حمدوك يتحدث عن التهديد الذي يشكله سد النهضة
آخر تحديث GMT08:28:05
 العرب اليوم -

حمدوك يتحدث عن "التهديد" الذي يشكله سد النهضة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - حمدوك يتحدث عن "التهديد" الذي يشكله سد النهضة

رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك
الخرطوم - سورية 24

قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، السبت، إن حل أزمة سد النهضة يجب أن تكون وفق القانون الدولي، موضحا أن السد يشكل تهديدا لأمن وسلامة السودانيين.وقال حمدوك في بيان أمام اجتماعات القمة الإفريقية: "إن الحل يجب أن يتم في إطار القانون الدولي، خاصة وأن السد يقع على مرمى حجر من الحدود السودانية وما يشكله من تهديد لأمن وسلامة أكثر من عشرين مليون سوداني على ضفاف النيل الأزرق، بجانب الآثار الأخرى".

وأضاف أن السودان توافق على المُضي قُدُماً لحل هذا الملف في إطار مبدأ الحلول الإفريقية للمشاكل الافريقية، "ولذلك يرى السودان أن الحل الذي يحافظ على مصالح الجميع يتم في إطار القانون الدولي".وفي وقت سابق، قال وزير الري السوداني ياسر عباس، السبت، إن بلاده ترى أن أي ملء لسد النهضة الإثيوبي من جانب واحد في يوليو المقبل، سيشكل "تهديدا مباشرا للأمن القومي السوداني".

وفي مقابلة مع رويترز، قال الوزير إن السودان "يقترح توسيع مظلة التفاوض بين السودان ومصر وإثيوبيا بشأن سد النهضة، لتشمل الاتحاد الإفريقي والولايات المتحدة والاتحاد الأوربي والأمم المتحدة".وأشار إلى "تحويل دور هذه المؤسسات الأربع من مراقبين إلى وسطاء".
 وفي يناير الماضي، وصفت الولايات المتحدة وإيطاليا موقف السودان في محادثات سد النهضة الإثيوبي بـ"العقلاني"، وأكدتا على حق الخرطوم في تبادل المعلومات بصورة منتظمة لتأمين سدوده ومنشآته المائية وسلامة مواطنيه عند تشغيل السد الإثيوبي.ويسعى السودان إلى التوصل إلى اتفاق يقلل المخاطر المتعلقة بالجوانب البيئية أو تلك التي تتصل بسلامة سد الروصيرص، الذي يبعد نحو 100 كيلومترا من السد الإثيوبي.

 قد يهمــــك أيضــــا: 

حمدوك يبحث مع قوى الحرية والتغيير مسار الفترة الانتقالية

حمدوك يزور القاهرة وأديس أبابا لاستئناف مفاوضات "سد النهضة"

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حمدوك يتحدث عن التهديد الذي يشكله سد النهضة حمدوك يتحدث عن التهديد الذي يشكله سد النهضة



GMT 09:57 2021 الأحد ,31 كانون الثاني / يناير

مصر تعيد ترشيح أبو الغيط أميناً عاماً للجامعة العربية

GMT 14:48 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

آرون يؤكّد أن سيطرة الحوثيين على صنعاء تزيد نفوذ إيران

GMT 19:28 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

بيدرسن يحث موسكو على إنجاح اجتماعات "الدستورية" السورية

GMT 12:54 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

المسماري يؤكّد نريد حلًا حقيقيًا للأزمة الليبية

GMT 08:09 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكّد أن العُلا أنهت الخلاف وهناك حاجة لبناء الثقة

GMT 17:26 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021
 العرب اليوم - النجمات في الغولدن غلوب للعام 2021

GMT 21:34 2021 الخميس ,11 آذار/ مارس

حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة
 العرب اليوم - حلق في سماء العلا مع تجارب ترفيهية ساحرة

GMT 11:12 2020 الإثنين ,29 حزيران / يونيو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 04:17 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

تواجهك أمور صعبة في العمل

GMT 14:56 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

أحوالك المالية تتحسن كما تتمنى

GMT 15:49 2020 الأحد ,02 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية

GMT 16:09 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل الأفكار للديكورات الذهبية المودرن لمنزلك

GMT 17:07 2021 الخميس ,28 كانون الثاني / يناير

انهيار أمني وأقتصادي بسبب الفساد في سوريا

GMT 08:13 2021 الإثنين ,08 شباط / فبراير

إلغاء أربع بطولات للريشة الطائرة بسبب كورونا

GMT 11:02 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

حرائق أستراليا تكشف مفاجأة عن أقدم نظام مائي في العالم

GMT 12:55 2020 الأحد ,19 كانون الثاني / يناير

موديلات خزائن حائط لغرف النوم

GMT 11:11 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

غصن "يفرّ" إلى لبنان بشكل غامض "من الظلم في اليابان"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24