مادلين طبر تُعلن أن عدم الإنجاب هي الغلطة الأكبر في حياتها وأجلته بسبب تعليمها
آخر تحديث GMT22:06:34
 العرب اليوم -

بسبب قرارها الخاطئ حُرمت من نعمة الأمومة حتى الآن

مادلين طبر تُعلن أن عدم الإنجاب هي الغلطة الأكبر في حياتها وأجلته بسبب تعليمها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مادلين طبر تُعلن أن عدم الإنجاب هي الغلطة الأكبر في حياتها وأجلته بسبب تعليمها

مادلين طبر
بيروت ـ فادي سماحه

كشفت الفنانة اللبنانية مادلين طبر، عن أكبر غلطة ارتكبتها في حياتها، وهي تأجيلها لإنجاب الأطفال، مؤكدة أنها تزوجت بسن 18 عامًا، وقررت حينها تأجيل الإنجاب لاستكمال دراستها.وأضافت مادلين خلال لقاء تلفزيوني أنها بسبب قرارها الخاطئ حُرمت من نعمة الأمومة حتى الآن، مبينة: "كان شرطي الوحيد إني مخلفش للموافقة على الزواج وبعد الزواج حدثت مشاكل فرفضت الإنجاب خشية الانفصال والآن لا أستطيع الإنجاب.. وربنا يسامحني على دي غلطة" على حد قولها.

وأشارت خلال اللقاء إلى أن قرار منع الإنجاب قامت باتخاذه في بداية الأمر من أجل دراستها وعملها في مجال الإعلام، وليس لعدم حبها لزوجها الأول.وأوضحت طبر أنها طالبت من زوجها قبل الزواج تأجيل الإنجاب، وبعد عامين طلب إنجاب أطفال ولكنها رفضت موضحة أنها بالفعل عاشت مع زوجها فترة طويلة بدون أولاد وبعدها انفصلا.

وكشفت الفنانة اللبنانية عن أن نجلة شقيقتها جعلتها لا تفكر في الإنجاب، مؤكدة أنها قامت بتربيتها بعد أن انفصلت شقيقتها وتركت ثلاثة أطفال، وأضافت طبر أن لديها بعض القرارات لا تتنازل عنها ولكن في بعض المواقف تتراجع، مؤكدة أنها من برج الحوت.

يذكر أن الفنانة قد أعربت عن سعادتها بالعودة للعمل كإعلامية، لافتة إلى أن تقديمها لبرنامج جديد هذه الفترة، حمّسها لتحضير برنامج جديد سيتم الكشف عن تفاصيله خلال الفترة المقبلة وسيكون مفاجأة للجمهور.وقالت مادلين طبر، في لقاء خاص مع "فوشيا" إن هذه الفترة من أفضل الفترات في حياتها كونها استعادت قوتها مجددًا كمذيعة، موضحة أن من أهم مقومات المذيعة هي الثقافة؛ لأنها ربما تتفاجأ بموضوع ما فلابد أن يكون لديها خلفية عنه.

وفيما يتعلق بالساحة الفنية، قالت طبر، إنها انتهت من تصوير فيلم قصير بعنوان "حضن وبس" كما تستعد لتصوير مسلسل جديد مع المخرج محمد حمدي والمؤلف حسام موسى.وبشأن الانتقادات التي توجه للفنانات بسبب إطلالاتهن على السجادة الحمراء، قالت إن الانتقادات متوقعة وأنه ليس لديها مشكلة في ذلك؛ لأنهم يصنعون حالة جيدة للجمهور كي "يتسلوا" بحسب وصفها.

وأشارت إلى أنها تعرضت لانتقادات في إحدى المناسبات بسبب فستانها، وقيل لها: "لا ترتدي العريان في سنك" واستمعت للنصائح؛ لأن الجمهور يحبني وأنا أحترمه".

قد يهمك ايضا:

أصالة ترد على خيانة بعض الرجال وتؤكد أن بعضهم يأكل قاذورات الشارع

أصالة تورط نفسها بسبب "لايك" على منشور يرفض عودة عزيزة جلال للمسرح

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مادلين طبر تُعلن أن عدم الإنجاب هي الغلطة الأكبر في حياتها وأجلته بسبب تعليمها مادلين طبر تُعلن أن عدم الإنجاب هي الغلطة الأكبر في حياتها وأجلته بسبب تعليمها



ظهرت بجاكيت من قماش التويد من تصميم "هيوغو بوس"

أجمل إطلالات ملكة إسبانيا أثناء فترة "الحجر المنزلي"

مدريد - سورية 24

GMT 16:00 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

أحدث الإكسسوارات الشبابية من "الصدف" لصيف 2020
 العرب اليوم - أحدث الإكسسوارات الشبابية من "الصدف" لصيف 2020
 العرب اليوم - أفضل المعالم السياحية في ألبانيا واحظى بعطلة رائعة

GMT 06:57 2020 السبت ,30 أيار / مايو

إليسا تحصد 1.2 مليون مشاهدة بـ قهوة الماضي

GMT 15:23 2020 الأحد ,02 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 17:07 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 15:01 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 18:00 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

يسود الوفاق أجواء الأسبوع الاول من الشهر

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 13:14 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

عليك أن تتجنب الأنانية في التعامل مع الآخرين

GMT 17:47 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

يتحدث هذا اليوم عن مغازلة في محيط عملك

GMT 08:29 2019 الثلاثاء ,29 تشرين الأول / أكتوبر

تشكيلية مصرية تبرز أوجاع المرأة وأحلامها عبر "حكايات ستات"

GMT 04:49 2019 الإثنين ,02 أيلول / سبتمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24