خميس يصدر قراراً بتشكيل اللجنة العليا لإصلاح القطاع العام الاقتصادي ‏
آخر تحديث GMT06:13:21
 العرب اليوم -
واشنطن تعترف بجانين آنيز رئيسة انتقالية لبوليفيا سلطة النقد "حرصًا على سلامة موظفي سلطة النقد وفروع المصارف ومؤسسات الاقراض العاملة في غزة يعلق الدوام ليوم غد" مصادر تعلن "زياد النخالة أمين عام الجهاد الإسلامي يصل القاهرة الخميس" رشقات صاروخية ثقيلة من قطاع غزة تجاه الغلاف وطائرات سلاح الجو الإسرائيلي، تقصف بشكل مكثف في غزة النخالة " التواصل مع محور المقاومة مفتوح ومستمر ولكن لم نصل إلى حد الحرب المفتوحة" النخالة" سرايا القدس اتخذت القرار الصائب بالرد على اغتيال إسرائيل للشهيد بهاء أبو العطا" النخالة " أتوجه بالتحية والتقدير للمقاومين الذين يواجهون إسرائيل ويقصفونها بالصواريخ" وصول الأمين العام لحركة الجهاد زياد نخالة للقاهرة للاجتماع مع المسؤولين المصريين محاولة تسلل من قطاع غزة بالقرب من مستوطنة العين الثالثة بالغلاف وقوات جيش الاحتلال الإسرائيلي تتواجد في المنطقة محاولة تسلل من حدود جنوب قطاع غزة باتجاه العين الثالثة و جيش الاحتلال الإسرائيلي يتعامل مع الحدث
أخر الأخبار

خميس يصدر قراراً بتشكيل اللجنة العليا لإصلاح القطاع العام الاقتصادي ‏

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - خميس يصدر قراراً بتشكيل اللجنة العليا لإصلاح القطاع العام الاقتصادي ‏

مجلس الوزراء
دمشق -سوريه24

أصدر رئيس مجلس الوزراء عماد خميس قرارا بتشكيل “اللجنة العليا لإصلاح ‏القطاع العام الاقتصادي”، برئاسته وعضوي كل من وزراء المالية والاقتصاد ‏والتجارة الخارجية والتنمية الإدارية، والأمين العام لرئاسة مجلس الوزراء ‏ورؤساء “هيئة التخطيط والتعاون الدولي، والجهاز المركزي للرقابة المالية، ‏ومجلس الدولة، والاتحاد العام لنقابات العمال”، إضافة إلى 3 خبراء من ذوي ‏الاختصاص في مجالات عمل اللجنة، يسميهم رئيس مجلس الوزراء.‏

وحددت مهام اللجنة بتخطيط وتنفيذ عمليات إصلاح وتطوير وإعادة هيكلة القطاع ‏العام الاقتصادي؛ وغاية اللجنة تحديد الاستثمارات اللازمة لتطوير القطاع العام ‏الاقتصادي، بأنواعها المختلفة، وتحسين إنتاجية المؤسسات والشركات العامة ‏والشركات الحكومية وتنافسيتها، وتحديث أساليب إدارة المؤسسات والشركات ‏العامة والشركات الحكومية ، لتتمكن من تطوير منتجاتها وخدماتها وقدراتها ‏التسويقية، والعمل على توفير التدريب الفني والإداري اللازم لتطوير القطاع العام ‏الاقتصادي.

وتتولّى اللجنة على المستوى الاستراتيجي اقتراح السياسات العامة المتعلّقة بإصلاح ‏القطاع العام الاقتصادي ورفعها إلى مجلس الوزراء للنظر في إقرارها، و اقتراح ‏التشريعات الجديدة والتعديلات الواجب إدخالها على التشريعات النافذة ذات الصلة ‏بالقطاع العام الاقتصادي، وإقرار الدراسات والأدلة الخاصة بإصلاح القطاع العام ‏الاقتصادي وإعادة هيكلته،

ووضع خطط العمل والبرامج الزمنية الخاصة بإصلاح ‏القطاع العام الاقتصادي والارتقاء بأداء المؤسسات والشركات العاملة فيه، ودراسة ‏الأشكال القانونية ونماذج الحوكمة الخاصة بالمؤسسات والشركات العامة ‏والشركات الحكومية والمشتركة، وقواعد فصل الإدارة عن الملكية، مع دراسة ‏مقترحات تحويل المؤسسات والشركات العامة إلى شركات حكومية وفقاً للبرامج ‏الزمنية المحددة، واتخاذ القرار المناسب بهذا الشأن.‏

وعلى المستوى التنفيذي، الإشراف على تصنيف المؤسسات والشركات العامة، ‏وإقرار التدخلات والإجراءات اللازمة لتحديث وإعادة هيكلة تلك المؤسسات ‏والشركات، تنظيمياً ومالياً، وتقييم أصولها، ورسملتها، ودراسة مقترحات إحداث ‏ودمج وحل وتصفية المؤسسات والشركات العامة والشركات الحكومية والشركات ‏المشتركة،

واتخاذ القرار المناسب بهذا الشأن، مع دراسة مقترحات الشراكات ‏الاستراتيجية اللازمة لتطوير عمل المؤسسات والشركات العامة والشركات ‏الحكومية والمشتركة، في المجالات الإدارية والتكنولوجية والفنية، وفي مجال ‏التسويق، واتخاذ القرار المناسب بهذا الشأن.‏

والموافقة على استثمار أصول المؤسسات والشركات العامة والشركات الحكومية، ‏بناء على دراسات تقدّم بهذا الخصوص، ودراسة نماذج الأنظمة الأساسية والأنظمة ‏الداخلية والأنظمة المالية وأنظمة العمل والعاملين وأنظمة الاستثمار وغيرها ‏للشركات الحكومية، إضافة إلى دراسة تشكيل الهيئات العامة ومجالس الإدارة ‏للشركات الحكومية وفق الخيار المعتمد عند إعادة الهيكلة،

ووضع أسس تقديم ‏القروض والإعانات للمؤسسات والشركات العامة والشركات الحكومية، مع إقرار ‏برامج تقديم المساعدة التشغيلية للشركات الخاضعة لعملية إعادة الهيكلة، ناهيك عن ‏دراسة الآثار الاجتماعية والاقتصادية الناجمة عن إعادة هيكلة القطاع العام ‏الاقتصادي، وبخاصة ما يتعلّق بالعمالة.

وتتولى الموافقة على التعاقد مع بيوت الخبرة لتقديم الاستشارات الاقتصادية والمالية ‏والقانونية والإدارية، وإقرار برامج التدريب اللازمة لتنمية الموارد البشرية ‏وتطوير المهارات الفنية، ومهارات الإدارة، والمهارات المالية والمحاسبية ، ‏والتسويق، في القطاع العام الاقتصادي. ‏

قد يهمك أيضًا:

.دمشق وبيونغ يانغ تؤكدان أهمية التنسيق لمواجهة الإجراءات الأحادية ضدهما

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خميس يصدر قراراً بتشكيل اللجنة العليا لإصلاح القطاع العام الاقتصادي ‏ خميس يصدر قراراً بتشكيل اللجنة العليا لإصلاح القطاع العام الاقتصادي ‏



تألقت بسترة بنقشة المربعات مع سروال كلاسيكي باللون البرغندي

كيت ميدلتون تتخلّى عن فساتينها الأنيقة بإطلالة كاجوال

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 01:18 2019 الخميس ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا
 العرب اليوم - نصائح هامة عليك اتباعها قبل السفر إلى فلورنسا

GMT 02:09 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

حذاء "جيمي شو" الجديد يخترق خزانات أشهر النجمات والفاشينيستات
 العرب اليوم - حذاء "جيمي شو" الجديد يخترق خزانات أشهر النجمات والفاشينيستات

GMT 08:44 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

نشطاء الحراك في الجزائر ينتقدون أحكامًا بالسجن ضد متظاهرين

GMT 09:06 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

بلعيد يؤكّد أنّ الجزائريين لا يعلمون هوية رئيسهم للمرة الأولى

GMT 05:54 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

الحريري يدعو للمحافظة على الحراك السلمي عقب "حادثة خلدة"

GMT 04:16 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

القصير تشهد عودة خجولة للنازحين السوريين تحت رقابة "حزب الله"

GMT 04:08 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

عون يدعو إلى تشكيل حكومة "تحمل خطة إنقاذية" للأوضاع في لبنان

GMT 03:41 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

معارض وعروض فنية وندوات فكرية في مهرجان أوغاريت الوطن الأم

GMT 03:39 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

مواهب فنية واعدة في الرسم والعمل اليدوي ضمن معرض تجارب فنية
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24