سوريا وزيرا الزراعة والتربية يشاركان في زراعة القمح
آخر تحديث GMT04:43:57
 العرب اليوم -

سوريا.. وزيرا الزراعة والتربية يشاركان في زراعة القمح

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - سوريا.. وزيرا الزراعة والتربية يشاركان في زراعة القمح

سوريا
دمشق - سورية24

شارك وزيرا الزراعة والتربية في سوريا عددا من طلاب معهد للتعليم الريفي بزراعة القمح في منطقة بريف دمشق. ونشرت الوزارتان صورا يظهر فيها كل من وزير التربية دارم طباع، والزراعة حسان قطنا أثناء مشاركتهما في زراعة 30 دونما بمحصول القمح القاسي البعل في أرض معهد التعليم الريفي بقطنا في ريف دمشق. وقالت وزارة الزراعة إن المشاركة تأتي "إيمانا بأهمية محصول القمح وبهدف زراعة كل المساحات الممكنة، ولتعريف الطلاب بقيمة هذا المنتج الاستراتيجي وإشراكهم في زراعته". وقال وزير الزراعة حسان قطنا خلال مشاركته في الحملة إن "إشراك الطلاب والأطفال بفعاليات كتلك ترسخ ثقافة وقيمة الأرض والزراعة" وأشار إلى أن وزارة الزراعة "قدمت البذار والسماد وتعليم الأطفال على طريقة زراعة القمح" وهو ما رأى فيه الوزير "رسالة للأبناء التلاميذ والطلاب في سورية لزراعة القمح في أي بقعة أرض تتوافر لديهم سواء أكانت في حديقة منزلهم أم بجانب سكنهم".

وسبق لقطنا أن أطلق دعوات مماثلة، وتباينت ردود الأفعال حول تلك الدعوات أو ما يقوم به بهذا الخصوص، بين من يرحب بها، ومن يرى فيها نوعا من الاستعراض الإعلامي غير المجدي. وعلق البعض على دعوات الوزير بأن الأزمة ليست في تقاعس الفلاح عن الزراعة، قدر ما هي في غياب وارتفاع أسعار متطلبات الزراعة الأساسية، كما يقول هؤلاء ويطالبون الوزارة بتأمين مقومات الإنتاج، من سماد ومحروقات وبذار، ولتترك الباقي للفلاح الذي يعرف ما الذي يجب عليه أن يفعله.وكان وزير الزراعة دعا مؤخرا إلى زراعة "كل متر مربع" بالقمح بشكل خاص، في سياق ما تطلق عليه الوزارة "عام القمح" وذلك بهدف تأمين حاجة البلاد من القمح الذي يشهد تناقصا كبيرا، وأدى تراجع الإنتاج إلى أزمة غير مسبوقة في توافر الخبز.

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سوريا وزيرا الزراعة والتربية يشاركان في زراعة القمح سوريا وزيرا الزراعة والتربية يشاركان في زراعة القمح



GMT 18:05 2021 الإثنين ,01 آذار/ مارس

بدء تنفيذ حظر هواوي في المدن الفرنسية

GMT 10:03 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الميزان 6 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 10:16 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

الاردن والكويت.. تشابه إلى حد التطابق

GMT 08:44 2019 الثلاثاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 12:01 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

10 عادات سيئة تعجل من ظهور علامات الشيخوخة

GMT 10:23 2020 السبت ,08 شباط / فبراير

جلسة طارئة للاتحاد البرلمانى العربى السبت
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24