباتك الخاصة

GMT 07:51 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

فرج عامر يكشّف الصفقة "السوبر" التي حسمها "سموحة"

GMT 18:53 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

ترشيح النجم عابد فهد للمسلسل السوري "جمال باشا السفاح"

GMT 11:53 2020 الخميس ,30 إبريل / نيسان

ديكورات شرقية للجلسات الرمضانية تعرفي عليها

GMT 14:00 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

تستعيد حماستك وتتمتع بسرعة بديهة

GMT 14:30 2019 الأربعاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

سيارة فولكس فاغن تصدر انذار صوتي لتنبيه المشاة

GMT 07:11 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

إتيكيت التعامل مع الأطفال في الأماكن العامة
 
syria-24
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24