واشنطن تكشف السبب الحقيقي لتأجيل الضربة العسكرية على إيران
آخر تحديث GMT16:16:39
 العرب اليوم -

شددت على أن القيادات في طهران لا تهتم بحياة الإنسان

واشنطن تكشف "السبب الحقيقي" لتأجيل الضربة العسكرية على إيران

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - واشنطن تكشف "السبب الحقيقي" لتأجيل الضربة العسكرية على إيران

مايك بنس نائب الرئيس الأميركي والرئيس ترامب
واشنطن يوسف مكي

كشف مايك بنس نائب الرئيس الأميركي أسباب قرار التوقف عن المضي قدمًا في "معاقبة طهران"، بعدما قال الرئيس ترامب "إنه ألغى ضربة عسكرية كانت وشيكة على إيران"، إثر إسقاط طائرة أميركية مُسيرة قرب مضيق هرمز، فسر نائبه مايك بنس قرار التوقف عن المضي قدما في "معاقبة طهران".وقال بنس، الأحد، "إن عدم اقتناع الولايات المتحدة بأن إسقاط طائرة الاستطلاع الأميركية تم بموافقة القيادة في طهران، كان أحد أسباب ترامب لإلغاء الضربة الانتقامية في اللحظة الأخيرة".وسبق وأن قلل الرئيس الأميركي من شأن إسقاط طائرة مراقبة مسيرة عسكرية، الخميس الماضي، وقال "إنه يشتبه في أنها أسقطت بالخطأ"، مشيرا إلى أن "الأمر كان سيختلف كثيرا" بالنسبة له لو كانت الطائرة مأهولة.

وقالت طهران "إن طائرة مراقبة مسيرة من طراز "غلوبال هوك" كانت في مهمة تجسس فوق أراضيها، لكن واشنطن قالت إن الطائرة أسقطت فوق المياه الدولية".وأضاف ترامب للصحافيين في البيت الأبيض، "أعتقد أن إيران ارتكبت خطأ على الأرجح، أتصور أن جنرالا أو شخصا ما ارتكب خطأ بإسقاط تلك الطائرة".ولا يزال التوتر سيد الموقف بين إيران والولايات المتحدة، بعد أن قال ترامب، الجمعة، "إنه منع توجيه ضربة عسكرية لإيران ردا على إسقاطها طائرة أميركية مُسيرة، لأنه رأى أن الرد سينتج عنه خسائر بشرية، وسيكون غير متناسب".

وقال بنس لقناة "سي إن إن" الأميركية، "ما يمكنني قوله، دون الحديث عن تفاصيل، هو أن الرئيس كان على علم بتقييمات الخسائر ومجموعة كاملة من المعلومات المتعلقة بالهجمة العسكرية، لكن كما أشار الرئيس، في وقت متأخر قبل تنفيذ العملية، فإن ما سينتج من خسائر بشرية بعد الرد الأميركي لم يكن متناسبا مع فعل إسقاط إيران للطائرة المُسيرة".كما ذكر بنس جانبا آخر لقرار ترامب بإلغاء الضربة، ألا وهو "أن الرئيس كان لديه شكوك بشأن ما إذا كان القيادات الإيرانية رفيعة المستوى هي التي اتخذت قرار إسقاط طائراتنا المسيرة. لا يمكنني الحديث عن المعلومات الاستخباراتية التي نمتلكها فيما يتعلق بذلك".

أقرا أيضا" :

كوشنر ينفي التحدث بشأن تصريحه الأمني مع ترامب

وكرر بنس، "لسنا مقتنعين أن قيادات عليا أقرت هذا الفعل. وضع الرئيس اعتبارا للحياة الإنسانية أولا. كما طرح على الطاولة أننا نريد الأفضل لشعب إيران، لكن إيران بحاجة إلى فهم أن الولايات المتحدة لن تسمح لها أبدا بالحصول على سلاح نووي، فهذه الدولة راعية رئيسية للإرهاب".وتابع، "الحقيقة التي شهدها العالم على مدى السنوات الأربعين الماضية هي أن القيادات في إيران لا يهتمون بحياة الإنسان، إنهم يزرعون الإرهاب في جميع أنحاء المنطقة وفي جميع أنحاء العالم، ومن غير المقبول أن يحصلوا على سلاح نووي لتهديدنا أو تهديد حليفتنا إسرائيل، أو العالم بأسره".

وقد يهمك أيضا" :

ميلانيا ترامب تجد وسيلة مميزة للفت انتباه ملكة بريطانيا

إيفانكا ترامب تتميّزُ بقبعة بيضاء في المملكة المتحدة حفاظًا على الآداب

 

syria

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

واشنطن تكشف السبب الحقيقي لتأجيل الضربة العسكرية على إيران واشنطن تكشف السبب الحقيقي لتأجيل الضربة العسكرية على إيران



GMT 08:03 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

لن يصلك شيء على طبق من فضة هذا الشهر

GMT 22:10 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

أفضل 8 مستحضرات كريم أساس للبشرة الدهنيّة

GMT 18:00 2020 الأحد ,01 آذار/ مارس

يسود الوفاق أجواء الأسبوع الاول من الشهر

GMT 03:17 2020 الخميس ,10 أيلول / سبتمبر

وصلة غزل بين دينا الشربيني وابنة عمرو دياب

GMT 13:30 2019 الثلاثاء ,07 أيار / مايو

نصائح للحصول على ديكورات غرف نوم أطفال مميزة

GMT 12:53 2020 الإثنين ,03 شباط / فبراير

عبايات مناسبة للسعوديات بأسلوب الفاشينيستا

GMT 11:28 2019 الثلاثاء ,02 تموز / يوليو

تنتظرك أمور حزينة خلال هذا الشهر

GMT 09:47 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

فيكي باتيسون تتألُّق بثوب سباحة أصفر أظهر تميّزها

GMT 08:17 2020 الإثنين ,18 أيار / مايو

أحدث فساتين الزفاف للمحجبات
 
syria-24
Syria-24 Syria-24 Syria-24 Syria-24
syria-24 syria-24 syria-24
syria-24
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
syria-24, syria-24, syria-24