رفض فلسطيني لحرب التهويد الشاملة التي يشنها الاحتلال على القدس المحتلة
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

رفض فلسطيني لحرب التهويد الشاملة التي يشنها الاحتلال على القدس المحتلة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رفض فلسطيني لحرب التهويد الشاملة التي يشنها الاحتلال على القدس المحتلة

الاحتلال الإسرائيلي
القدس المحتلة - سورية 24

في ظل صمت دولي وضوء أخضر أمريكي وتواطؤ خليجي يواصل الاحتلال الإسرائيلي حرب الاستيطان الشاملة في مدينة القدس المحتلة من خلال إقامة آلاف الوحدات الجديدة والاستيلاء على المزيد من الأراضي والتضييق على الفلسطينيين بهدف تهجيرهم من المدينة في محاولة لتهويدها.

4416 وحدة استيطانية جديدة أعلن الاحتلال عنها أمس لتوسيع مستوطنات مقامة على أراضي الفلسطينيين في القدس المحتلة في انتهاك للقرارات الدولية ولا سيما قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2334 لعام 2016 الذي يطالب سلطات الاحتلال بوقف عمليات الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وفي تصريح لمراسل سانا أكدت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حنان عشراوي أن مخطط الاحتلال الجديد في القدس المحتلة يشكل جريمة حرب طبقا للمواثيق والقرارات الدولية ويأتي استكمالا لانتهاكات الاحتلال وإجراءاته في التضييق على المقدسيين والاستيلاء على أراضيهم وممتلكاتهم وتهجيرهم لفصل المدينة المقدسة عن محيطها الفلسطيني.

وأشارت عشراوي إلى أن الانحياز الأمريكي للاحتلال يشجعه على تحدي الإرادة الدولية وتنفيذ مخططاته الاستيطانية داعية المجتمع الدولي بما فيه الأمم المتحدة وهيئاتها ومؤءسساتها إلى مساءلة ومحاسبة سلطات الاحتلال على جرائمها المتواصلة بحق الفلسطينيين.

من جهته أشار عضو اللجنة التنفيذية واصل أبو يوسف إلى أن الاحتلال أعلن الحرب على الوجود الفلسطيني منتهكا كل القرارات الدولية التي تجرم الاستيطان باعتباره جريمة حرب مؤكدا أن الحكومة الفلسطينية ستطلب من المحكمة الجنائية الدولية الإسراع بفتح تحقيق دولي حول عمليات الاستيطان واعتداءات الاحتلال على الفلسطينيين وأراضيهم وممتلكاتهم.

عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني غسان الخطيب أوضح أن الاحتلال حول مدينة القدس إلى مناطق معزولة عن بعضها البعض يضاف إلى ذلك إخراجه تجمعات فلسطينية من النطاق الجغرافي للمدينة من خلال عمليات التطهير العرقي بحق المقدسيين وهو يعمل على حصار مدينتهم بالاستيطان لافتا إلى أن الإعلان عن إقامة آلاف الوحدات في المدينة جزء من حرب شاملة يشنها الاحتلال على الوجود الفلسطيني .

بدوره أكد الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي أن الاحتلال يهدف من وراء مخططاته الاستيطانية في القدس إلى تهجير الفلسطينيين من أراضيهم وهذا يندرج ضمن سياسة التطهير العرقي منددا بلامبالاة المجتمع الدولي حيال جرائم الاحتلال الاستيطانية التوسعية ومطالبا بتأمين حماية دولية للفلسطينيين.

وأكد البرغوثي أن الإدارة الأمريكية وضمن انحيازها الفاضح للاحتلال أعطته الضوء الأخضر لمواصلة الاستيطان في كل الأراضي الفلسطينية وليس في القدس وحدها مشددا على أن صمود الشعب الفلسطيني وتشبثه بأرضه سيفشلان مخططات الاحتلال الاستعمارية الرامية لاقتلاعه من أرضه.

من جانبه أشار الخبير في مجال الاستيطان صلاح الخواجا إلى أن الاحتلال صعد حرب التهويد الشاملة على القدس المحتلة واستولى على 90 بالمئة من مساحتها وأقام عليها آلاف الوحدات الاستيطانية وهو يواصل محاصرتها بالمستوطنات لعزلها بالكامل عن الضفة المحتلة.

الخارجية الفلسطينية أدانت أمس مخطط الاحتلال لإقامة 4416 وحدة استيطانية في مدينة القدس المحتلة مؤءكدة أن الانحياز الأمريكي للاحتلال والصمت الدولي تجاه جرائمه بحق الفلسطينيين يشجعه على تنفيذ مخططاته الاستعمارية مطالبة المجتمع الدولي بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية ووقف الاستيطان.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رفض فلسطيني لحرب التهويد الشاملة التي يشنها الاحتلال على القدس المحتلة رفض فلسطيني لحرب التهويد الشاملة التي يشنها الاحتلال على القدس المحتلة



GMT 12:01 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 11:01 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ترتاح للتجاوب من قبل بعض الزملاء

GMT 05:07 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

تعرف على أبرز وأهم اعترافات نجوم زمن الفن الجميل

GMT 14:54 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

تعيش شهرا غنيا وحافلا بالتقدم والنجاح

GMT 09:01 2019 الخميس ,14 شباط / فبراير

كلو فيري بإطلالة برفقة أصدقائها في ملهى ليلي

GMT 11:25 2018 الأحد ,02 كانون الأول / ديسمبر

شبكة " سي إن إن " تفصل محللها السياسي مارك لامونت هيل

GMT 13:58 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

النظام السوري يبلغ نحو 1000 شاب شمال حماة للالتحاق بقواته

GMT 07:41 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 16 فلسطينيًأ في الضفة الغربية

GMT 13:03 2018 الثلاثاء ,08 أيار / مايو

أحدث أفلام هوليوود يحقق عائدات قياسية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24