المسماري يطالب لبنان بالاعتذار عن حادث العلم
آخر تحديث GMT03:57:18
 العرب اليوم -

أكد أن المملكة هي القوة والفصل في الأمة العربية والإسلامية

المسماري يطالب لبنان بالاعتذار عن حادث العلم

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - المسماري يطالب لبنان بالاعتذار عن حادث العلم

العميد أحمد المسماري
طرابلس -سورية 24

طالب المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي العميد أحمد المسماري، الجانب اللبناني بردّ الاعتبار عن "حادث إنزال العلم الليبي في قمة بيروت الاقتصادية ورفع راية حركة "أمل" مكانه".  وقال المسماري في حديث لصحيفة "عكاظ" السعودية: "حقيقة نحن مستاؤون جدا لما حدث في بيروت، لكن نتوقع أن الإخوة في لبنان وخاصة المهتمين بقضية اختفاء الامام الصدر أن القضية ليست قضيتهم فقط بل هي قضية الليبيين أيضاً، فالليبيون كانوا يعانون في السابق من معمر القذافي ومن التصرفات".

اقرا ايضا

قوات التحالف تقصف مواقع لتنظيم "داعش"في الضفة الشرقية لنهر الفرات

وأضاف: "حولوا القضية إلى قضية دولة وحاولوا الآن الاستفادة منها بشكل أو بآخر، وبالتالي نحن مستاؤون جداً من هذا العمل وخاصة إنزال العلم الليبي والدوس على العلم الليبي، وهذا يمثل كل الليبيين ويمثل الشعب الليبي بأسره، ولا يمثل القذافي ولا يمثل حقبة معينة، ولكن للأسف ما حدث حدث وأتمنى أن يكون هناك عمل إيجابي على مستوى رسمي من الجانب اللبناني، ورد لاعتبار الليبيين نحو هذه الحادثة". وتابع: "الحرب الشاملة مستمرة لتطهير المناطق من العصابات والجماعات المتطرفة، ووصلنا إلى منطقة الجنوب وبدأنا بالجنوب الغربي".

وشدد على أن الجيش يكافح الجماعات الإرهابية بجميع مسمياتها سواء تنظيم "داعش" أو "القاعدة" أو "المليشيات الإخوانية" الإرهابية المدعومة من الدوحة وأنقرة، ورغم أن العمليات في بدايتها لكنها مبشرة وقريبا سنقضي على جميع العصابات في تلك المنطقة التي أصبحت ملاذا للإرهابيين بعد هزيمتهم في بنغازي وسرت ودرنة ومنطقة الهلال النفطي".

وأكد المسماري أن "الجيش الليبي لا يدخل أي منطقة إلا بدعم شعبي من الأهالي، وهو يواجه في جنوب البلاد عناصر القاعدة والعصابات بدعم من الطيران في معركة شاملة، مؤكدا على أن الجيش الوطني الليبي قادر على حماية ليبيا". وردا على سؤال بشأن جهود السعودية في المنطقة، قال: "المملكة هي ميزان القوة والفصل في جميع المناطق العربية والإسلامية، ودورها بارز في محاربة الإرهاب".

قد يهمك أيضاً :

محاولات توحيد المؤسسة العسكرية الليبية برعاية مصرية تصطدم بعراقيل متعددة

المتحدث باسم الجيش الليبي يحمل "الإخوان" و"القاعدة" مسؤولية تفجير طرابلس

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المسماري يطالب لبنان بالاعتذار عن حادث العلم المسماري يطالب لبنان بالاعتذار عن حادث العلم



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المسماري يطالب لبنان بالاعتذار عن حادث العلم المسماري يطالب لبنان بالاعتذار عن حادث العلم



ارتدت فستانًا باللون الفضي وزوجًا من الأحذية العالية

إطلالة أنيقة لسكارليت جوهانسون في عرض فيلمها

واشنطن ـ رولا عيسى
 العرب اليوم - لارسون و جوهانسون تتألقان في عرض "أفانجير أيند جيم"

GMT 01:13 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

وصايا خبراء الديكور لاختيار باركيه المنازل
 العرب اليوم - وصايا خبراء الديكور لاختيار باركيه المنازل

GMT 01:38 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019

GMT 13:02 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

أمجد شمعة يوضح دور الإضاءة في ديكور المنزل
 العرب اليوم - أمجد شمعة يوضح دور الإضاءة في ديكور المنزل

GMT 23:45 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

أردوغان يتنحى رمزيًا عن منصبه لصالح طفل
 العرب اليوم - أردوغان يتنحى رمزيًا عن منصبه لصالح طفل

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 05:28 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

200 عمل فني متنوع في معرض ربيع نيسان الثالث
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24