أبو الغيط ينعى الشاذلي القليبي ويؤكّد أنّ الأمّة فقدت عروبيًا مخلصًا
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

أبو الغيط ينعى الشاذلي القليبي ويؤكّد أنّ الأمّة فقدت "عروبيًا مخلصًا"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - أبو الغيط ينعى الشاذلي القليبي ويؤكّد أنّ الأمّة فقدت "عروبيًا مخلصًا"

أمين الجامعة الحالي أحمد أبو الغيط
القاهرة - سورية 24

توفي صباح اليوم الأربعاء الأمين العام الأسبق ل جامعة الدول العربية الشاذلي القليبي عن عمر ناهز 95 عاما،ونعاه أمين الجامعة الحالي أحمد أبو الغيط قائلا:الأمة فقدت سياسيا عروبيا مخلصا.

وتوفي القليبي في مقر سكنه بضاحية قرطاج في العاصمة تونس.

وشغل القليبي، الذي يعد من أبرز السياسيين والدبلوماسيين في تونس في القرن العشرين، منصب الأمين العام للجامعة العربية في الفترة بين عامي 1979 و1990 عندما نقل مقر الجامعة إلى تونس بعد توقيع مصر اتفاقية كامب ديفيد مع إسرائيل.

وكان للراحل دور كبير في وضع المؤسسات الأولى لقطاعات الثقافة والإعلام منذ استقلال تونس عن فرنسا عام 1956 كما تقلد عدة مناصب حكومية.

وتوجه أمين عام الجامعة العربية الحالي، بالعزاء لأسرة الفقيد وللشعب التونسي، مؤكدا أن الأمة العربية فقدت سياسيا عروبيا مخلصا، لعب دورا هاما في مرحلة استثنائية من تاريخ الجامعة العربية المعاصرة فضلا عن اضطلاعه بمهام سياسية كبيرة في بلده تونس

وقال أبو الغيط إن القليبي تمكن من الحفاظ على استمرارية عمل الجامعة في ظل أصعب الظروف التي واجهت العمل العربي المشترك في فترة توليه المسؤولية في الثمانينات، وهو ما عزز من القدرة المؤسسية الكبيرة للجامعة العربية على البقاء والتكيف مع الأزمات، والاستمرار في خدمة الأمة مهما كانت الظروف.

ووجه الأمين العام بتنكيس علم الجامعة العربية حدادا على رحيل القليبي.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أبو الغيط ينعى الشاذلي القليبي ويؤكّد أنّ الأمّة فقدت عروبيًا مخلصًا أبو الغيط ينعى الشاذلي القليبي ويؤكّد أنّ الأمّة فقدت عروبيًا مخلصًا



GMT 09:58 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد 6 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 15:49 2020 الأحد ,02 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 16:11 2021 الإثنين ,01 آذار/ مارس

بوغدانوف يلتقي السفير السوري في موسكو

GMT 06:40 2019 السبت ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تعليق إضراب الوقود في لبنان والأزمة المالية تتفاقم

GMT 07:27 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

روسيا تختبر السيارات ذاتية القيادة على الطرق العامة

GMT 09:15 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

مشاورات روسية تركية في موسكو حول سوريا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24